«مستحقات فيكيو» صداع جديد في رأس الاتحاد

سانتوس يتحرك صوب «فيفا»
«مستحقات فيكيو» صداع جديد في رأس الاتحاد

يبدو أنَّ نادي الاتحاد لن يجد متسعًا من الوقت لالتقاط الأنفاس، والتفرغ لإعادة ترتيب البيت من الداخل بحثًا عن استعادة البريق المفقود، في ظلّ تتابع الأزمات على طاولة مجلس إدارة النادي الغربي، برئاسة أنمار الحائلي.

وفي الوقت الذي يتحرّك مسؤولو العميد من أجل تدعيم صفوف الفريق في ميركاتو الصيف الجاري، لتجاوز العروض المخيبة في مسلسل ممتد في السنوات القليلة الماضية، وتلبية رغبات المدرب البرازيلي فابيو كاريلي، لسدّ الثغرات التي عانى منها النمور في الموسم المتوقف حاليًا؛ بسبب فيروس كورونا الجديد، حاصرت الاتحاد أزمة مستحقات جديدة.

وكشف موقع «Terra»، عن تقدم نادي سانتوس البرازيلي بشكوى رسمية إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، من الحصول على المستحقات المتأخرة لدى النادي الغربي، وراء صفقة الأرجنتيني إيمليانو فيكيو.

وأشار التقرير إلى أنَّ النادي البرازيلي خاطب «فيفا»، من أجل البتّ في شكواه المقدمة ضد النمور؛ بسبب التأخير في الحصول على باقي مستحقات صفقة فيكيو، والتي تبلغ نحو 600 ألف يورو.

وأوضح التقرير أنَّ سانتوس حصل على وعود من إدارة النادي الغربي، بسداد المستحقات المتبقية من صفقة صانع الألعاب الأرجنتيني، لكن هذه الوعود لم تتحقق إلى الآن، وهو الأمر الذي دفع النادي البرازيلي للتحرك صوب «فيفا».

وتعاقد الاتحاد مع فيكيو، صاحب الـ31 عامًا، في صيف 2019، قادمًا من سانتوس البرازيلي، قبل أن يغادر الأرجنتيني جدة عائدًا إلى بيونس أيريس، قبل أن يكمل 5 أشهر مع النمور، قبل أن يفسخ عقده من طرف واحد، تحت ذريعة عدم استلام المستحقات المتأخرة.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa