إبراهيموفيتش يفشل في إنقاذ السويد من خسارة تاريخية

إبراهيموفيتش يفشل في إنقاذ السويد من خسارة تاريخية

فجر منتخب جورجيا مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما باغت ضيفه السويدي بخسارة مخيبة بهدفين دون رد، في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم الخميس، ليُعقد موقف الفايكنج في التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم «قطر 2022».

وبقي منتخب السويد في صدارة المجموعة الثانية من تصفيات أوروبا المؤهلة إلى المونديال مؤقتًا، برصيد 15 نقطة، بفارق نقطتين فقط أمام أقرب ملاحقيه منتخب إسبانيا، الذي بات بإمكانه الآن اعتلاء القمة، حال فوزه على مضيفه منتخب اليونان في وقت لاحق اليوم بنفس الجولة.

في المقابل، واصل منتخب جورجيا الانتفاضة المتأخرة في التصفيات القارية، بعدما حقق انتصاره الثاني على التوالي في المجموعة، ليُحرك عداد النقاط إلى الرقم 7، ليرتقي إلى المركز الرابع، قبل جولة من ختام المشوار إلى قطر.

ورغم الهيمنة المطلقة التي فرضها منتخب السويد على اللقاء، وتباري لاعبوه في إهدار العديد من الفرص الخطرة التي سنحت لهم خاصة في الشوط الأول، لاسيما من نجمه المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش.

إلا أن المنتخب الجورجي قلب الأمور رأساً على عقب، بحصوله على النقاط الثلاث في النهاية، ليقدم هدية ثمينة إلى لمنتخب الإسباني، الذي يستضيف نظيره السويدي في الجولة الأخيرة للمجموعة، يوم الأحد المقبل، في موقعة مثيرة لحصد تذكرة المونديال.

وتقمص خفيشا كفاراتسخيليا دور البطولة في المباراة، بعدما تكفل بالتوقيع على هدفي المنتخب الجورجي في الدقيقتين 61 و77، ليمنح منتخب بلاده انتصاراً تاريخياً على نظيره السويدي، ويحرم رفاق إبرا من تأهل مبكر إلى كأس العالم.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa