نعومي أوساكا تنسحب من «رولان جاروس» حفاظاً على صحتها العقلية

بعد رفضها التحدث للإعلام
نعومي أوساكا تنسحب من «رولان جاروس» حفاظاً على صحتها العقلية

أعلنت لاعبة التنس اليابانية نعومي أوساكا انسحابها من بطولة فرنسا المفتوحة «رولان جاروس الدولية»، بسبب الجدل المثار حول رغبتها في عدم التحدث مع وسائل الإعلام خلال فترة المنافسات.

وأكدت أوساكا، الأسبوع الماضي، عدم مشاركتها في المؤتمرات الصحفية في بطولة فرنسا المفتوحة، بهدف حماية صحتها العقلية، ما دفع منظمي بطولات «جراند سلام» إلى تهديدها بالاستبعاد من البطولة إذا أصرت على عدم المشاركة في المؤتمرات الصحفية.

وقالت المصنفة الثانية عالمياً وصاحبة الـ23 عاماً، خلال إعلان انسحابها عبر تغريدة بحسابها على موقع «تويتر»، إنها لم ترغب يومًا أن تكون مصدر تشتيت في المسابقة، موضحة أنها عانت من نوبات طويلة من الاكتئاب منذ فوزها بأول لقب بطولة كبرى عام 2018.

وأكملت: «لم أتخيل هذا الموقف ولم أقصده عندما صرحت قبل بضعة أيام، أعتقد الآن أن الأفضل للبطولة وللاعبين الآخرين ولصحتي، هو أن أنسحب، ليتمكن الجميع من التركيز».

وتابعت: «لم أرغب يوما في أن أكون مصدر تشتيت، وأوافق أن التوقيت لم يكن مثاليًا وأنه كان من الممكن لرسالتي أن تكون أوضح، الأهم، أنني لن أتهاون في موضوع الصحة العقلية، ولن أستخدم المصطلح باستخفاف».

وواصلت: «من يعرفني يعلم أني انطوائية، وكل من رآني خلال المسابقات، يلاحظ أني دائما ما أضع سماعات الأذن لأنها تساعد في خفض القلق الاجتماعي الذي أعانيه».

وأردفت: «على الرغم من أن صحافة التنس كانت دائما لطيفة معي وأريد أن أعتذر لجميع الصحفيين الرائعين الذين ربما تسببت لهم بأذى، فأنا لست متحدثة عامة بالفطرة، وأعاني نوبات من القلق قبل أن أتحدث إلى وسائل الإعلام العالمية».

واختتمت النجمة اليابانية: «كتبت رسالة خاصة لمنظمي المسابقة، أعتذر وأقول إني سأكون أكثر من سعيدة بالتحدث معهم بعد البطولة لأن بطولات جراند سلام مكثفة».

وفازت أوساكا في مباراتها الأولى في بطولة فرنسا المفتوحة، على اللاعبة الرومانية باتريسيا ماريا تيج، لكنها غرمت بمبلغ 15 آلاف دولار لعدم مشاركتها في مؤتمر صحفي بعد المباراة.

اقرأ أيضاً: 

X
صحيفة عاجل
ajel.sa