Menu
شرق آسيا تحسم مصير «مؤجلات» دوري الأبطال

اتفق ممثلون عن الاتحادات الوطنية الأعضاء والأندية في منطقة شرق آسيا، على تحديد مواعيد جديدة لمباريات الأدوار الإقصائية في دوري الأبطال 2020، وذلك من أجل إتاحة المجال أمام استكمال المباريات المؤجلة من دور المجموعات في البطولة.

واستقرت اتحادات غرب القارة الصفراء، خلال الاجتماع الذي عقد في العاصمة الماليزية كوالالمبور، على تحديد مواعيد مباريات دور المجموعات، لتقام الجولة الثالثة يومي 19 و20 مايو، والرابعة في 26 و27 من الشهر نفسه، والخامسة في 16 و17 يونيو، والسادسة بعدها بسبعة أيام، فيما يعقد ممثلو منطقة غرب آسيا اجتماعًا طارئًا لمناقشة الأمر خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وأوضح الاتحاد الآسيوي، في بيان له اليوم الإثنين، أنه في حالة الاتفاق بين الناديين المتنافسين على إقامة المباريات بينهما في التاريخ المحدد أصلًا، فإنها ستقام وفق ما هو مقرر، وسيتم الإعلان عن القائمة الكاملة للمباريات بعد الاتفاق مع جميع الأطراف، وبعد التأكيد من الاتحادات الوطنية والأندية بحلول 16 مارس 2020.

وتابع البيان: «في حالة تواصل الظروف الاستثنائية الحالية، فإن المباريات التي تضم أندية من غير اليابان، فإنها يمكن أن تقام في شهر يوليو، على أن تستكمل جميع المباريات التي لم تقم في الجولتين الأولى والثانية قبل شهر أغسطس 2020».

ووفقًا للاتفاق الجديد، فإن مباريات دور ثمن النهائي ستقام أيام 11 و12 أغسطس لجولة الذهاب و25 و26 من الشهر ذاته لجولة الإياب، ويقام ذهاب ربع النهائي يومي 15 و16 سبتمبر والإياب في ختام الشهر.

ويقام ذهاب الدور قبل النهائي يومي 20 و21 أكتوبر، فيما يُلعب الإياب يومي 27 و28 من الشهر نفسه، في حين يبقى موعد الدور النهائي دون تغيير، في 22 نوفمبر للذهاب في الشرق، و28 نوفمبر للإياب في الغرب.

من جانبه، شكر داتو ويندسور جون أمين عام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ممثلي الاتحادات والأندية على تعاونهم، معقبًا: «هذه ظروف صعبة وحافلة بالتحديات، ونحن ممتنون للجميع على حضورهم ومحاولة إيجاد حل يناسب الجميع».

وأضاف جون: «الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي، شدد على ضرورة ألا يُعرض حياة أي أحد للخطر في هذه الظروف، التي تشهد مخاطر كبيرة على الصحة، ولهذا قمنا باتخاذ قرارات منطقية لتأجيل المباريات والأحداث».

واختتم داتو تصريحاته: «يأمل الاتحاد الآسيوي أن تكون هناك نهاية سريعة وآمنة لهذا الوضع الحالي، وأن تعود الأمور لطبيعتها كي تقوم كرة القدم بدورها في جلب المتعة والترفيه في حياة الناس، وكل دعمنا وتضامنا للمجتمعات المتأثرة».

ويعمل الاتحاد الآسيوي على إيجاد أفضل الحلول الممكنة، من أجل إنقاذ مسابقة دوري الأبطال، التي ضربتها تأجيلات المباريات؛ بسبب انتشار فيروس كورونا في عدد من الدول الآسيوية، ومحاولة إيجاد عدالة تنافسية بين الأندية، لاسيما أن القرارات الحكومية تتوالى بشأن الحدّ من حركة المسافرين؛ بسبب فيروس كورونا.

اقرأ أيضًا:

محاولات لإنقاذ دوري أبطال آسيا من تداعيات فيروس كورونا

الإمارات تستضيف اجتماع إنقاذ دوري أبطال آسيا في أبريل المقبل

تأجيل مباراة النصر وسيباهان بدوري أبطال آسيا بسبب كورونا الإيراني

2020-10-19T11:07:59+03:00 اتفق ممثلون عن الاتحادات الوطنية الأعضاء والأندية في منطقة شرق آسيا، على تحديد مواعيد جديدة لمباريات الأدوار الإقصائية في دوري الأبطال 2020، وذلك من أجل إتاحة ا
شرق آسيا تحسم مصير «مؤجلات» دوري الأبطال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

شرق آسيا تحسم مصير «مؤجلات» دوري الأبطال

رسميًا.. النهائي القاري يوم 28 نوفمبر

شرق آسيا تحسم مصير «مؤجلات» دوري الأبطال
  • 925
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 رجب 1441 /  02  مارس  2020   03:04 م

اتفق ممثلون عن الاتحادات الوطنية الأعضاء والأندية في منطقة شرق آسيا، على تحديد مواعيد جديدة لمباريات الأدوار الإقصائية في دوري الأبطال 2020، وذلك من أجل إتاحة المجال أمام استكمال المباريات المؤجلة من دور المجموعات في البطولة.

واستقرت اتحادات غرب القارة الصفراء، خلال الاجتماع الذي عقد في العاصمة الماليزية كوالالمبور، على تحديد مواعيد مباريات دور المجموعات، لتقام الجولة الثالثة يومي 19 و20 مايو، والرابعة في 26 و27 من الشهر نفسه، والخامسة في 16 و17 يونيو، والسادسة بعدها بسبعة أيام، فيما يعقد ممثلو منطقة غرب آسيا اجتماعًا طارئًا لمناقشة الأمر خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وأوضح الاتحاد الآسيوي، في بيان له اليوم الإثنين، أنه في حالة الاتفاق بين الناديين المتنافسين على إقامة المباريات بينهما في التاريخ المحدد أصلًا، فإنها ستقام وفق ما هو مقرر، وسيتم الإعلان عن القائمة الكاملة للمباريات بعد الاتفاق مع جميع الأطراف، وبعد التأكيد من الاتحادات الوطنية والأندية بحلول 16 مارس 2020.

وتابع البيان: «في حالة تواصل الظروف الاستثنائية الحالية، فإن المباريات التي تضم أندية من غير اليابان، فإنها يمكن أن تقام في شهر يوليو، على أن تستكمل جميع المباريات التي لم تقم في الجولتين الأولى والثانية قبل شهر أغسطس 2020».

ووفقًا للاتفاق الجديد، فإن مباريات دور ثمن النهائي ستقام أيام 11 و12 أغسطس لجولة الذهاب و25 و26 من الشهر ذاته لجولة الإياب، ويقام ذهاب ربع النهائي يومي 15 و16 سبتمبر والإياب في ختام الشهر.

ويقام ذهاب الدور قبل النهائي يومي 20 و21 أكتوبر، فيما يُلعب الإياب يومي 27 و28 من الشهر نفسه، في حين يبقى موعد الدور النهائي دون تغيير، في 22 نوفمبر للذهاب في الشرق، و28 نوفمبر للإياب في الغرب.

من جانبه، شكر داتو ويندسور جون أمين عام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ممثلي الاتحادات والأندية على تعاونهم، معقبًا: «هذه ظروف صعبة وحافلة بالتحديات، ونحن ممتنون للجميع على حضورهم ومحاولة إيجاد حل يناسب الجميع».

وأضاف جون: «الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي، شدد على ضرورة ألا يُعرض حياة أي أحد للخطر في هذه الظروف، التي تشهد مخاطر كبيرة على الصحة، ولهذا قمنا باتخاذ قرارات منطقية لتأجيل المباريات والأحداث».

واختتم داتو تصريحاته: «يأمل الاتحاد الآسيوي أن تكون هناك نهاية سريعة وآمنة لهذا الوضع الحالي، وأن تعود الأمور لطبيعتها كي تقوم كرة القدم بدورها في جلب المتعة والترفيه في حياة الناس، وكل دعمنا وتضامنا للمجتمعات المتأثرة».

ويعمل الاتحاد الآسيوي على إيجاد أفضل الحلول الممكنة، من أجل إنقاذ مسابقة دوري الأبطال، التي ضربتها تأجيلات المباريات؛ بسبب انتشار فيروس كورونا في عدد من الدول الآسيوية، ومحاولة إيجاد عدالة تنافسية بين الأندية، لاسيما أن القرارات الحكومية تتوالى بشأن الحدّ من حركة المسافرين؛ بسبب فيروس كورونا.

اقرأ أيضًا:

محاولات لإنقاذ دوري أبطال آسيا من تداعيات فيروس كورونا

الإمارات تستضيف اجتماع إنقاذ دوري أبطال آسيا في أبريل المقبل

تأجيل مباراة النصر وسيباهان بدوري أبطال آسيا بسبب كورونا الإيراني

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك