Menu
أكدت أنها تعمل على تطوير ومضاعفة عدد محطات الرصد الإشعاعي

أوضحت هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، أن شبكة الرصد الإشعاعي البيئي والإنذار المبكر؛ لم ترصد أي تغيرات حتى تاريخه في المستويات الإشعاعية في أجواء المملكة.

وقالت الهيئة، في بيان لها اليوم: «إنها تتابع الأوضاع البيئية، إثر الزلزال الذي ضرب إيران يوم الجمعة الماضي في منطقة تقع على بعد أقل من 50 كم من محطة بوشهر النووية في جنوب غرب البلاد وبلغت قوته 5.1 درجة على مقياس رختر، وصُنف بأنه متوسط».

وبينت الهيئة أنها تعمل ضمن تطوير جوانب الاستعداد الوطني للطوارئ الإشعاعية والنووية، على تطوير ومضاعفة عدد محطات الرصد الإشعاعي البيئي والإنذار المبكر حتى تبلغ أكثر من 140 محطة، بجانب تحليل مستوى الجاهزية للمواجهة في حالة تفعيل خطة الاستجابة الوطنية للطوارئ الإشعاعية والنووية للجهات الحكومية الأعضاء في تنفيذ الخطة الوطنية للاستجابة للطوارئ الإشعاعية والنووية، وكذلك تطوير غرفة للطوارئ الإشعاعية مزودة بتقنيات محاكاة الظروف الإقليمية لانتقال السحابة الإشعاعية، وتساندها مقومات الذكاء الصناعي للإسهام في سرعة اتخاذ القرارات في حالة وقوع الحوادث النووية.

وأكدت الهيئة تحقيق أهدافها الرئيسية المتمثلة في حماية الإنسان والبيئة، والتحكم بالممارسات الإشعاعية والنووية ومراقبتها في المملكة، وكذلك الإيفاء بالتزامات المملكة في المعاهدات والاتفاقات الدولية.

2020-06-30T11:46:17+03:00 أوضحت هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، أن شبكة الرصد الإشعاعي البيئي والإنذار المبكر؛ لم ترصد أي تغيرات حتى تاريخه في المستويات الإشعاعية في أجواء المملكة. وقا
أكدت أنها تعمل على تطوير ومضاعفة عدد محطات الرصد الإشعاعي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بعد زلزال إيران.. «الرقابة النووية»: لا تغير في مستويات المواد المشعة على أجواء المملكة

أكدت أنها تعمل على تطوير ومضاعفة عدد محطات الرصد الإشعاعي

بعد زلزال إيران.. «الرقابة النووية»:  لا تغير في مستويات المواد المشعة على أجواء المملكة
  • 1295
  • 0
  • 1
فريق التحرير
3 جمادى الأول 1441 /  29  ديسمبر  2019   10:22 م

أوضحت هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، أن شبكة الرصد الإشعاعي البيئي والإنذار المبكر؛ لم ترصد أي تغيرات حتى تاريخه في المستويات الإشعاعية في أجواء المملكة.

وقالت الهيئة، في بيان لها اليوم: «إنها تتابع الأوضاع البيئية، إثر الزلزال الذي ضرب إيران يوم الجمعة الماضي في منطقة تقع على بعد أقل من 50 كم من محطة بوشهر النووية في جنوب غرب البلاد وبلغت قوته 5.1 درجة على مقياس رختر، وصُنف بأنه متوسط».

وبينت الهيئة أنها تعمل ضمن تطوير جوانب الاستعداد الوطني للطوارئ الإشعاعية والنووية، على تطوير ومضاعفة عدد محطات الرصد الإشعاعي البيئي والإنذار المبكر حتى تبلغ أكثر من 140 محطة، بجانب تحليل مستوى الجاهزية للمواجهة في حالة تفعيل خطة الاستجابة الوطنية للطوارئ الإشعاعية والنووية للجهات الحكومية الأعضاء في تنفيذ الخطة الوطنية للاستجابة للطوارئ الإشعاعية والنووية، وكذلك تطوير غرفة للطوارئ الإشعاعية مزودة بتقنيات محاكاة الظروف الإقليمية لانتقال السحابة الإشعاعية، وتساندها مقومات الذكاء الصناعي للإسهام في سرعة اتخاذ القرارات في حالة وقوع الحوادث النووية.

وأكدت الهيئة تحقيق أهدافها الرئيسية المتمثلة في حماية الإنسان والبيئة، والتحكم بالممارسات الإشعاعية والنووية ومراقبتها في المملكة، وكذلك الإيفاء بالتزامات المملكة في المعاهدات والاتفاقات الدولية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك