Menu
مئات الآلاف من مؤيدي الانفصال عن إسبانيا يتظاهرون في شوارع كتالونيا

تظاهر مئات الآلاف من الأشخاص، أمس السبت؛ لدعم الزعماء التسعة للحركة الانفصالية في منطقة كاتالونيا بشمال شرق إسبانيا والذين حكم عليهم بالسجن لفترات طويلة، في وقت سابق من هذا الشهر.

وخرج حوالي 350 ألف شخص إلى الشوارع، مساء السبت، حسب تقديرات الشرطة.

واتحد المتظاهرون تحت شعار «الحرية»، في أعقاب دعوة للتظاهر أطلقتها جماعتان من جماعات المجتمع المدني، وهما الجمعية الوطنية الكتالونية و أومينوم كالتشرال.

وهتف المتظاهرون بشعارات مثل «الاستقلال»! و«الحرية للسجناء السياسيين!».

وخلال اجتماع حضره أكثر من 700 رئيس بلدية شاركوا في الاحتجاج، قال رئيس الإقليم الانفصالي يواكيم تورا: «لا سبيل للتراجع عن طريق الاستقلال!».

يُشار إلى أنه في 14 أكتوبر الجاري، حكمت المحكمة العليا الإسبانية على تسعة من قادة حركة الاستقلال بالسجن لمدة تصل إلى 13 عامًا.

ويخرج المتظاهرون إلى الشوارع بانتظام منذ صدور حكم المحكمة وغالبًا ما تتحول المظاهرات إلى عنف.

ويطالب تورا بعقد اجتماع مع حكومة رئيس الوزراء بيدرو سانشيز، لكن مدريد ترفض حتى الآن هذا الطلب.

2019-10-27T04:01:15+03:00 تظاهر مئات الآلاف من الأشخاص، أمس السبت؛ لدعم الزعماء التسعة للحركة الانفصالية في منطقة كاتالونيا بشمال شرق إسبانيا والذين حكم عليهم بالسجن لفترات طويلة، في وقت
مئات الآلاف من مؤيدي الانفصال عن إسبانيا يتظاهرون في شوارع كتالونيا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مئات الآلاف من مؤيدي الانفصال عن إسبانيا يتظاهرون في شوارع كتالونيا

أعربوا عن تضامنهم مع الزعماء التسعة المحكوم عليهم بالسجن

مئات الآلاف من مؤيدي الانفصال عن إسبانيا يتظاهرون في شوارع كتالونيا
  • 186
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
28 صفر 1441 /  27  أكتوبر  2019   04:01 ص

تظاهر مئات الآلاف من الأشخاص، أمس السبت؛ لدعم الزعماء التسعة للحركة الانفصالية في منطقة كاتالونيا بشمال شرق إسبانيا والذين حكم عليهم بالسجن لفترات طويلة، في وقت سابق من هذا الشهر.

وخرج حوالي 350 ألف شخص إلى الشوارع، مساء السبت، حسب تقديرات الشرطة.

واتحد المتظاهرون تحت شعار «الحرية»، في أعقاب دعوة للتظاهر أطلقتها جماعتان من جماعات المجتمع المدني، وهما الجمعية الوطنية الكتالونية و أومينوم كالتشرال.

وهتف المتظاهرون بشعارات مثل «الاستقلال»! و«الحرية للسجناء السياسيين!».

وخلال اجتماع حضره أكثر من 700 رئيس بلدية شاركوا في الاحتجاج، قال رئيس الإقليم الانفصالي يواكيم تورا: «لا سبيل للتراجع عن طريق الاستقلال!».

يُشار إلى أنه في 14 أكتوبر الجاري، حكمت المحكمة العليا الإسبانية على تسعة من قادة حركة الاستقلال بالسجن لمدة تصل إلى 13 عامًا.

ويخرج المتظاهرون إلى الشوارع بانتظام منذ صدور حكم المحكمة وغالبًا ما تتحول المظاهرات إلى عنف.

ويطالب تورا بعقد اجتماع مع حكومة رئيس الوزراء بيدرو سانشيز، لكن مدريد ترفض حتى الآن هذا الطلب.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك