Menu
العثور على مواد نووية خطرة في منشآت نفطية جنوب لبنان

قال رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان، حسان دياب، اليوم الجمعة، إن تقرير شركة كومبيليفت الألمانية أشار إلى وجود مواد كيمياوية خطرة في منشآت نفطية في الزهراني بجنوب البلاد.

ونقل بيان صادر عن المجلس الأعلى للدفاع عن دياب قوله، إن الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية راجعت تقرير الشركة، وخلصت إلى أن هذه المواد هي مواد نووية عالية النقاوة، ويشكل وجودها خطرًا.

وأضاف دياب في البيان أن الأمر يحتاج إلى المناقشة الفورية، وينبغي التعامل معه على وجه السرعة.

وقد تم تكليف وزير الطاقة باتخاذ الإجراءات اللازمة بالتنسيق مع الوزارات والمؤسسات المعنية، لا سيما الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية لتخزين المواد الشديدة الخطورة، بعد سحبها من منشآت النفط أو أي أمكنة أخرى.

كما تم تكليف الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية استكمال الاتصالات لإيجاد حل نهائي لنفايات الطاقة المشعة المخزنة في مقر الهيئة.

وقرر المجلس تمديد حالة التعبئة العامة لغاية 30 سبتمبر المقبل، وفرض لبس الكمامات على المواطنين والطلب إلى الأجهزة المعنية اتخاذ التدابير اللازمة بحق المخالفين. وطُلب من الأجهزة العسكرية والأمنية كافة التشدد في قمع المخالفات.

كما تم تكليف وزير الصحة باستكمال التواصل مع الشركات المصنّعة للقاحات لتأمين اللقاحات مع السماح للقطاع الخاص لتأمين اللقاحات عبر مبادرات جماعية تحت إشراف وضوابط وزارة الصحة.

2021-03-29T13:48:16+03:00 قال رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان، حسان دياب، اليوم الجمعة، إن تقرير شركة كومبيليفت الألمانية أشار إلى وجود مواد كيمياوية خطرة في منشآت نفطية في الزهراني بج
العثور على مواد نووية خطرة في منشآت نفطية جنوب لبنان
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

العثور على مواد نووية خطرة في منشآت نفطية جنوب لبنان

رئيس الحكومة أكد أنه ينبغي التعامل مع الأمر على وجه السرعة..

العثور على مواد نووية خطرة في منشآت نفطية جنوب لبنان
  • 776
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 شعبان 1442 /  26  مارس  2021   09:42 م

قال رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان، حسان دياب، اليوم الجمعة، إن تقرير شركة كومبيليفت الألمانية أشار إلى وجود مواد كيمياوية خطرة في منشآت نفطية في الزهراني بجنوب البلاد.

ونقل بيان صادر عن المجلس الأعلى للدفاع عن دياب قوله، إن الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية راجعت تقرير الشركة، وخلصت إلى أن هذه المواد هي مواد نووية عالية النقاوة، ويشكل وجودها خطرًا.

وأضاف دياب في البيان أن الأمر يحتاج إلى المناقشة الفورية، وينبغي التعامل معه على وجه السرعة.

وقد تم تكليف وزير الطاقة باتخاذ الإجراءات اللازمة بالتنسيق مع الوزارات والمؤسسات المعنية، لا سيما الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية لتخزين المواد الشديدة الخطورة، بعد سحبها من منشآت النفط أو أي أمكنة أخرى.

كما تم تكليف الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية استكمال الاتصالات لإيجاد حل نهائي لنفايات الطاقة المشعة المخزنة في مقر الهيئة.

وقرر المجلس تمديد حالة التعبئة العامة لغاية 30 سبتمبر المقبل، وفرض لبس الكمامات على المواطنين والطلب إلى الأجهزة المعنية اتخاذ التدابير اللازمة بحق المخالفين. وطُلب من الأجهزة العسكرية والأمنية كافة التشدد في قمع المخالفات.

كما تم تكليف وزير الصحة باستكمال التواصل مع الشركات المصنّعة للقاحات لتأمين اللقاحات مع السماح للقطاع الخاص لتأمين اللقاحات عبر مبادرات جماعية تحت إشراف وضوابط وزارة الصحة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك