Menu
«طوكيو 2020» تُرحل الألعاب العالمية إلى 2022

قرر منظمو الألعاب العالمية، اليوم الخميس، إرجاء المنافسات لمدة عام، من أجل تفادي التعارض مع موعد أولمبياد طوكيو التي تأجلت إلى صيف 2021، بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، والتي فرضت حالة من الارتباك على الروزنامة الرياضية

وتقام الألعاب العالمية كل أربع سنوات، وتضم 32 رياضة ليست درجة في البرنامج الأولمبي، وتشهد مشاركة واسعة من مختلف الرياضيين حول العالم، ويعتبرها البعض امتدادًا لمنافسات الدورة الأولمبية.

وفي وقت سابق، أعلن رئيس اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الأولمبية المؤجلة يوشيرو موري؛ أنه تقرر رسميًّا إقامة الدورة الأولمبية، في الفترة بين 23 يوليو إلى 8 من أغسطس من العام المقبل 2021.

وكان من المقرر أن تُقام الدورة الأولمبية، في العاصمة اليابانية طوكيو صيف العام الحالي، غير أن انتشار فيروس كورونا حول العالم، وعدم قدرة الرياضيين من مختلف دول العالم على استعداد للمشاركة في الدورة، فضلًا عن المخاوف الصحية من تجمع عدد كبير من الجماهير في مكان واحد، دفعت إلى صدور قرار بتأجيل الدورة الأولمبية لمدة عام.

وفرض تأجيل أولمبياد طوكيو، إرجاء منافسات الألعاب العالمية، والتي كان من المقرر إقامتها العام المقبل، بين 15 و25 يوليو، في ولاية ألاباما الأمريكية، لتقام من السابع وحتى 17 يوليو 2022.

وأوضح المنظمون، أن قرار تأجيل أولمبياد طوكيو إلى 2021 أثر بشكل كبير على التحضيرات للألعاب العالمية، وإن التمسك بإقامة المنافسات في موعدها كان سيحرمها من مشاركة العديد من الرياضيين الأولمبيين والمسؤولين.

وكان من المنتظر أن يشارك في الألعاب العالمية 3600 رياضي، من أكثر من 100 دولة للمنافسة في رياضات تنافسية خارج جدول الأولمبياد، مثل الألعاب القتالية والإسكواش والبلياردو والبولينج.

اقرأ أيضًا:

الشعلة الأولمبية تتجاهل التأجيل وتصل محطة «فوكوشيما»

2020-10-15T20:17:51+03:00 قرر منظمو الألعاب العالمية، اليوم الخميس، إرجاء المنافسات لمدة عام، من أجل تفادي التعارض مع موعد أولمبياد طوكيو التي تأجلت إلى صيف 2021، بسبب جائحة فيروس كورونا
«طوكيو 2020» تُرحل الألعاب العالمية إلى 2022
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«طوكيو 2020» تُرحل الألعاب العالمية إلى 2022

لتفادي التعارض مع موعد الأولمبياد الجديد

«طوكيو 2020» تُرحل الألعاب العالمية إلى 2022
  • 54
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 شعبان 1441 /  02  أبريل  2020   09:06 م

قرر منظمو الألعاب العالمية، اليوم الخميس، إرجاء المنافسات لمدة عام، من أجل تفادي التعارض مع موعد أولمبياد طوكيو التي تأجلت إلى صيف 2021، بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، والتي فرضت حالة من الارتباك على الروزنامة الرياضية

وتقام الألعاب العالمية كل أربع سنوات، وتضم 32 رياضة ليست درجة في البرنامج الأولمبي، وتشهد مشاركة واسعة من مختلف الرياضيين حول العالم، ويعتبرها البعض امتدادًا لمنافسات الدورة الأولمبية.

وفي وقت سابق، أعلن رئيس اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الأولمبية المؤجلة يوشيرو موري؛ أنه تقرر رسميًّا إقامة الدورة الأولمبية، في الفترة بين 23 يوليو إلى 8 من أغسطس من العام المقبل 2021.

وكان من المقرر أن تُقام الدورة الأولمبية، في العاصمة اليابانية طوكيو صيف العام الحالي، غير أن انتشار فيروس كورونا حول العالم، وعدم قدرة الرياضيين من مختلف دول العالم على استعداد للمشاركة في الدورة، فضلًا عن المخاوف الصحية من تجمع عدد كبير من الجماهير في مكان واحد، دفعت إلى صدور قرار بتأجيل الدورة الأولمبية لمدة عام.

وفرض تأجيل أولمبياد طوكيو، إرجاء منافسات الألعاب العالمية، والتي كان من المقرر إقامتها العام المقبل، بين 15 و25 يوليو، في ولاية ألاباما الأمريكية، لتقام من السابع وحتى 17 يوليو 2022.

وأوضح المنظمون، أن قرار تأجيل أولمبياد طوكيو إلى 2021 أثر بشكل كبير على التحضيرات للألعاب العالمية، وإن التمسك بإقامة المنافسات في موعدها كان سيحرمها من مشاركة العديد من الرياضيين الأولمبيين والمسؤولين.

وكان من المنتظر أن يشارك في الألعاب العالمية 3600 رياضي، من أكثر من 100 دولة للمنافسة في رياضات تنافسية خارج جدول الأولمبياد، مثل الألعاب القتالية والإسكواش والبلياردو والبولينج.

اقرأ أيضًا:

الشعلة الأولمبية تتجاهل التأجيل وتصل محطة «فوكوشيما»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك