Menu

تنطلق في 12 ديسمبر.. 5 مرشحين يخوضون انتخابات الرئاسة الجزائرية

21 وسيلة إعلامية أجنبية لتغطية الحدث

أعلنت السلطة المستقلة للانتخابات بالجزائر، اعتماد 21 وسيلة إعلامية أجنبية من أجل تغطية الانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر المقبل. وقالت السلطة -في بيان ل
تنطلق في 12 ديسمبر.. 5 مرشحين يخوضون انتخابات الرئاسة الجزائرية
  • 14
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلنت السلطة المستقلة للانتخابات بالجزائر، اعتماد 21 وسيلة إعلامية أجنبية من أجل تغطية الانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر المقبل.

وقالت السلطة -في بيان لها اليوم- إن «السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات قد قامت حتى يوم 25 نوفمبر 2019، باعتماد وسائل إعلام أجنبية أعربت عن رغبتها في تغطية الانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر 2019؛ حيث تم اعتماد 21 وسيلة إعلامية أجنبية تمثل بلدانًا آسيوية وأوروبية وعربية وإفريقية».

وأشارت السلطة إلى أنها ستواصل استلام ودراسة طلبات الاعتماد من وسائل إعلام أجنبية في إطار مهامها حتى يوم 2 ديسمبر المقبل.

رموز بوتفليقة

إلى ذلك تظاهر المئات من الطلاب الجزائريين بالعاصمة، أمس الثلاثاء، للمطالبة بإلغاء انتخابات الرئاسة المقبلة في ظل بقاء رموز نظام بوتفليقة.

كما طالب المتظاهرون بالتغيير الجذري في النظام السياسي لبلادهم، وإطلاق سراح سجناء الرأي؛ حيث احتشدوا بمشاركة نشطاء وأفراد من الشعب في «ساحة الشهداء»، حاملين لافتات موحدة كتب عليها: «لا للانتخابات»، وسط تعزيزات أمنية مكثفة.

واستنكر المحتجون ما اعتبروه «محاولات تخويف بتلك الحقبة»، في إشارة إلى المخاوف التي عبرت عنها شخصيات سياسية في البلاد من وجود احتمالات لتكرار سيناريو التسعينيات بسبب حالة الفراغ الدستوري وصراع قوى خفية في نظام بوتفليقة للعودة إلى الحكم.

ومنذ بدء الحراك الشعبي بالجزائر في فبراير الماضي، اختار الطلاب يوم الثلاثاء من كل أسبوع للخروج في مسيرات للتعبير عن مواقفهم مما يحدث في بلادهم.

5 مرشحين

ويخوض غمار انتخابات الرئاسة 5 مرشحين؛ هم: المستقل عبدالمجيد تبون، وعلي بن فليس رئيس حزب «طلائع الحريات»، وعبدالعزيز بلعيد رئيس حزب «جبهة المستقبل»، وعز الدين ميهوبي الأمين العام بالنيابة لحزب «التجمع الوطني الديمقراطي»، والإخواني عبدالقادر بن قرينة رئيس ما يعرف بـ«حركة البناء».

ودخلت الحملة الانتخابية يومها الحادي عشر؛ إذ نشط المرشحون في تجمعات انتخابية بعدة محافظات في البلاد، وسط احتجاجات في عدد منها، ومحاولات لمنع تجمعات المرشحين، ودعوات للتصعيد بالعصيان المدني والإضراب الشامل.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك