Menu
«كلاسيكو الأرض».. أول تعادل سلبي منذ 17 عامًا وموقف مثير من الجماهير

جاء التعادل دون أهداف بين برشلونة وغريمه التقليدي ريال مدريد، مساء أمس الأربعاء، في المباراة المؤجَّلة بينهما من المرحلة العاشرة لبطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، ليُعدّ أول تعادل سلبي في لقاءات الكلاسيكو بمختلف المسابقات منذ نوفمبر عام 2002.

وكما كان الحال قبل 17 عامًا؛ فقد شهدت مباراة الأربعاء موقفًا مثيرًا للجدل من قبل الجماهير التي ملأت مدرَّجات ملعب (كامب نو) معقل الفريق الكتالوني، الذي استضاف اللقاء.

وألقت جماهير برشلونة ما يقرب من 50 كرة بلاستيكية على أرض الملعب في الشوط الثاني، للتعبير عن احتجاجها على أحكام بالسجن صدرت ضد منظمي استفتاء استقلال إقليم كتالونيا عن إسبانيا عام 2017.

وخلال آخر تعادل سلبي بين الفريقين، أثارت جماهير برشلونة الجدل بعدما ألقت (رأس خنزير) وقطعًا معدنية ونقودًا على لويس فيجو، الذي كان منتقلًا آنذاك لصفوف ريال مدريد قادمًا من برشلونة، ليتكرَّر الموقف، ولكن بشكل آخر في لقاء اليوم.

يذكر أنَّ هذا هو التعادل رقم 35 خلال 179 مباراة جرت بين الفريقين ببطولة الدوري، فيما حقَّق كل فريق 72 انتصارًا على الآخر.

وكان الفرنسي زين الدين زيدان مدرِّب الفريق على موعد مع صناعة التاريخ، بعدما أصبح أول مدرِّب لريال مدريد يحافظ على سِجلّه خاليًا من الهزائم للمباراة الخامسة على التوالي بملعب (كامب نو).

وحقَّق زيدان في مبارياته الخمسة التي خاضها بمعقل الفريق الكتالوني فوزين مقابل ثلاثة تعادلات.

وكان زيدان تولَّى تدريب الريال لأول مرة في يناير عام 2016، قبل أن يعود لقيادة الفريق الملكي في ولايته الثانية في مارس الماضي.

2020-08-11T13:34:43+03:00 جاء التعادل دون أهداف بين برشلونة وغريمه التقليدي ريال مدريد، مساء أمس الأربعاء، في المباراة المؤجَّلة بينهما من المرحلة العاشرة لبطولة الدوري الإسباني لكرة الق
«كلاسيكو الأرض».. أول تعادل سلبي منذ 17 عامًا وموقف مثير من الجماهير
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«كلاسيكو الأرض».. أول تعادل سلبي منذ 17 عامًا وموقف مثير من الجماهير

لقاء الأربعاء كان رقم 179 بين الفريقين

«كلاسيكو الأرض».. أول تعادل سلبي منذ 17 عامًا وموقف مثير من الجماهير
  • 102
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
22 ربيع الآخر 1441 /  19  ديسمبر  2019   02:25 ص

جاء التعادل دون أهداف بين برشلونة وغريمه التقليدي ريال مدريد، مساء أمس الأربعاء، في المباراة المؤجَّلة بينهما من المرحلة العاشرة لبطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، ليُعدّ أول تعادل سلبي في لقاءات الكلاسيكو بمختلف المسابقات منذ نوفمبر عام 2002.

وكما كان الحال قبل 17 عامًا؛ فقد شهدت مباراة الأربعاء موقفًا مثيرًا للجدل من قبل الجماهير التي ملأت مدرَّجات ملعب (كامب نو) معقل الفريق الكتالوني، الذي استضاف اللقاء.

وألقت جماهير برشلونة ما يقرب من 50 كرة بلاستيكية على أرض الملعب في الشوط الثاني، للتعبير عن احتجاجها على أحكام بالسجن صدرت ضد منظمي استفتاء استقلال إقليم كتالونيا عن إسبانيا عام 2017.

وخلال آخر تعادل سلبي بين الفريقين، أثارت جماهير برشلونة الجدل بعدما ألقت (رأس خنزير) وقطعًا معدنية ونقودًا على لويس فيجو، الذي كان منتقلًا آنذاك لصفوف ريال مدريد قادمًا من برشلونة، ليتكرَّر الموقف، ولكن بشكل آخر في لقاء اليوم.

يذكر أنَّ هذا هو التعادل رقم 35 خلال 179 مباراة جرت بين الفريقين ببطولة الدوري، فيما حقَّق كل فريق 72 انتصارًا على الآخر.

وكان الفرنسي زين الدين زيدان مدرِّب الفريق على موعد مع صناعة التاريخ، بعدما أصبح أول مدرِّب لريال مدريد يحافظ على سِجلّه خاليًا من الهزائم للمباراة الخامسة على التوالي بملعب (كامب نو).

وحقَّق زيدان في مبارياته الخمسة التي خاضها بمعقل الفريق الكتالوني فوزين مقابل ثلاثة تعادلات.

وكان زيدان تولَّى تدريب الريال لأول مرة في يناير عام 2016، قبل أن يعود لقيادة الفريق الملكي في ولايته الثانية في مارس الماضي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك