Menu
حريق يلتهم يختًا ضخمًا مملوكًا للمغنّي مارك أنتوني بميامي

غرق يخت ضخم يملكه المغني الأمريكي مارك أنتوني، جزئيًّا، في خليج بيسكين بولاية فلوريدا، بعدما التهمه حريق هائل تطلب من 45 عنصر إطفاء ما يقرب من ساعتين لإخماده.

وقال مسؤولو الإطفاء، إن القارب -الذي يبلغ طوله 36.5 مترًا- كان راسيًا قبالة طريق ماكارثر بجزيرة جاردنز مارينا في ميامي، عندما اشتعلت فيه النيران ليل الأربعاء.

وأكدت المتحدثة باسم جاردنز مارينا، ناتالي توفار، أن القارب ينتمي إلى مغني السالسا الشهير.

وقالت إدارة الإطفاء في ميامي في بيان، إن اثنين من أفراد الطاقم كانا على متن اليخت وقت الحريق، لكنهما تمكنا من النزول بأمان ولم يصب أيّ منهما بجروح. ولم يتم الكشف عن هويتيهما.

وعملت إدارات إطفاء في ميامي وميامي- دايد، على احتواء الحريق، واستخدمت قوارب لمكافحة النيران.

صحيفة «ميامي هيرالد» نقلت عن قائد فريق إطفاء الحرائق في ميامي، إنجناتيوس كارول، قوله: إن اليخت غرق جزئيًّا، مشيرًا إلى أن القوارب المجاورة لم تتضرر.

وكان بالإمكان رؤية ألسنة اللهب من وسط مدينة ميامي مساء الأربعاء، وفق ما أوردت وكالة أسوشييتد برس، التي قالت إن أسباب الحريق لم تتضح بعد.

2019-12-20T17:13:32+03:00 غرق يخت ضخم يملكه المغني الأمريكي مارك أنتوني، جزئيًّا، في خليج بيسكين بولاية فلوريدا، بعدما التهمه حريق هائل تطلب من 45 عنصر إطفاء ما يقرب من ساعتين لإخماده.
حريق يلتهم يختًا ضخمًا مملوكًا للمغنّي مارك أنتوني بميامي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


حريق يلتهم يختًا ضخمًا مملوكًا للمغنّي مارك أنتوني بميامي

الجهات المختصة تواصل كشف الملابسات..

حريق يلتهم يختًا ضخمًا مملوكًا للمغنّي مارك أنتوني بميامي
  • 22
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 ربيع الآخر 1441 /  20  ديسمبر  2019   05:13 م

غرق يخت ضخم يملكه المغني الأمريكي مارك أنتوني، جزئيًّا، في خليج بيسكين بولاية فلوريدا، بعدما التهمه حريق هائل تطلب من 45 عنصر إطفاء ما يقرب من ساعتين لإخماده.

وقال مسؤولو الإطفاء، إن القارب -الذي يبلغ طوله 36.5 مترًا- كان راسيًا قبالة طريق ماكارثر بجزيرة جاردنز مارينا في ميامي، عندما اشتعلت فيه النيران ليل الأربعاء.

وأكدت المتحدثة باسم جاردنز مارينا، ناتالي توفار، أن القارب ينتمي إلى مغني السالسا الشهير.

وقالت إدارة الإطفاء في ميامي في بيان، إن اثنين من أفراد الطاقم كانا على متن اليخت وقت الحريق، لكنهما تمكنا من النزول بأمان ولم يصب أيّ منهما بجروح. ولم يتم الكشف عن هويتيهما.

وعملت إدارات إطفاء في ميامي وميامي- دايد، على احتواء الحريق، واستخدمت قوارب لمكافحة النيران.

صحيفة «ميامي هيرالد» نقلت عن قائد فريق إطفاء الحرائق في ميامي، إنجناتيوس كارول، قوله: إن اليخت غرق جزئيًّا، مشيرًا إلى أن القوارب المجاورة لم تتضرر.

وكان بالإمكان رؤية ألسنة اللهب من وسط مدينة ميامي مساء الأربعاء، وفق ما أوردت وكالة أسوشييتد برس، التي قالت إن أسباب الحريق لم تتضح بعد.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك