مصري يرفض الصلاة على زوجته وأبلغ عن هروب أبنائه

 مقيم يرفض حضور مراسم دفن زوجته (أرشيفية)
مقيم يرفض حضور مراسم دفن زوجته (أرشيفية)

في حادث صادم؛ امتنع مقيم من الجنسية المصرية عن حضور مراسم زوجته السابقة؛ ورفض استلام ابنائه إثر خلاف نشب بينه وبين زوجته قبل 5 سنوات ، تاركاً ابنائه لمصير مجهول بعد غياب والدتهم التي كانت تمثل العائل الوحيد .

بداية الأزمة بين الزوجين

ترجع الأزمة لما قبل 5 سنوات؛ إذ نشب خلاف بين الزوجين قام على إثره الأب بسحب إقامة زوجته وطفليه، وأخفاهما، وأبلغ السلطات عن هروبهما، ما دفع الأم إلى العمل لتتمكن من الإنفاق على ابنيها.

وقد اضطرت السيدة المصرية إلى العمل كمصورة نسائية ؛ إلا أنها تعرضت قبل عامين لوعكة صحية انتقلت على إثرها للمستشفى، لتفاجأ بحاجتها لإجراء عملية قلب مفتوح؛ تكفل بتكاليفها أحد أبناء الجالية المصرية في المملكة.

اقرأ أيضاً
دفن جثتها تحت نخلة.. فك لغز جريمة قتل سائحة بعد 17 عامًا والقبض على قاتلها
 مقيم يرفض حضور مراسم دفن زوجته (أرشيفية)

وفاة الأم إثر وعكة صحية

وبعد شفاء السيدة ذات الـ 42 عامًا عادت لعملها مرة أخرى؛ إلا أنها أصيبت بوعكة لم تعد منها للحياة مرة أخرى؛ إذ تسبب انخفاض حاد في الدورة الدموية في وفاتها؛ وعندما أخبر الرجل بوفاتها لاستكمال مراسم الدفن، رفض الحضور وأعلن مقاطعته لها ولأبنائه.

وقد أوضح أحد أبناء الجالية المصرية أنه فور إبلاغ السلطات بامتناع الزوج عن الحضور لإتمام المراسم، تم إبلاغ الجهات الأمنية، والتي من جانبها سهلت إصدار تصاريح الغسل والدفن، مبينا أنه تمت صلاة الجنازة عقب صلاة الظهر بمسجد الملك فهد ودفنت بمقبرة الثقبة بالمنطقة الشرقية.
وفيما يتعلق بوضع الأبناء؛ أشار بعض المقيمين إلى أن الأب رفض استلامهم؛ ولا يزال موقفهم مجهولاً لا سيما بعد غياب عائلهم الوحيد أمهم، وإبلاغ أبيهم بهربهم من قبل؛ فلا يملكون حقًا قانونيًا للسفر أو الإقامة أو الدراسة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa