زيادة معدلات الوفاة بين ممارسي كمال الأجسام بسبب «المنشطات»

المنشطات ترفع معدلات الوفاة بين لاعبي كمال الأجسام
المنشطات ترفع معدلات الوفاة بين لاعبي كمال الأجسام

تعتبر رياضة كمال الأجسام من أكثر الرياضات العالمية خطورة، وذلك بسبب الجرعات العالية من المنشطات الخطيرة التي يستخدمها بعض اللاعبين أحيانًا، والتي قد تؤدي إلى الوفاة في بعض الأحيان.

معدل الوفاة بين لاعبي كمال الأجسام:

وفي عام 2016، ذكر موقع "Renal and urology News"، أن لاعبي كمال الأجسام لديهم معدل وفيات يزيد بنسبة %34 أعلى من معدل الوفيات من الذكور في الولايات المتحدة، في نفس الفئة العمرية.

ونشر الموقع دراسة لفريق من الباحثين في كلية "بايلور" للطب في مدينة "هيوستن" الأميركية، قاموا فيها بفحص بيانات 1578 لاعب كمال أجسام، من المحترفين الذين تنافسوا في الفترة من 1948 إلى 2014، وتمكَّن الباحثون من الحصول على بيانات كاملة لـ597 من هؤلاء اللاعبين، من بين هذه المجموعة الأخيرة أُبلِغ عن وفاة 58 شخصًا، وكان متوسط عمر الوفاة هو 47 سنة.

اقرأ أيضاً
مستر أولمبيا 2021.. وفاة بطل كمال الأجسام «جورج بيترسون» قبل انطلاق المسابقة بساعات
المنشطات ترفع معدلات الوفاة بين لاعبي كمال الأجسام

أشهر الوفيات لضحايا الهرمونات من لاعبي كمال الأجسام:

تتسبب المنشطات والهرمونات في الوفاة للاعبي كمال الأجسام، وذلك بسبب تأثيرها في نظام القلب والأوعية الدموية، والذي قد يؤدي إلى تصلب في الشرايين، وفي بعض الأحيان تؤدي إلى هبوط حاد في الدورة الدموية بشكل مفاجئ.

ومن بين هؤلاء ناصر السنباطي، توفي في عمر الـ47، وريتش بيانا في عمر الـ46، وجورج بيترسون في الـ37، ولوك وود في عمر الـ35، ودانيل ألكساندر في عمر الـ31 سنة، ودالاس مكارفر توفي عام 2017 في الـ26 فقط من عمره.

ولعل بطل كمال الأجسام جورجبيترسون أحد أشهر ضحايا المنشطات التي تسببت في وفاته عن عمر 37 عامًا، ويعتبر فالديرسيجاتو "هالك البرازيلي" آخر الضحايا؛ حيث تسببت حقنة من مادة كيميائية زيتية بإنهاء حياته، ولا تقف سلسلة الضحايا عند هذا الحد؛ما دفع البعض بإطلاق على هذه الرياضة اسم "لعبة الموت"، وهناك عدد كبير لاعبي كمال الأجسام يتناولون جرعات عالية من المنشطات الخطيرة، التي تعمل على نمو وزيادة الحجم العضلي، وتغير البنيان وشكل الجسم.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa