مليار شخص حول العالم مهدد بالصمم.. ما طرق الوقاية من فقدان السمع؟

الوقاية من الصمم
الوقاية من الصمم

يتعرض عدد من الشباب لسلوكيات السمع الخاطئة التي تهدد صحتهم وتقودهم بنسب كبيرة لصمم، خاصة مع التقدم التكنولوجي الذي أتاح وسائل ومعدات مكبرة للصوت تؤذي سمع الإنسان بشكل كبير.

مليار شخص مهدد بالصمم

وبحسب ما ذكرته دراسة حديثة نشرت في دورية BMJ Global Health، أن نحو ربع شباب العالم أي ما يقارب المليار شخص مهدد بالإصابة بالصمم، بسبب اعتمادهم على سماع الموسيقى بمكبرات الصوت بمستويات عالية.

أسباب الصمم

وكشفت مؤلفة الدراسة لورين ديلارد، زميلة ما بعد الدكتوراه في جامعة كارولينا الجنوبية الطبية، لـ DW: "تُظهر دراستنا أن ممارسات الاستماع غير الآمنة شائعة بين الشباب، والتي قد تعرض أكثر من مليار شاب لخطر الإصابة بفقدان السمع الدائم"، وأضافت: "فقدان السمع الناجم عن الضوضاء غير قابل للإصلاح، ونحن بحاجة إلى تنفيذ استراتيجيات لمنع فقدان السمع".

واعتمدت الدراسة على التجربة وتقييم أكثر من 19 ألف شخص، لمجموعة شباب تتراوح أعمارهم بين 19 و34 سنة.

وتبين أن 24% من الشباب تعرضوا لضوضاء مفرطة من أجهزة الاستماع الشخصية مثل الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة. كما قدروا أن 48% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و34 عامًا تعرضوا لمستويات ضوضاء غير آمنة في أماكن الموسيقى.

حماية الأذن من الصمم

وتوصلت الدراسة إلى أنه غالبًا ما يستمع الأشخاص إلى الصوت على الأجهزة حتى 105 ديسيبل ويتراوح متوسط ​​مستويات الصوت في أماكن الترفيه من 104 إلى 122 ديسيبل. وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية (WHO)، فإن التعرض للضوضاء بهذه المستويات لمدة 10-15 دقيقة في الأسبوع يتجاوز مستويات الاستماع الآمنة.

طرق الوقاية من فقدان السمع

- الحفاظ على مستوى الصوت أقل من 60% من الحد الأقصى لمستوى الصوت على الأجهزة.

- حماية الأذن عن طريق ارتداء سدادات الأذن في الأماكن الصاخبة والابتعاد عن مصادر الصوت العالي.

-تحديد مقدار الوقت الذي تقضيه في القيام بأنشطة صاخبة، خذ فترات راحة قصيرة بعيدًا عن الأصوات المرتفعة وقلل من الاستخدام اليومي لأجهزة الاستماع الشخصية.

- مراقبة مستويات الاستماع عبر ميزات الاستماع الآمنة الموجودة في هاتفك أو باستخدام التطبيقات لمراقبة التعرض للصوت.

-التحقق من السمع، عن طريق هناك تطبيقات تم التحقق من صحتها والتي يمكنك استخدامها مثل تطبيق hearWHO إذا لم يكن لديك إمكانية الوصول إلى أخصائي السمع.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa