«لامبورجيني» تبحث عن فرص استثمارية بالسعودية السوق الأكبر بالشرق الأوسط

«لامبورجيني» تبحث عن فرص استثمارية بالسعودية السوق الأكبر بالشرق الأوسط

يبحث عملاق السيارات الإيطالي «لامبورجيني» فرصًا استثمارية ضخمة في المملكة العربية السعودية، باعتبارها السوق الأكبر والأقوى في منطقة الشرق الأوسط.

وقال المدير التنفيذي للشركة، ستيفان وينكلمان، في تصريحات لموقع «عرب نيوز»، نُشرت اليوم الأربعاء، إن الشركة تنظر إلى المملكة العربية السعودية باعتبارها السوق الأقوى في المنطقة، مضيفًا: «نعتقد أن المملكة ستكون السوق الأكبر، لدينا الشريك الصحيح، لهذا لدينا فرص كبيرة هناك.. نرى احتمالات نمو كبيرة».

وأضاف: «المملكة العربية السعودية، والمنطقة بشكل عام، سوق مهم للغاية لمصنع السيارات، وحافظت على أهميتها رغم التحديات الاقتصادية والجيوسياسية».

ويجري وينكلمان زيارة إلى عدة دول بالشرق الأوسط للاجتماع مع وكلاء ومناقشة خطط الشركة للتحول بعيدًا عن استخدام المحركات التي تعمل بالبنزين واستبدالها بمحركات هجينة أولًا ثم محركات كهربائية بالكامل، وهي خطط بتكلفة 1.8 مليار دولار.

وتوقع وينكلمان أن تحظى سيارة «أوروس»، الرياضية متعددة الاستخدامات، بنجاح كبير في المملكة، وأنها «ستغير قواعد اللعب هناك»، وذلك بعد النجاح الذي حظت به في دول أخرى بالمنطقة لتمثل أكثر من نصف المبيعات الجديدة للشركة. ويبدأ سعر السيارة من 270 ألف دولار.

ورغم حالة الكساد الاقتصادي التي تسببت بها جائحة «كورونا»؛ فإن العام 2020 كان أكثر الأعوام ربحية بالنسبة إلى «لامبورجيني»، مع تحقيق أرباح قياسية.

وعقدت «لامبورجيني» شراكة مع وكيل السيارات الفارهة «ساماكو»، وافتتحت فروعًا عدة في مدن جدة والرياض والخبر.

إقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa