«النفوذ» كلمة السر في دعم إيران للحكومة الكوبية أمام التظاهرات الشعبية

«النفوذ» كلمة السر في دعم إيران للحكومة الكوبية أمام التظاهرات الشعبية

ألقت صحيفة «واشنطن فري بيكون» الأمريكية الضوء على دعم إيران للحكومة في كوبا، وقالت إن طهران تلقي بثقلها خلف حكومة متنازع عليها، أمام التظاهرات الشعبية التي انطلقت منددة بالأوضاع المزرية في البلاد، في مسعى لتوسيع نفوذها في أمريكا اللاتينية.

وظهر ذلك جليًا، حسب الصحيفة، في تصريحات للقادة في طهران أكدوا فيها أنهم في اتصال وثيق مع نظرائهم في كوبا، وأنهم يقدمون يد العون للبلاد في مواجهة موجة العقوبات الأخيرة التي فرضتها الإدارة الأمريكية؛ بسبب انتهاكات حقوق الإنسان الموسعة هناك.

وحذرت الصحيفة من محاولات طهران المتنامية لتوسيع نفوذها وإنشاء موطئ قدم لها في أمريكا اللاتينية، بالاتصال المباشر مع الحكومات الديكتاتورية في المنطقة، وعلى رأسهم فنزويلا وكوبا.

وقالت: «التنسيق الأخير بين كوبا وإيران إنما دليل يؤكد محاولة الأخيرة دعم وتقوية خصوم الولايات المتحدة وجيرانها في أمريكا اللاتينية، في الوقت الذي يسعى فيه البلدان لإعادة إحياء الاتفاق النووي لعام 2015».

وتحدث وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف، هاتفيًّا مع نظيره الكوبي، برونو رودريغيز، الخميس، منتقدًا «تدخل الولايات المتحدة في شؤون كوبا الداخلية»، حسب تقارير الإعلام الإيراني.

وقابلت الحكومة الكوبية التظاهرات الشعبية بعنف، مع اعتقال أكثر من 500 ناشط ومتظاهر خلال الأسابيع القليلة الماضية. وردًا على الوضع، أصدرت الإدارة الأمريكية حزمة جديدة من العقوبات بحق وزير الدفاع الكوبي ومسؤولين رفيعي المستوى، قالت إنهم متورطون في انتهاكات لحقوق الإنسان.

وقال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في بيان: «أدين بشدة حملة الاعتقالات الجماعية والمحاكمات الشائنة التي تصدر أحكام بالسجن بدون وجه حق بحق هؤلاء الذي تجرأوا وتحدثوا بحرية، بغرض ترهيب وتهديد الشعب الكوبي وإسكاته».

وأضاف، في إشارة إلى العقوبات الجديدة: «إنها فقط البداية، وستواصل الولايات المتحدة فرض عقوبات بحق الأفراد المسؤولين عن قمع الشعب الكوبي».

لكن إيران من جانبها دانت العقوبات الأمريكية، وقال الناطق باسم الخارجية، سعيد خطيب زاده: «باعتبارها دولة تواجه عقوبات قاسية غير قانونية من الولايات المتحدة، تعرب إيران عن تضامنها مع الشعب والحكومة الكوبية، وتدعو إلى نهاية فورية للعقوبات الأمريكية أحادية الجانب ضد كوبا».

Related Stories

No stories found.
X
صحيفة عاجل
ajel.sa