Menu
دارفور تشتعل.. موجات هروب من العنف لآلاف السودانيين إلى تشاد

أفادت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في جنيف، أمس الثلاثاء، أنَّ أكثر من 11 ألف شخص نزحوا من ولاية غرب دارفور السودانية إلى دولة تشاد المجاورة، جراء الاشتباكات المجتمعية منذ شهر ديسمبر الماضي.

وقال المتحدث باسم المفوضية بابار بالوش إلى الصحفيين: إنَّ أربعة آلاف منهم فروا خلال الأسبوع الماضي. مبينًا أنَّ هناك حاجة ماسة إلى الغذاء والماء وأن الظروف الصحية تشكل مصدر قلق آخر.

وأوضح بالوش أنَّ المفوضية وحكومة تشاد والشركاء في المجال الإنساني يقومون بالتنسيق المشترك للاستجابة لحالة الطوارئ بتزويد اللاجئين بالمساعدات المنقذة للحياة، بما في ذلك الغذاء والماء ومواد الإغاثة .

وأوضحت المفوضية أنها تواصل سعيها للحصول على دعم المجتمع الدولي لحكومة السودان الانتقالية لمعالجة الأسباب الجذرية للصراع في دارفور، مشيرة إلى أن استعادة الأمن سيكون أمرًا أساسيًا نحو بناء السلام .

2020-01-29T03:49:28+03:00 أفادت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في جنيف، أمس الثلاثاء، أنَّ أكثر من 11 ألف شخص نزحوا من ولاية غرب دارفور السودانية إلى دولة تشاد المجاورة، جراء الاشتب
دارفور تشتعل.. موجات هروب من العنف لآلاف السودانيين إلى تشاد
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

دارفور تشتعل.. موجات هروب من العنف لآلاف السودانيين إلى تشاد

طوارئ لتزويد اللاجئين بالمساعدات المنقذة للحياة..

دارفور تشتعل.. موجات هروب من العنف لآلاف السودانيين إلى تشاد
  • 700
  • 0
  • 1
فريق التحرير
4 جمادى الآخر 1441 /  29  يناير  2020   03:49 ص

أفادت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في جنيف، أمس الثلاثاء، أنَّ أكثر من 11 ألف شخص نزحوا من ولاية غرب دارفور السودانية إلى دولة تشاد المجاورة، جراء الاشتباكات المجتمعية منذ شهر ديسمبر الماضي.

وقال المتحدث باسم المفوضية بابار بالوش إلى الصحفيين: إنَّ أربعة آلاف منهم فروا خلال الأسبوع الماضي. مبينًا أنَّ هناك حاجة ماسة إلى الغذاء والماء وأن الظروف الصحية تشكل مصدر قلق آخر.

وأوضح بالوش أنَّ المفوضية وحكومة تشاد والشركاء في المجال الإنساني يقومون بالتنسيق المشترك للاستجابة لحالة الطوارئ بتزويد اللاجئين بالمساعدات المنقذة للحياة، بما في ذلك الغذاء والماء ومواد الإغاثة .

وأوضحت المفوضية أنها تواصل سعيها للحصول على دعم المجتمع الدولي لحكومة السودان الانتقالية لمعالجة الأسباب الجذرية للصراع في دارفور، مشيرة إلى أن استعادة الأمن سيكون أمرًا أساسيًا نحو بناء السلام .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك