Menu
السديس يُدشن مبادرة «معًا محترزون» بالشراكة مع القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام

دشن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، أمس الاثنين، بالشراكة مع الأمير العميد الدكتور بدر بن سعود بن محمد مساعد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام، المبادرة التوعوية «معًا محترزون»، التي تستهدف من خلالها الرئاسة العامة جميع العاملين بالمسجد الحرام.

وتُعنى المبادرة بتوعية العاملين بالمسجد الحرام بالإجراءات المتبعة من قبل الرئاسة والجهات المعنية للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19)، إضافةً إلى إيضاح الطرق الصحية والسليمة لتعقيم اليدين واستعمال الكمامات.

وحرصت الرئاسة على الالتزام في أخذ جميع الاحترازات لتطبيقها داخل المسجد الحرام باستخدام عدد من التقنيات المساعدة في منع انتشار الفيروس بين منسوبيها والعاملين ورجال الأمن والجهات المساندة من مختلف القطاعات، حيث أعلن سابقًا عن تشغيل الكاميرات الحرارية المتطورة لقياس حرارة الجسم قبيل دخولهم لمباشرة أعمالهم اليومية.

وأكدت الرئاسة العامة على المُضي قدمًا للعمل بتلك الإجراءات، لما تحققه- بعد مشيئة الله عز وجل- من حماية للمسجد الحرام ومنع دخول الفيروس وانتشاره بين أوساط العاملين فيه، انطلاقًا من حرص القيادة الرشيدة وعملها الدؤوب لسلامة الجميع.

2020-10-14T08:55:23+03:00 دشن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، أمس الاثنين، بالشراكة مع الأمير العميد الدكتور بدر بن سعود بن
السديس يُدشن مبادرة «معًا محترزون» بالشراكة مع القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

السديس يُدشن مبادرة «معًا محترزون» بالشراكة مع القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام

تستهدف جميع العاملين بالحرم..

السديس يُدشن مبادرة «معًا محترزون» بالشراكة مع القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام
  • 150
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
12 رمضان 1441 /  05  مايو  2020   12:50 ص

دشن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، أمس الاثنين، بالشراكة مع الأمير العميد الدكتور بدر بن سعود بن محمد مساعد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام، المبادرة التوعوية «معًا محترزون»، التي تستهدف من خلالها الرئاسة العامة جميع العاملين بالمسجد الحرام.

وتُعنى المبادرة بتوعية العاملين بالمسجد الحرام بالإجراءات المتبعة من قبل الرئاسة والجهات المعنية للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19)، إضافةً إلى إيضاح الطرق الصحية والسليمة لتعقيم اليدين واستعمال الكمامات.

وحرصت الرئاسة على الالتزام في أخذ جميع الاحترازات لتطبيقها داخل المسجد الحرام باستخدام عدد من التقنيات المساعدة في منع انتشار الفيروس بين منسوبيها والعاملين ورجال الأمن والجهات المساندة من مختلف القطاعات، حيث أعلن سابقًا عن تشغيل الكاميرات الحرارية المتطورة لقياس حرارة الجسم قبيل دخولهم لمباشرة أعمالهم اليومية.

وأكدت الرئاسة العامة على المُضي قدمًا للعمل بتلك الإجراءات، لما تحققه- بعد مشيئة الله عز وجل- من حماية للمسجد الحرام ومنع دخول الفيروس وانتشاره بين أوساط العاملين فيه، انطلاقًا من حرص القيادة الرشيدة وعملها الدؤوب لسلامة الجميع.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك