Menu
تشديد أمريكي على مكافحة تهريب الأسلحة الإيرانية لميليشيا الحوثي

شدد قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكينزي، الثلاثاء، على أهمية تفعيل دور خفر السواحل اليمنية في مكافحة تهريب الأسلحة الإيرانية للميليشيات الانقلابية.

وأكَّد الجنرال ماكينزي، أثناء لقائه الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، دعم بلاده للشرعية اليمنية لمواجهة دعم إيران للميليشيات الحوثية وأذرعها الإرهابية في المنطقة، لافتًا إلى ضرورة تعزيز التعاون والعمل معًا في خط مشترك لمواجهة تلك التحديات والقضاء عليها.

وتطرّق اللقاء، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، إلى التدخلات الإيرانية، ودعمها للميليشيا الحوثية بالأسلحة النوعية، والصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار، والزوارق السريعة المفخخة، والمسيّرة عن بُعْد، إضافة للأنشطة الإرهابية التي تمارسها الميليشيات الحوثية، وما تمثِّله من تهديدات لأمن واستقرار اليمن والمنطقة، واستخدام تلك الأسلحة لتهديد خطوط الملاحة الدولية.

ولفت الرئيس اليمني إلى التعاون الاستراتيجي بين بلاده وواشنطن في إطار مكافحة الإرهاب والتوسع الإيراني وأدواتها في المنطقة، مشيرًا إلى أن تصعيد ميليشيات الحوثي بتوجيهات إيرانية كردة فعل لمقتل قاسم سليماني باستهدافها مسجدًا في مأرب خلف نحو 115 قتيلًا من منتسبي اللواء الرابع حماية رئاسية.

وأضاف «من مصلحة الجميع وقف المد الإيراني في المنطقة باعتباره يشكل تهديدًا للمنطقة والعالم، وهذا ما حذرنا منه مرارًا وتكرارًا من خلال سعي إيران للسيطرة والتحكم بالملاحة بمضيقي هرمز وباب المندب».

2020-11-27T12:42:28+03:00 شدد قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكينزي، الثلاثاء، على أهمية تفعيل دور خفر السواحل اليمنية في مكافحة تهريب الأسلحة الإيرانية للميليشيات الانقل
تشديد أمريكي على مكافحة تهريب الأسلحة الإيرانية لميليشيا الحوثي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تشديد أمريكي على مكافحة تهريب الأسلحة الإيرانية لميليشيا الحوثي

الجنرال كينيث ماكينزي أكَّد أهمية تفعيل دور خفر السواحل..

تشديد أمريكي على مكافحة تهريب الأسلحة الإيرانية لميليشيا الحوثي
  • 962
  • 0
  • 0
فريق التحرير
4 جمادى الآخر 1441 /  29  يناير  2020   06:20 ص

شدد قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكينزي، الثلاثاء، على أهمية تفعيل دور خفر السواحل اليمنية في مكافحة تهريب الأسلحة الإيرانية للميليشيات الانقلابية.

وأكَّد الجنرال ماكينزي، أثناء لقائه الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، دعم بلاده للشرعية اليمنية لمواجهة دعم إيران للميليشيات الحوثية وأذرعها الإرهابية في المنطقة، لافتًا إلى ضرورة تعزيز التعاون والعمل معًا في خط مشترك لمواجهة تلك التحديات والقضاء عليها.

وتطرّق اللقاء، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، إلى التدخلات الإيرانية، ودعمها للميليشيا الحوثية بالأسلحة النوعية، والصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار، والزوارق السريعة المفخخة، والمسيّرة عن بُعْد، إضافة للأنشطة الإرهابية التي تمارسها الميليشيات الحوثية، وما تمثِّله من تهديدات لأمن واستقرار اليمن والمنطقة، واستخدام تلك الأسلحة لتهديد خطوط الملاحة الدولية.

ولفت الرئيس اليمني إلى التعاون الاستراتيجي بين بلاده وواشنطن في إطار مكافحة الإرهاب والتوسع الإيراني وأدواتها في المنطقة، مشيرًا إلى أن تصعيد ميليشيات الحوثي بتوجيهات إيرانية كردة فعل لمقتل قاسم سليماني باستهدافها مسجدًا في مأرب خلف نحو 115 قتيلًا من منتسبي اللواء الرابع حماية رئاسية.

وأضاف «من مصلحة الجميع وقف المد الإيراني في المنطقة باعتباره يشكل تهديدًا للمنطقة والعالم، وهذا ما حذرنا منه مرارًا وتكرارًا من خلال سعي إيران للسيطرة والتحكم بالملاحة بمضيقي هرمز وباب المندب».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك