Menu
فسّرت اختفاء القمر الضخم.. دراسة حديثة تكشف أسرارًا جديدة عن كوكب المريخ

كشفت دراسة حديثة، عن أسرارٍ جديدة تتعلق بكوكب المريخ، موضحة سبب إخفاء قمر ضخم كان يدور حوله، ويزيد حجمه 20 مرة عن الأقمار الحالية، مشيرة إلى أنه كانت هناك حلقات محيطة بكوكب المريخ مماثلة لتلك المحيطة بكوكب زحل، حسب صحيفة «ديلي ميرور» البريطانية.

وأوضح القائمون على الدراسة، أن هناك قمرين صغيرين في الحجم يدوران الآن حول كوكب المريخ، ويطلق عليهما اسم «فوبوس» و«ديموس»، لكن العلماء في معهد «سيتي» الأمريكي وجامعة «بوردو» الفرنسية، يعتقدون أنه كان هناك قمر أكبر بكثير كان يدور حول الكوكب منذ ثلاثة مليارات عام على الأقل.

وقالت الباحثة في الدراسة، ماتيجا كوك: «حقيقة أن مدار القمر ديموس ليس على المستوى مع خط استواء كوكب المريخ كان يعتبر فيما سبق غير مهم، ولم يهتم أحد بمحاولة تفسير ذلك. لكن فور أن طرأت لدينا فكرة جديدة، قمنا بفحصها للتو، ميل مدار قمر ديموس كشف سره الأكبر»، مشيرة إلى أن القمر «ديموس» يميل عن مساره بنحو درجتين، وهو ما دفع الباحثين للدراسة.

واقترح العلماء فكرة أن المريخ كان يملك عدة أقمار تدور حوله، لكنها تدمرت عبر مليارات السنين؛ بسبب حلقات الكوكب. ففي كل مرة، تؤدي الحلقة إلى بزوغ قمر جديد أصغر، قبل تكرار الدورة من جديد.

وحسب الباحثين، قد يساهم هذا الاقتراح في تفسير سبب دوران القمر «ديموس» مائل درجتين؛ حيث يتحرك القمر حديث الولادة بعيدًا عن الحلقة والمريخ.

كذلك، اقترح العلماء أنه كان هناك قمر ضخم بحجم 20 مرة حجم الأقمار الحالية، منذ ثلاثة مليارات عام مضت، تبعته دورتان من ولادة الأقمار، آخرها كان القمر «فوبوس»، الذي ولد منذ 200 مليون عام مضى.

وفي حين أن الباحثين لم يتحققوا بعد من صحة هذه النظرية، إلا أنهم يأملون أن تساهم المهمة المقبلة في إثبات صحتها. فيما تخطط وكالة الفضاء اليابانية لإرسال سفينة إلى القمر «فوبوس» العام 2024، وإعادتها إلى الأرض.

اقرأ أيضًا:

الإمارات تخطِّط لزراعة النخيل على كوكب المريخ

بالصور.. 3 تصاميم جديدة لمنازل على كوكب المريخ

2020-07-19T20:09:01+03:00 كشفت دراسة حديثة، عن أسرارٍ جديدة تتعلق بكوكب المريخ، موضحة سبب إخفاء قمر ضخم كان يدور حوله، ويزيد حجمه 20 مرة عن الأقمار الحالية، مشيرة إلى أنه كانت هناك حلقات
فسّرت اختفاء القمر الضخم.. دراسة حديثة تكشف أسرارًا جديدة عن كوكب المريخ
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


فسّرت اختفاء القمر الضخم.. دراسة حديثة تكشف أسرارًا جديدة عن كوكب المريخ

اليابان تخطط لإرسال سفينة إلى «فوبوس»

فسّرت اختفاء القمر الضخم.. دراسة حديثة تكشف أسرارًا جديدة عن كوكب المريخ
  • 62
  • 0
  • 0
فريق التحرير
16 شوّال 1441 /  08  يونيو  2020   03:51 م

كشفت دراسة حديثة، عن أسرارٍ جديدة تتعلق بكوكب المريخ، موضحة سبب إخفاء قمر ضخم كان يدور حوله، ويزيد حجمه 20 مرة عن الأقمار الحالية، مشيرة إلى أنه كانت هناك حلقات محيطة بكوكب المريخ مماثلة لتلك المحيطة بكوكب زحل، حسب صحيفة «ديلي ميرور» البريطانية.

وأوضح القائمون على الدراسة، أن هناك قمرين صغيرين في الحجم يدوران الآن حول كوكب المريخ، ويطلق عليهما اسم «فوبوس» و«ديموس»، لكن العلماء في معهد «سيتي» الأمريكي وجامعة «بوردو» الفرنسية، يعتقدون أنه كان هناك قمر أكبر بكثير كان يدور حول الكوكب منذ ثلاثة مليارات عام على الأقل.

وقالت الباحثة في الدراسة، ماتيجا كوك: «حقيقة أن مدار القمر ديموس ليس على المستوى مع خط استواء كوكب المريخ كان يعتبر فيما سبق غير مهم، ولم يهتم أحد بمحاولة تفسير ذلك. لكن فور أن طرأت لدينا فكرة جديدة، قمنا بفحصها للتو، ميل مدار قمر ديموس كشف سره الأكبر»، مشيرة إلى أن القمر «ديموس» يميل عن مساره بنحو درجتين، وهو ما دفع الباحثين للدراسة.

واقترح العلماء فكرة أن المريخ كان يملك عدة أقمار تدور حوله، لكنها تدمرت عبر مليارات السنين؛ بسبب حلقات الكوكب. ففي كل مرة، تؤدي الحلقة إلى بزوغ قمر جديد أصغر، قبل تكرار الدورة من جديد.

وحسب الباحثين، قد يساهم هذا الاقتراح في تفسير سبب دوران القمر «ديموس» مائل درجتين؛ حيث يتحرك القمر حديث الولادة بعيدًا عن الحلقة والمريخ.

كذلك، اقترح العلماء أنه كان هناك قمر ضخم بحجم 20 مرة حجم الأقمار الحالية، منذ ثلاثة مليارات عام مضت، تبعته دورتان من ولادة الأقمار، آخرها كان القمر «فوبوس»، الذي ولد منذ 200 مليون عام مضى.

وفي حين أن الباحثين لم يتحققوا بعد من صحة هذه النظرية، إلا أنهم يأملون أن تساهم المهمة المقبلة في إثبات صحتها. فيما تخطط وكالة الفضاء اليابانية لإرسال سفينة إلى القمر «فوبوس» العام 2024، وإعادتها إلى الأرض.

اقرأ أيضًا:

الإمارات تخطِّط لزراعة النخيل على كوكب المريخ

بالصور.. 3 تصاميم جديدة لمنازل على كوكب المريخ

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك