Menu
أعلن حاجتها لـ1.2 تريليون دولار.. «صندوق النقد» يطلق صيحة تحذير من تداعيات كورونا على قارة إفريقيا

أطلق صندوق النقد الدولي صيحة تحذير بشأن تداعيات فيروس «كورونا المستجد» على القارة الإفريقية، في ظل نقص التمويل الكافي لمواجهة تداعياتها.

وأعلن صندوق النقد الدولي، اليوم السبت، أن قارة إفريقيا تحتاج إلى 1.2 تريليون دولار للتغلب على أزمة «كورونا المستجد».

وقالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا جورجييفا، إن «الدول الإفريقية بحاجة إلى تمويل بقيمة 1.2 تريليون دولار حتى عام 2023 للتغلب على الأزمة الناجمة عن الوباء»، موضحةً أن «النقص في التمويل يبلغ حاليًّا 345 مليار دولار».

وأضافت جورجييفا، خلال لقاء افتراضي خُصِّص «للتعبئة من أجل إفريقيا»؛ أن المنطقة تواجه حاليًّا فجوة في التمويل؛ لأن التزامات المقرضين الرسميين بشكل ثنائي والمؤسسات الدولية تغطي أقل من ربع الاحتياجات المتوقعة، بينما لا تزال رؤوس الأموال الخاصة محدودة.

اقرأ أيضًا:

حالات التعافي بالمملكة تتجاوز 324 ألفًا.. والمدينة المنورة تسجل أعلى معدلات الشفاء

2020-10-13T04:08:30+03:00 أطلق صندوق النقد الدولي صيحة تحذير بشأن تداعيات فيروس «كورونا المستجد» على القارة الإفريقية، في ظل نقص التمويل الكافي لمواجهة تداعياتها. وأعلن صندوق النقد ال
أعلن حاجتها لـ1.2 تريليون دولار.. «صندوق النقد» يطلق صيحة تحذير من تداعيات كورونا على قارة إفريقيا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أعلن حاجتها لـ1.2 تريليون دولار.. «صندوق النقد» يطلق صيحة تحذير من تداعيات كورونا على قارة إفريقيا

في ظل نقص التمويل

أعلن حاجتها لـ1.2 تريليون دولار.. «صندوق النقد» يطلق صيحة تحذير من تداعيات كورونا على قارة إفريقيا
  • 184
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 صفر 1442 /  10  أكتوبر  2020   07:33 م

أطلق صندوق النقد الدولي صيحة تحذير بشأن تداعيات فيروس «كورونا المستجد» على القارة الإفريقية، في ظل نقص التمويل الكافي لمواجهة تداعياتها.

وأعلن صندوق النقد الدولي، اليوم السبت، أن قارة إفريقيا تحتاج إلى 1.2 تريليون دولار للتغلب على أزمة «كورونا المستجد».

وقالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا جورجييفا، إن «الدول الإفريقية بحاجة إلى تمويل بقيمة 1.2 تريليون دولار حتى عام 2023 للتغلب على الأزمة الناجمة عن الوباء»، موضحةً أن «النقص في التمويل يبلغ حاليًّا 345 مليار دولار».

وأضافت جورجييفا، خلال لقاء افتراضي خُصِّص «للتعبئة من أجل إفريقيا»؛ أن المنطقة تواجه حاليًّا فجوة في التمويل؛ لأن التزامات المقرضين الرسميين بشكل ثنائي والمؤسسات الدولية تغطي أقل من ربع الاحتياجات المتوقعة، بينما لا تزال رؤوس الأموال الخاصة محدودة.

اقرأ أيضًا:

حالات التعافي بالمملكة تتجاوز 324 ألفًا.. والمدينة المنورة تسجل أعلى معدلات الشفاء

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك