Menu
اليابان تلغي الطوارئ الصحية قبل شهر على انطلاق الدورة الأولمبية

قررت الحكومة اليابانية إلغاء حالة الطوارئ الصحية في معظم مناطق البلاد اعتبارًا من يوم الأحد المقبل، استعدادًا لاستضافة الدورة الأولمبية «طوكيو 2020» التي تنطلق بعد أكثر من شهر.

وأوضحت الحكومة اليابانية إن إلغاء حالة الطوارئ الصحية سيشمل العاصمة طوكيو، على الرغم من أنها المدينة التي تستضيف فعاليات الدورة الأولمبية.

وفرضت اليابان حالة الطوارئ الصحية في عدد من المناطق منذ شهر أبريل الماضي، وتشمل إجراءات الطوارئ الصحية، إغلاق المطاعم والحانات مبكرا، وحظر بيع المشروبات الكحولية بهدف الحد من تفشي فيروس كورونا والتقليل من فرص انتقال المرض قبل بدء الدورة الأولمبية.

وأدى تطبيق إجراءات الطوارئ الصحية إلى تراجع معدلات الإصابة بفيروس كورونا بشكل ملحوظ، وهو ما أدى إلى تشجيع الحكومة اليابانية على رفع حالة الطوارئ الصحية.

وعلى الرغم من هذا القرار، ستقوم الحكومة اليابانية بدراسة وضع عشر مناطق إضافية في حالة شبه طوارئ صحية، بهدف تقليص عدد الإصابات إلى أدنى حد ممكن.

ووفقا للقرار الجديد، سيتم السماح للمطاعم والحانات بفتح أبوابها لاستقبال الزبائن حتى الثامنة مساء، كما سيتم السماح بتنظيم بعض التجمعات مثل المباريات الرياضية والحفلات الموسيقية بحضور المتفرجين بحد أقصى عشرة آلاف متفرج.

وكانت الحكومة اليابانية قد تلقت نصائح من خبراء الصحة بتنظيم الدورة الأولمبية دون السماح بحضور الجماهير.

2021-07-14T05:03:05+03:00 قررت الحكومة اليابانية إلغاء حالة الطوارئ الصحية في معظم مناطق البلاد اعتبارًا من يوم الأحد المقبل، استعدادًا لاستضافة الدورة الأولمبية «طوكيو 2020» التي تنطلق
اليابان تلغي الطوارئ الصحية قبل شهر على انطلاق الدورة الأولمبية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

اليابان تلغي الطوارئ الصحية قبل شهر على انطلاق الدورة الأولمبية

اليابان تلغي الطوارئ الصحية قبل شهر على انطلاق الدورة الأولمبية
  • 56
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 ذو القعدة 1442 /  17  يونيو  2021   02:23 م

قررت الحكومة اليابانية إلغاء حالة الطوارئ الصحية في معظم مناطق البلاد اعتبارًا من يوم الأحد المقبل، استعدادًا لاستضافة الدورة الأولمبية «طوكيو 2020» التي تنطلق بعد أكثر من شهر.

وأوضحت الحكومة اليابانية إن إلغاء حالة الطوارئ الصحية سيشمل العاصمة طوكيو، على الرغم من أنها المدينة التي تستضيف فعاليات الدورة الأولمبية.

وفرضت اليابان حالة الطوارئ الصحية في عدد من المناطق منذ شهر أبريل الماضي، وتشمل إجراءات الطوارئ الصحية، إغلاق المطاعم والحانات مبكرا، وحظر بيع المشروبات الكحولية بهدف الحد من تفشي فيروس كورونا والتقليل من فرص انتقال المرض قبل بدء الدورة الأولمبية.

وأدى تطبيق إجراءات الطوارئ الصحية إلى تراجع معدلات الإصابة بفيروس كورونا بشكل ملحوظ، وهو ما أدى إلى تشجيع الحكومة اليابانية على رفع حالة الطوارئ الصحية.

وعلى الرغم من هذا القرار، ستقوم الحكومة اليابانية بدراسة وضع عشر مناطق إضافية في حالة شبه طوارئ صحية، بهدف تقليص عدد الإصابات إلى أدنى حد ممكن.

ووفقا للقرار الجديد، سيتم السماح للمطاعم والحانات بفتح أبوابها لاستقبال الزبائن حتى الثامنة مساء، كما سيتم السماح بتنظيم بعض التجمعات مثل المباريات الرياضية والحفلات الموسيقية بحضور المتفرجين بحد أقصى عشرة آلاف متفرج.

وكانت الحكومة اليابانية قد تلقت نصائح من خبراء الصحة بتنظيم الدورة الأولمبية دون السماح بحضور الجماهير.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك