Menu

إبراهيموفيش يعود إلى السويد عبر بوابة هاماربي

بعد فشل صفقة ميلان

أعلن السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم فريق لوس أنجلوس جالاكسي، وجهته المقبلة بعد نهاية مشواره مع الفريق الأمريكي. وأسدل المهاجم السويدي، الستار على مسيرته مع
إبراهيموفيش يعود إلى السويد عبر بوابة هاماربي
  • 44
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلن السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم فريق لوس أنجلوس جالاكسي، وجهته المقبلة بعد نهاية مشواره مع الفريق الأمريكي.

وأسدل المهاجم السويدي، الستار على مسيرته مع النادي الأمريكي، والتي بدأت في عام 2018، وسجل لاعب النجم السويدي، بقميص النادي الأمريكي، 52 هدفًا وصنع 17 في 53 مباراة لعبها أساسيًّا؛ علمًا بأنه فاز بجائزة أفضل لاعب جديد في الدوري الأمريكي عام 2018.

وترددت أنباء خلال الأيام القليلة الماضية، حول اقتراب إبرا، من العودة إلى صفوف ميلان الإيطالي، إلا أن المفاوضات تعثرت في النهاية، ليقرر السلطان العودة إلى الدوري السويدي عبر بوابة هاماربي، ونشر زلاتان صورة لقميص هاماربي، يكتب عليه اسمه، في إشارة إلى عودته لبلاده مرة أخرى، وتشير بعض التقارير إلى أن النجم السويدي، قد يشتري النادي بالكامل، وليس الانضمام إلى صفوفه، وهذا ما سنعلمه خلال الأيام المقبلة.

واحتل هاماربي المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري السويدي بالموسم المنقضى، برصيد 65 نقطة بفارق 3 نقاط عن يورجوردن صاحب اللقب، وأعلن إبراهيموفيتش، في وقت سابق، عبر الشبكات الاجتماعية، إنه توصل إلى اتفاق مع لوس أنجلوس جالاكسي يسمح له بعدم الاستمرار مع الفريق الموسم المقبل، وكتب إبراهيموفيتش تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، شكر فيها لوس أنجلوس جالاكسي، وقال: «أتيت.. رأيت وانتصرت.. شكرًا لوس أنجلوس جالاكسي على جعلي أشعر أنني حي مجددًا».

وأضاف: «لجماهير جالاكسي، أردتم زلاتان، أعطيتكم زلاتان، على الرحب والسعة.. القصة تستمر. الآن عودوا إلى مشاهدة البيسبول»، في إشارة إلى أن دوري كرة القدم الأمريكي بدونه ليس له أهمية.

من ناحيته، أصدر لوس أنجلوس جالاكسي بيانًا شكر فيه اللاعب، البالغ 38 عامًا، على إسهاماته مع الفريق ودوري كرة القدم الأمريكي.

وذكر رئيس النادي كريس كلين: «منذ وصوله عام 2018، أثر زلاتان بالإيجاب في كرة القدم في لوس أنجلوس.. نحن شاكرون لإخلاصه في العمل وتفانيه.. نشكر زلاتان على مهنيته وتأثيره غير المحدود في كيان لوس أنجلوس وكيان كرة القدم في أمريكا الشمالية عامة».

ومثل السلطان صفوة الأندية الأوروبية، منذ انطلاقته حتى أن قرر الذهاب إلى الدوري الأمريكي؛ حيث لعب بقميص كل من أياكس الهولندي، وبرشلونة الإسباني، والثلاثي الإيطالي إنتر وميلان ويوفنتوس، كما دافع عن قميص مانشستر يونايتد الإنجليزي، وباريس سان جيرمان الفرنسي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك