Menu


النيابة العامة تفتح تحقيقًا في حادثة خطبة العيد المسيئة للسعوديات

مصدر مسؤول: السلوكيات المقترفة تتطلب المساءلة الجزائية

أفاد مصدر مسؤول في النيابة العامة، بأن وحدة الإخلال بالنظام العام في النيابة العامة قد فتحت تحقيقاً في حادثة خطبة العيد المتداولة في شبكات التواصل الاجتماعي حسب
النيابة العامة تفتح تحقيقًا في حادثة خطبة العيد المسيئة للسعوديات
  • 24298
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أفاد مصدر مسؤول في النيابة العامة، بأن وحدة الإخلال بالنظام العام في النيابة العامة قد فتحت تحقيقاً في حادثة خطبة العيد المتداولة في شبكات التواصل الاجتماعي حسب النظام.

وكان أحد خطباء صلاة العيد في جدة، أثار جدلًا واسعًا في المملكة، بعدما هاجم المرأة العاملة في المملكة إلى حد وصفها بأوصاف مسيئة، وهو الحديث الذي تلقفه عدد من المغردين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بالاستهجان والسخرية.

وأوضح المصدر المسؤول أن المحققين باشروا إجراءات التحقيق في القضية والوقوف على ما انطوت عليه السلوكيات المقترفة من المذكور، والمفضية إلى المساءلة الجزائية وتحديد الأوصاف الجرمية المرتكبة في القضية الموجبة للمسؤولية الجزائية.

وكان عدد من المغردين طالبوا بإحالة القضية للنيابة العامة، بالإضافة إلى فتح الوزارة ملف إدارة المساجد في جدة، في حين ردّ وزير الشؤون الإسلامية عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، بأنّ ما جرى تداوله بأسلوب غير شرعي عن عمل المرأة، لا يتناسب مع  توجهات الدولة.

وعن تفاصيل الواقعة، قال الوزير إنّ المكان الذي أقيمت فيه صلاة العيد غير مخصص للصلاة؛ إذ إنه عبارة عن أرض فضاء وتمت تهيئته من أحد الأشخاص، لافتًا إلى أنّ الخطيب لم يحصل على تصريح رسمي من الوزارة.

تجدر الإشارة إلى أن النيابة العامة تختص وفقاً للمادة الثالثة من نظامها بالتحقيق في الجرائم، والتصرف في التحقيق.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك