Menu
تصل إلى مليون ريال.. هيئة الزكاة تطبق لائحة المكافآت للمبلغين عن التهرب الزكوي والضريبي

أعلنت الهيئة العامة للزكاة والدخل، اليوم الإثنين، البدء في تطبيق لائحة المكافآت التشجيعية للمُبلغّين عن مخالفات أنظمة ولوائح الهيئة والتهرب الزكوي والضريبي، وذلك بمقدار 2.5% من المبالغ والغرامات المحصلة؛ بحد أدنى 1000 ريال، وبحد أقصى مليون ريال.

وأوضحت الهيئة، أن تطبيق القرار يأتي استنادًا إلى قرار مجلس الوزراء، الذي ينص على صرف مكافآت تشجيعية لكل من يسهم من غير موظفي الهيئة في الكشف عن مخالفات للأنظمة، التي تختص الهيئة بالإشراف على تطبيقها ولوائحها التنفيذية.

وأشارت هيئة الزكاة والدخل، إلى أنها تسعى لتنفيذ لائحة المكافآت التشجيعية؛ بهدف تحقيق أعلى درجات الالتزام والامتثال لدى قطاع الأعمال بشكل عام، ورفع درجة الوعي الاقتصادي والتجاري بشكل خاص، وزيادة التثقيف لدى أفراد المجتمع للحد من المخالفات الزكوية والضريبية.

وأوضحت، أن القرار يأتي حرصًا من الهيئة على الحفاظ على الأموال العامة، من خلال الالتزام الزكوي والضريبي، والحد من المخالفات الشائعة لدى المكلفين، والتشجيع على التزام المنشآت بمسؤولياتها النظامية، والعمل على تصحيح الوضع الزكوي والضريبي لدى المكلفين، ومساعدتهم في تقديم الإقرارات بسهولة ويسر عبر الخدمات الإلكترونية.

وأكَّدت الهيئة، أنها تستقبل بلاغات جميع المخالفات؛ بما فيها التهرب الزكوي والضريبي ومعالجتها، عبر نظام إلكتروني يهدف إلى سرعة عملية استقبال البلاغات، وذلك من خلال الموقع الإلكتروني للهيئة عبر الرابط التالي: وكذلك تطبيق ضريبة القيمة المضافة على الأجهزة الذكية.

وأكَّدت أنه سيتم إخطار المُبَلّغ عن حالة البلاغ، والتحقق من وضع المنشآت المُبلّغ عنها، بالإضافة إلى أنها ستتعامل مع البيانات الواردة من المُبلّغين بكل سرّية.

وأشارت الهيئة، إلى أن المخالفات والتهرب الزكوي والضريبي، تأخذ أشكالًا وطرقًا متعددة، منها: تقديم إقرار زكوي أو ضريبي مبني على بيانات غير حقيقية بقصد التهرب، أو تزوير العقود والفواتير والوثائق، أو عدم الإفصاح عن جميع الأنشطة التجارية أو أحد الفروع التابعة لنشاط معين، أو التلاعب في حصص ملكية السعودي وغير السعودي لتخفيض الزكاة أو الضريبة، أو إدخال وإخراج سلع أو خدمات من وإلى المملكة دون سداد الضريبة كليًا أو جزئيًا، أو تقديم مستند بهدف تقليل الزكاة أو الضريبة المستحقة أو استردادها دون وجه حق، أو إخفاء أي عنصر من عناصر الوعاء الزكوي أو الضريبي.

وكشفت هيئة الزكاة والدخل، عن أن عقوبات التهرب الضريبي تبدأ من 25% من فرق الضريبة الناتجة عن تقديم معلومات غير حقيقية، وقد تصل عقوبة التهرب الضريبي إلى ثلاثة أضعاف قيمة السلع أو الخدمات الخاضعة للضريبة، موضحة أنها أقرّت مكافأة مالية لمن يسهم في الإبلاغ عن مخالفات أنظمة ولوائح الهيئة، ومنها حالات التهرب الزكوي والضريبي، بمقدار 2.5% من المبالغ والغرامات المحصلة، بحد أدنى ألف ريال وبحد أقصى يصل إلى مليون ريال، وذلك حسب الضوابط المعتمدة لذلك من مجلس إدارة الهيئة.

اقرأ أيضا:

تفاصيل لائحة المكافآت التشجيعية للمبلّغين عن التهرّب الضريبي

«الزكاة والدخل» توضح خطوات دفع زكاة المنشآت التجارية

 

2020-09-11T01:01:29+03:00 أعلنت الهيئة العامة للزكاة والدخل، اليوم الإثنين، البدء في تطبيق لائحة المكافآت التشجيعية للمُبلغّين عن مخالفات أنظمة ولوائح الهيئة والتهرب الزكوي والضريبي، وذل
تصل إلى مليون ريال.. هيئة الزكاة تطبق لائحة المكافآت للمبلغين عن التهرب الزكوي والضريبي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تصل إلى مليون ريال.. هيئة الزكاة تطبق لائحة المكافآت للمبلغين عن التهرب الزكوي والضريبي

التعامل مع البيانات بسرية كاملة

تصل إلى مليون ريال.. هيئة الزكاة تطبق لائحة المكافآت للمبلغين عن التهرب الزكوي والضريبي
  • 424
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
23 جمادى الآخر 1441 /  17  فبراير  2020   03:12 م

أعلنت الهيئة العامة للزكاة والدخل، اليوم الإثنين، البدء في تطبيق لائحة المكافآت التشجيعية للمُبلغّين عن مخالفات أنظمة ولوائح الهيئة والتهرب الزكوي والضريبي، وذلك بمقدار 2.5% من المبالغ والغرامات المحصلة؛ بحد أدنى 1000 ريال، وبحد أقصى مليون ريال.

وأوضحت الهيئة، أن تطبيق القرار يأتي استنادًا إلى قرار مجلس الوزراء، الذي ينص على صرف مكافآت تشجيعية لكل من يسهم من غير موظفي الهيئة في الكشف عن مخالفات للأنظمة، التي تختص الهيئة بالإشراف على تطبيقها ولوائحها التنفيذية.

وأشارت هيئة الزكاة والدخل، إلى أنها تسعى لتنفيذ لائحة المكافآت التشجيعية؛ بهدف تحقيق أعلى درجات الالتزام والامتثال لدى قطاع الأعمال بشكل عام، ورفع درجة الوعي الاقتصادي والتجاري بشكل خاص، وزيادة التثقيف لدى أفراد المجتمع للحد من المخالفات الزكوية والضريبية.

وأوضحت، أن القرار يأتي حرصًا من الهيئة على الحفاظ على الأموال العامة، من خلال الالتزام الزكوي والضريبي، والحد من المخالفات الشائعة لدى المكلفين، والتشجيع على التزام المنشآت بمسؤولياتها النظامية، والعمل على تصحيح الوضع الزكوي والضريبي لدى المكلفين، ومساعدتهم في تقديم الإقرارات بسهولة ويسر عبر الخدمات الإلكترونية.

وأكَّدت الهيئة، أنها تستقبل بلاغات جميع المخالفات؛ بما فيها التهرب الزكوي والضريبي ومعالجتها، عبر نظام إلكتروني يهدف إلى سرعة عملية استقبال البلاغات، وذلك من خلال الموقع الإلكتروني للهيئة عبر الرابط التالي: وكذلك تطبيق ضريبة القيمة المضافة على الأجهزة الذكية.

وأكَّدت أنه سيتم إخطار المُبَلّغ عن حالة البلاغ، والتحقق من وضع المنشآت المُبلّغ عنها، بالإضافة إلى أنها ستتعامل مع البيانات الواردة من المُبلّغين بكل سرّية.

وأشارت الهيئة، إلى أن المخالفات والتهرب الزكوي والضريبي، تأخذ أشكالًا وطرقًا متعددة، منها: تقديم إقرار زكوي أو ضريبي مبني على بيانات غير حقيقية بقصد التهرب، أو تزوير العقود والفواتير والوثائق، أو عدم الإفصاح عن جميع الأنشطة التجارية أو أحد الفروع التابعة لنشاط معين، أو التلاعب في حصص ملكية السعودي وغير السعودي لتخفيض الزكاة أو الضريبة، أو إدخال وإخراج سلع أو خدمات من وإلى المملكة دون سداد الضريبة كليًا أو جزئيًا، أو تقديم مستند بهدف تقليل الزكاة أو الضريبة المستحقة أو استردادها دون وجه حق، أو إخفاء أي عنصر من عناصر الوعاء الزكوي أو الضريبي.

وكشفت هيئة الزكاة والدخل، عن أن عقوبات التهرب الضريبي تبدأ من 25% من فرق الضريبة الناتجة عن تقديم معلومات غير حقيقية، وقد تصل عقوبة التهرب الضريبي إلى ثلاثة أضعاف قيمة السلع أو الخدمات الخاضعة للضريبة، موضحة أنها أقرّت مكافأة مالية لمن يسهم في الإبلاغ عن مخالفات أنظمة ولوائح الهيئة، ومنها حالات التهرب الزكوي والضريبي، بمقدار 2.5% من المبالغ والغرامات المحصلة، بحد أدنى ألف ريال وبحد أقصى يصل إلى مليون ريال، وذلك حسب الضوابط المعتمدة لذلك من مجلس إدارة الهيئة.

اقرأ أيضا:

تفاصيل لائحة المكافآت التشجيعية للمبلّغين عن التهرّب الضريبي

«الزكاة والدخل» توضح خطوات دفع زكاة المنشآت التجارية

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك