Menu

حمد الله يجدد أزمته مع أمرابط بإلغاء متابعة حسابه على «إنستجرام»

وضع إدارة النصر في موقف لا تحسد عليه

لا يزال مهاجم فريق النصر، المغربي عبدالرزاق حمد الله، يثير الحيرة بتصرفاته التي تضع إدارة النادي في مواقف لا تحسد عليها. فبعد انتهاء أزمته مع موظفة المطار بتنا
حمد الله يجدد أزمته مع أمرابط بإلغاء متابعة حسابه على «إنستجرام»
  • 4130
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

لا يزال مهاجم فريق النصر، المغربي عبدالرزاق حمد الله، يثير الحيرة بتصرفاته التي تضع إدارة النادي في مواقف لا تحسد عليها.

فبعد انتهاء أزمته مع موظفة المطار بتنازل كل من الطرفين عن حقه الخاص، وسفر اللاعب رفقة زوجته إلى الولايات المتحدة الأمريكية، فاجأ الجميع بإعلان اعتزاله اللعب دوليًّا مع منتخب المغرب بعدما خرج من اختيارات المدير الفني لـ«أسود الأطلس»، البوسني وحيد خاليلوزيتش للدخول في المعسكر الحالي للمنتخب.

أما جديد حمد الله، فكان قيامه بإلغاء متابعة حساب مواطنه وزميله في الفريق النصراوي، نور الدين أمرابط على موقع «إنستجرام»، وهو ما لم يقم أمرابط بمقابلته بتصرف مماثل.

وفيما حافظ المهاجم المغربي على متابعته لحسابات عدد من زملائه بالنصر مثل النيجيري أحمد موسى وسلطان الغنام وعبدالله مادو، اختار حساب أمرابط ليلغي متابعته، ما يشير إلى وجود توتر في العلاقة بين اللاعبين وهو التوتر الذي كان قد طفا على السطح مؤخرًا خلال إحدى المباريات حين رفض حمد الله التنازل لزميله عن تنفيذ ضربة جزاء برغم رغبة أمرابط في تسديدها، ما أدى إلى انسحاب الأخير بهدوء حتى لا تحدث أزمة.

من جانبها، سارعت إدارة النصر إلى احتواء الموقف بين اللاعبين فقامت بدعوتهما على العشاء لتلطيف الأجواء بينهما وإعادة الأمور إلى نصابها الصحيح، وهو ما تم بالفعل، غير أن قيام حمد الله بإلغاء متابعة حساب زميله يشير إلى أن الأزمة ما زالت قائمة، على الأقل من جهة حمد الله.

وإزاء هذا الوضع، ربما تجد إدارة النادي نفسها مضطرة للتدخل مرة أخرى لضبط تصرفات عبدالرزاق حمد الله حرصًا على وحدة الفريق، وإذا لم تنجح في هذه المهمة، فإن الخيار البديل صعب للغاية، وهو المفاضلة بين اللاعبين للإبقاء على أحدهما حتى لا تحدث فتنة داخل صفوف الفريق.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك