Menu


الشهراني ودا سيلفا.. من يتفوق في معركة وسط الملعب؟

المواجهات الثنائية دوامة تستنفد طاقة لاعبي «الزعيم»

يعد وصول فريق أوراوا الياباني إلى الدور النهائي لدوري أبطال آسيا انعكاسًا للقوة التي يتمتع بها الفريق، إلا أنَّ القراءة الصحيحة للضيوف تشير بوضوح إلى أنَّه يمتل
الشهراني ودا سيلفا.. من يتفوق في معركة وسط الملعب؟
  • 809
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

يعد وصول فريق أوراوا الياباني إلى الدور النهائي لدوري أبطال آسيا انعكاسًا للقوة التي يتمتع بها الفريق، إلا أنَّ القراءة الصحيحة للضيوف تشير بوضوح إلى أنَّه يمتلك خط وسط حديديًا يجعل من مواجهته أمرًا غاية في الصعوبة.

ومن المتوقع بقوة أن يواجه فريق الهلال صعوبة في تخطِّي الجدار الدفاعي الأول الذي سيبنيه المدير الفني لأوراوا، تسويوشي أوتسوكي، وهو الحاجز الذي يتمثّل في لاعبي خط الوسط.

ويتميَّز خط وسط الضيف الياباني بالقوة خاصة مع وجود لاعبين من عينة إيفرتون دا سيلفا الذي يتميَّز بالقوة والروح القتالية، وهو ما مكَّنه من التفوق في المواجهات الثنائية وإيقاف المنافسين.

وخلال الموسم الحالي من دوري أبطال آسيا، تمكن دا سيلفا من تنفيذ 89 مواجهة ثنائية نجح خلالها في إيقاف لاعبي الفرق المنافسة، وهو بذلك يمثِّل خط دفاع متقدّم، خاصةً مع وجود زميله تومواكي ماكينو الذي يجيد اللعب في خط الوسط بجانب إجادته اللعب في خط الدفاع، وقد تمكّن هو الآخر من تنفيذ 23 مواجهة ثنائية بنجاح، لكن الأفضلية بشكل عام تعود إلى دا سيلفا الذي يتفوق على زميله بما يقارب ثلاثة أضعاف.

أما في صفوف الهلال، فإنَّ ياسر الشهراني يبرز كأفضل لاعبي الفريق في المواجهات الثنائية، وتمكن الشهراني من إيقاف لاعبي الفرق المنافسة 58 مرة، يليه محمد كنو الذي نفّذ 15 مواجهة ثنائية ناجحة.

وفي ضوء التفوق الياباني الواضح في مواجهات وسط الملعب، قد يكون من الحكمة أن يقوم المدير الفني للهلال، الروماني رازفان لوشيسكو، بإيجاد طريقة آخر لاختراق دفاعات المنافس، بخلاف الاختراق من المباشر العمق، حتى يتجنَّب إدخال لاعبيه في مواجهات ثنائية تستنفد طاقاتهم مع وجود احتمال كبير لأن يخسروا تلك المواجهات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك