Menu
الهلال يعود.. فاز على التعاون بهدفي جوميز وفييتو

حقق الهلال فوزًا مهمًا في الجولة الرابعة عشرة من مسابقة الدوري السعودي للمحترفين، بعدما تغلب على التعاون بهدفين دون رد في المباراة التي أقيمت مساء اليوم الأربعاء.

أحرز الهدفين جوميز في الدقيقة الثانية، وفييتو في الدقيقة الخمسين، ليرفع الهلال رصيده إلى 29 نقطة منفردًا بالصدارة عن الشباب والأهلي؛ ليصبح الفارق بين الهلال ومنافسيه ثلاث نقاط.

قدم الهلال مباراة كبيرة استعاد بها سابق مستواه العالي، بعدما جمع بين الفوز والأداء الجمالي والفني الراقي، كما نجح الهلال في استعادة مهاجمه الفرنسي بافيتيمبي جوميز الذي استعاد ذاكرة التهديف، وأيضًا فييتو الذي ظهر أخيرًا في كادر الكتيبة الزرقاء بعد طول انتظار.

بدأت المباراة سريعة وحماسية، وكان للهدف الذي أحرزه جوميز في الدقيقة الثانية مفعول قوي في إضفاء مزيد من القوة والندية على المباراة.. ففي الوقت الذي كان كل فريق يرتب أوراقه في الملعب، شن البريك انطلاقة من الجهة اليمنى ومرر لجيوفينكو داخل المنطقة الذي هيأها لسالم الدوسري الذي قام بدوره بإرسال كرة عالية إلى جوميز الذي قابل الكرة بضربة مزدوجة لتسكن الشباك معلنة هدفًا للهلال.

بعد الهدف تخلى التعاون عن كل الحسابات وترك الحذر جانبا فتقدم لاعبوه بحثا عن التعادل من خلال شن عددًا من الهجمات، غير إن تاوامبا أضاع فرصة للتعادل في الدقيقة 13 عندما حاول تقليد جوميز بتسديد كرة مزدوجة لكنه لم يفلح فضاعت الفرصة.

ومن هجمة أخرى، تصدى القائم لتسديدة تعاونية أخرى من قدم الجوعي، كما تعددت الكرات العالية للتعاون داخل منطقة جزاء الهلال، غير أن الدفاع الأزرق نجح في التعامل معها بنجاح.

وبمرور الوقت هدأ حماس التعاون بعدما نجح لاعبو الهلال في امتصاص حماس السكري، ليعود الهلال إلى التحكم في المباراة وإيقاعها فدانت له السيطرة وعاد إلى تهديد مرمى التعاون.

ويمكن القول إن السر في تفوق الهلال يعود إلى الحالة الفنية الرائعة لكل من محمد كنو وجيوفينكو وسام الدوسري والفرج والشهراني والبريك وفييتو، الذين شكلوا مفاتيح لعب الهلال، لكن فيالنهاية انتهى الشوط الأول بتقدم الهلال بهدف جوميز.

سيناريو البداية الساخنة تكرر بحذافيره في الشوط الثاني عندما تمكن فييتو من إحراز الهدف الثاني للهلال في الدقيقة الخمسين ليسجل حضورًا قويًّا مع الهلال، ويقدم أوراق اعتماده لدى الجماهير الزرقاء؛ حيث قابل كرة عرضية بضربة رأس ارتدت من العارضة إليه مرة أخرى فسيطر على الكرة وسدد ضربة مزدوجة في الشباك وسط حراسة مدافعي التعاون، لتصبح النتيجة تقدم الهلال بهدفين.

بعد الهدف ازدادت قبضة الهلال قوة على المباراة فكان هو الفريق الأفضل من كل الوجوه وتعددت محاولات لاعبيه على مرمى التعاون بفضل التفاهم الكبير بين لاعبيه الذين قدموا مباراة كبيرة محت الصورة الباهتة التي ظهر بها الفريق في المباريات السابقة.

وعلى الرغم من محاولات الجهاز الفني للتعاون تعديل وضع فريقه فإنها محاولات باءت بالفشل، لكن بعد انتصاف الشوط لجأ الهلال إلى تهدئة اللعب وعدم الدخول في صراعات بدنية مع لاعبي التعاون والحفاظ على النتيجة وهو تكتيك فشل التعاون في التغلب عليه حتى نهاية المباراة بفوز الهلال.

اقرأ أيضًا:

بعد تمديد التعاقد مع الهلال.. سلمان الفرج: «4 مواسم جديدة في بيتي الثاني»
 

2021-08-18T13:52:55+03:00 حقق الهلال فوزًا مهمًا في الجولة الرابعة عشرة من مسابقة الدوري السعودي للمحترفين، بعدما تغلب على التعاون بهدفين دون رد في المباراة التي أقيمت مساء اليوم الأربعا
الهلال يعود.. فاز على التعاون بهدفي جوميز وفييتو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الهلال يعود.. فاز على التعاون بهدفي جوميز وفييتو

الزعيم انفرد بصدارة الدوري السعودي

الهلال يعود.. فاز على التعاون بهدفي جوميز وفييتو
  • 89
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 جمادى الآخر 1442 /  20  يناير  2021   08:22 م

حقق الهلال فوزًا مهمًا في الجولة الرابعة عشرة من مسابقة الدوري السعودي للمحترفين، بعدما تغلب على التعاون بهدفين دون رد في المباراة التي أقيمت مساء اليوم الأربعاء.

أحرز الهدفين جوميز في الدقيقة الثانية، وفييتو في الدقيقة الخمسين، ليرفع الهلال رصيده إلى 29 نقطة منفردًا بالصدارة عن الشباب والأهلي؛ ليصبح الفارق بين الهلال ومنافسيه ثلاث نقاط.

قدم الهلال مباراة كبيرة استعاد بها سابق مستواه العالي، بعدما جمع بين الفوز والأداء الجمالي والفني الراقي، كما نجح الهلال في استعادة مهاجمه الفرنسي بافيتيمبي جوميز الذي استعاد ذاكرة التهديف، وأيضًا فييتو الذي ظهر أخيرًا في كادر الكتيبة الزرقاء بعد طول انتظار.

بدأت المباراة سريعة وحماسية، وكان للهدف الذي أحرزه جوميز في الدقيقة الثانية مفعول قوي في إضفاء مزيد من القوة والندية على المباراة.. ففي الوقت الذي كان كل فريق يرتب أوراقه في الملعب، شن البريك انطلاقة من الجهة اليمنى ومرر لجيوفينكو داخل المنطقة الذي هيأها لسالم الدوسري الذي قام بدوره بإرسال كرة عالية إلى جوميز الذي قابل الكرة بضربة مزدوجة لتسكن الشباك معلنة هدفًا للهلال.

بعد الهدف تخلى التعاون عن كل الحسابات وترك الحذر جانبا فتقدم لاعبوه بحثا عن التعادل من خلال شن عددًا من الهجمات، غير إن تاوامبا أضاع فرصة للتعادل في الدقيقة 13 عندما حاول تقليد جوميز بتسديد كرة مزدوجة لكنه لم يفلح فضاعت الفرصة.

ومن هجمة أخرى، تصدى القائم لتسديدة تعاونية أخرى من قدم الجوعي، كما تعددت الكرات العالية للتعاون داخل منطقة جزاء الهلال، غير أن الدفاع الأزرق نجح في التعامل معها بنجاح.

وبمرور الوقت هدأ حماس التعاون بعدما نجح لاعبو الهلال في امتصاص حماس السكري، ليعود الهلال إلى التحكم في المباراة وإيقاعها فدانت له السيطرة وعاد إلى تهديد مرمى التعاون.

ويمكن القول إن السر في تفوق الهلال يعود إلى الحالة الفنية الرائعة لكل من محمد كنو وجيوفينكو وسام الدوسري والفرج والشهراني والبريك وفييتو، الذين شكلوا مفاتيح لعب الهلال، لكن فيالنهاية انتهى الشوط الأول بتقدم الهلال بهدف جوميز.

سيناريو البداية الساخنة تكرر بحذافيره في الشوط الثاني عندما تمكن فييتو من إحراز الهدف الثاني للهلال في الدقيقة الخمسين ليسجل حضورًا قويًّا مع الهلال، ويقدم أوراق اعتماده لدى الجماهير الزرقاء؛ حيث قابل كرة عرضية بضربة رأس ارتدت من العارضة إليه مرة أخرى فسيطر على الكرة وسدد ضربة مزدوجة في الشباك وسط حراسة مدافعي التعاون، لتصبح النتيجة تقدم الهلال بهدفين.

بعد الهدف ازدادت قبضة الهلال قوة على المباراة فكان هو الفريق الأفضل من كل الوجوه وتعددت محاولات لاعبيه على مرمى التعاون بفضل التفاهم الكبير بين لاعبيه الذين قدموا مباراة كبيرة محت الصورة الباهتة التي ظهر بها الفريق في المباريات السابقة.

وعلى الرغم من محاولات الجهاز الفني للتعاون تعديل وضع فريقه فإنها محاولات باءت بالفشل، لكن بعد انتصاف الشوط لجأ الهلال إلى تهدئة اللعب وعدم الدخول في صراعات بدنية مع لاعبي التعاون والحفاظ على النتيجة وهو تكتيك فشل التعاون في التغلب عليه حتى نهاية المباراة بفوز الهلال.

اقرأ أيضًا:

بعد تمديد التعاقد مع الهلال.. سلمان الفرج: «4 مواسم جديدة في بيتي الثاني»
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك