Menu
عشرات الوفيات في انهيارات أرضية وفيضانات بإندونيسيا وتيمور الشرقية

قال مسؤولون اليوم الاثنين، إن أكثر من 100 شخص لقوا حتفهم وبقي عشرات آخرون في عداد المفقودين بعد أن اجتاحت فيضانات وانهيارات أرضية مقاطعة نوسا تينجارا الشرقية في شرق إندونيسيا، فيما ذكرت وكالة أنباء دولة تيمور الشرقية أن الفيضانات تسببت أيضًا في وفاة 21 شخصًا.

وغمرت الأنقاض البركانية المنهمرة من جبل ليواتولو المنازل في أعقاب أمطار غزيرة، ما أسفر عن مقتل 20 شخصًا وبقاء 60 آخرين في عداد المفقودين، وفقًا لما قاله توماس أولا، رئيس منطقة ليمباتا في مقاطعة نوسا تينجارا الشرقية.

ولا تزال هناك 14 قرية معزولة تمامًا، ولا يمكن الوصول إليها برا، ومن المرجح أن يرتفع عدد الضحايا مع استمرار جمع المعلومات من القرى، فيما يقذف بركان جبل ليواتولو رماده منذ شهور.

وفي جزء آخر من المقاطعة، ارتفع عدد ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية التي ضربت قرى بجزيرة أدونارا إلى 73 قتيلًا، وفقًا لقناة، مترو تي في، التليفزيونية.

ومن ناحية أخرى تسبب اضطراب الإنترنت في محدودية المعلومات، ومن الممكن أن ترتفع حصيلة الضحايا عند توفر المعلومات، وتسببت كوارث مماثلة في جزيرة ألور المجاورة في مقتل 11 شخصًا على الأقل، وفقًا لوكالة إدارة الكوارث.

 وذكرت الوكالة أن أكثر من 100 منزل تضررت وانهارت خمسة جسور، وسجلت إندونيسيا قرابة ألف كارثة منذ يناير، معظمها من المخاطر المائية والجوية، بما في ذلك الفيضانات والانهيارات الأرضية، وفقًا لوكالة إدارة الكوارث.

وأضافت أن 337 شخصًا على الأقل لقوا حتفهم وبقي 55 آخرون في عداد المفقودين وتضرر 3.4 ملايين شخص ونزح كثيرون.

2021-04-13T03:49:06+03:00 قال مسؤولون اليوم الاثنين، إن أكثر من 100 شخص لقوا حتفهم وبقي عشرات آخرون في عداد المفقودين بعد أن اجتاحت فيضانات وانهيارات أرضية مقاطعة نوسا تينجارا الشرقية في
عشرات الوفيات في انهيارات أرضية وفيضانات بإندونيسيا وتيمور الشرقية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

عشرات الوفيات في انهيارات أرضية وفيضانات بإندونيسيا وتيمور الشرقية

زيادة عدد المفقودين عقب أمطار غزيرة..

عشرات الوفيات في انهيارات أرضية وفيضانات بإندونيسيا وتيمور الشرقية
  • 420
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
23 شعبان 1442 /  05  أبريل  2021   05:22 م

قال مسؤولون اليوم الاثنين، إن أكثر من 100 شخص لقوا حتفهم وبقي عشرات آخرون في عداد المفقودين بعد أن اجتاحت فيضانات وانهيارات أرضية مقاطعة نوسا تينجارا الشرقية في شرق إندونيسيا، فيما ذكرت وكالة أنباء دولة تيمور الشرقية أن الفيضانات تسببت أيضًا في وفاة 21 شخصًا.

وغمرت الأنقاض البركانية المنهمرة من جبل ليواتولو المنازل في أعقاب أمطار غزيرة، ما أسفر عن مقتل 20 شخصًا وبقاء 60 آخرين في عداد المفقودين، وفقًا لما قاله توماس أولا، رئيس منطقة ليمباتا في مقاطعة نوسا تينجارا الشرقية.

ولا تزال هناك 14 قرية معزولة تمامًا، ولا يمكن الوصول إليها برا، ومن المرجح أن يرتفع عدد الضحايا مع استمرار جمع المعلومات من القرى، فيما يقذف بركان جبل ليواتولو رماده منذ شهور.

وفي جزء آخر من المقاطعة، ارتفع عدد ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية التي ضربت قرى بجزيرة أدونارا إلى 73 قتيلًا، وفقًا لقناة، مترو تي في، التليفزيونية.

ومن ناحية أخرى تسبب اضطراب الإنترنت في محدودية المعلومات، ومن الممكن أن ترتفع حصيلة الضحايا عند توفر المعلومات، وتسببت كوارث مماثلة في جزيرة ألور المجاورة في مقتل 11 شخصًا على الأقل، وفقًا لوكالة إدارة الكوارث.

 وذكرت الوكالة أن أكثر من 100 منزل تضررت وانهارت خمسة جسور، وسجلت إندونيسيا قرابة ألف كارثة منذ يناير، معظمها من المخاطر المائية والجوية، بما في ذلك الفيضانات والانهيارات الأرضية، وفقًا لوكالة إدارة الكوارث.

وأضافت أن 337 شخصًا على الأقل لقوا حتفهم وبقي 55 آخرون في عداد المفقودين وتضرر 3.4 ملايين شخص ونزح كثيرون.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك