Menu
وزير الدفاع الأمريكي لكوريا الشمالية: قواتنا لا تزال مستعدة للقتال

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة لا تزال ترى أن التوصل إلى اتفاق سياسي حول نزع السلاح النووي، هو أفضل سبيل للمضي قدمًا فيما يخص كوريا الشمالية، لكن القوات الأمريكية لا تزال على استعداد للقتال إذا لزم الأمر.

وأضاف إسبر، في مقابلة مع شبكة تلفزيون «فوكس نيوز»: «نحث (الزعيم الكوري الشمالي) كيم جونج أون على ضبط النفس».

ويأتي هذا ردًّا على إعلان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، الأربعاء، أن بلاده أنهت الوقف الاختياري للتجارب النووية وتجارب الأسلحة الباليستية العابرة للقارات، حسبما أفادت وكالة الأنباء الرسمية الكورية الشمالية.

ونقلت الوكالة عن كيم قوله أمام مسؤولين في حزبه الحاكم: «سيشهد العالم سلاحًا استراتيجيًّا جديدًا ستمتلكه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية في المستقبل القريب».

وأمام اللجنة المركزية لحزب العمال، قال كيم إن كوريا الشمالية مستعدة لمواصلة العيش في ظل نظام عقوبات دولي كي تحافظ على قدرتها النووية، مضيفًا: «إن الولايات المتحدة تقدم مطالب مخالفة للمصالح الأساسية لدولتنا».

وتابع: «إن واشنطن أجرت عشرات التدريبات العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية، التي كان الرئيس دونالد ترامب وعد شخصيًّا بوقفها، وأرسلت معدات عسكرية عالية التقنية إلى الجنوب، وصعَّدت العقوبات على الشمال».

2020-01-02T21:45:29+03:00 قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة لا تزال ترى أن التوصل إلى اتفاق سياسي حول نزع السلاح النووي، هو أفضل سبيل للمضي قدمًا فيما
وزير الدفاع الأمريكي لكوريا الشمالية: قواتنا لا تزال مستعدة للقتال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

وزير الدفاع الأمريكي لكوريا الشمالية: قواتنا لا تزال مستعدة للقتال

أكد أن الولايات المتحدة ترى التوصل إلى اتفاق سياسي أفضل سبيل

وزير الدفاع الأمريكي لكوريا الشمالية: قواتنا لا تزال مستعدة للقتال
  • 162
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 جمادى الأول 1441 /  02  يناير  2020   09:45 م

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة لا تزال ترى أن التوصل إلى اتفاق سياسي حول نزع السلاح النووي، هو أفضل سبيل للمضي قدمًا فيما يخص كوريا الشمالية، لكن القوات الأمريكية لا تزال على استعداد للقتال إذا لزم الأمر.

وأضاف إسبر، في مقابلة مع شبكة تلفزيون «فوكس نيوز»: «نحث (الزعيم الكوري الشمالي) كيم جونج أون على ضبط النفس».

ويأتي هذا ردًّا على إعلان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، الأربعاء، أن بلاده أنهت الوقف الاختياري للتجارب النووية وتجارب الأسلحة الباليستية العابرة للقارات، حسبما أفادت وكالة الأنباء الرسمية الكورية الشمالية.

ونقلت الوكالة عن كيم قوله أمام مسؤولين في حزبه الحاكم: «سيشهد العالم سلاحًا استراتيجيًّا جديدًا ستمتلكه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية في المستقبل القريب».

وأمام اللجنة المركزية لحزب العمال، قال كيم إن كوريا الشمالية مستعدة لمواصلة العيش في ظل نظام عقوبات دولي كي تحافظ على قدرتها النووية، مضيفًا: «إن الولايات المتحدة تقدم مطالب مخالفة للمصالح الأساسية لدولتنا».

وتابع: «إن واشنطن أجرت عشرات التدريبات العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية، التي كان الرئيس دونالد ترامب وعد شخصيًّا بوقفها، وأرسلت معدات عسكرية عالية التقنية إلى الجنوب، وصعَّدت العقوبات على الشمال».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك