Menu
بايدن: روسيا تحاول السعي لإضعاف الناتو و«المشروع الأوروبي»

قال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إنَّ روسيا تحاول إضعاف حلف شمال الأطلسي (الناتو) و"المشروع الأوروبي"، متهمًا موسكو  بالوقوف وراء هجمات إلكترونية في الولايات المتحدة والدول الأوروبية.

وأضاف بايدن في كلمته خلال مؤتمر ميونيخ للأمن، أن روسيا "تريد تقويض وحدة الأطلسي". مشيرًا إلى أن "التمسك بسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها أمر حيوي لأوروبا والولايات المتحدة".

وبحسب ما نقلته (واع) زعم بايدن بأنَّ روسيا تقف وراء هجمات إلكترونية في الولايات المتحدة والدول الأوروبية، مشيرًا إلى أنّ رد الفعل على التحركات أمر بالغ الأهمية "لحماية الأمن المشترك" للولايات المتحدة وحلفائها.

وأشار الرئيس الأمريكي إلى أنَّ التحدّي القادم من روسيا "يختلف عن التحدي القادم من الصين، لكنَّه حقيقة"، وأضاف أنَّ الحديث لا يدور عن المواجهة بين الغرب والشرق، "نريد مستقبلًا تستطيع فيه كل الشعوب أن تختار طريقها بحرية دون التعرض للعنف والإكراه. لا يمكننا ولا يجب أن نعود الى المواجهة وتكتلات الحرب الباردة".

بعد شهر من أداء اليمين الدستورية، شارك الرئيس الأمريكي جو بايدن في قمة دولية لأول مرّة أمس الجمعة، بالإضافة إلى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورؤساء دول وحكومات دول صناعية غربية أخرى. وتتولى بريطانيا هذا العام رئاسة مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى، التي تأسَّست في سبعينيات القرن الماضي، والتي تضمّ بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا، وفرنسا وإيطاليا وكندا واليابان.

اقرأ أيضًا:

مؤتمر ميونخ للأمن.. بايدن وميركل وماكرون وجونسون يشاركون افتراضيًا
رسميًا.. الولايات المتحدة تعود إلى اتفاقية باريس للمناخ
بريطانيا تؤيد دعوة بايدن للصين للكشف عن بيانات كورونا
 

2021-02-24T12:07:10+03:00 قال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إنَّ روسيا تحاول إضعاف حلف شمال الأطلسي (الناتو) و"المشروع الأوروبي"، متهمًا موسكو  بالوقوف وراء هجمات إلكترونية في الولايات المت
بايدن: روسيا تحاول السعي لإضعاف الناتو و«المشروع الأوروبي»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بايدن: روسيا تحاول السعي لإضعاف الناتو و«المشروع الأوروبي»

خلال كلمته بمؤتمر ميونيخ للأمن

بايدن: روسيا تحاول السعي لإضعاف الناتو و«المشروع الأوروبي»
  • 395
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 رجب 1442 /  20  فبراير  2021   10:39 ص

قال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إنَّ روسيا تحاول إضعاف حلف شمال الأطلسي (الناتو) و"المشروع الأوروبي"، متهمًا موسكو  بالوقوف وراء هجمات إلكترونية في الولايات المتحدة والدول الأوروبية.

وأضاف بايدن في كلمته خلال مؤتمر ميونيخ للأمن، أن روسيا "تريد تقويض وحدة الأطلسي". مشيرًا إلى أن "التمسك بسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها أمر حيوي لأوروبا والولايات المتحدة".

وبحسب ما نقلته (واع) زعم بايدن بأنَّ روسيا تقف وراء هجمات إلكترونية في الولايات المتحدة والدول الأوروبية، مشيرًا إلى أنّ رد الفعل على التحركات أمر بالغ الأهمية "لحماية الأمن المشترك" للولايات المتحدة وحلفائها.

وأشار الرئيس الأمريكي إلى أنَّ التحدّي القادم من روسيا "يختلف عن التحدي القادم من الصين، لكنَّه حقيقة"، وأضاف أنَّ الحديث لا يدور عن المواجهة بين الغرب والشرق، "نريد مستقبلًا تستطيع فيه كل الشعوب أن تختار طريقها بحرية دون التعرض للعنف والإكراه. لا يمكننا ولا يجب أن نعود الى المواجهة وتكتلات الحرب الباردة".

بعد شهر من أداء اليمين الدستورية، شارك الرئيس الأمريكي جو بايدن في قمة دولية لأول مرّة أمس الجمعة، بالإضافة إلى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورؤساء دول وحكومات دول صناعية غربية أخرى. وتتولى بريطانيا هذا العام رئاسة مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى، التي تأسَّست في سبعينيات القرن الماضي، والتي تضمّ بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا، وفرنسا وإيطاليا وكندا واليابان.

اقرأ أيضًا:

مؤتمر ميونخ للأمن.. بايدن وميركل وماكرون وجونسون يشاركون افتراضيًا
رسميًا.. الولايات المتحدة تعود إلى اتفاقية باريس للمناخ
بريطانيا تؤيد دعوة بايدن للصين للكشف عن بيانات كورونا
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك