Menu


مياه الأمطار تكشف زيف أسطورة مطار اسطنبول وتغرق تحفة أردوغان الفنية

رغم افتتاحه منذ شهر ونصف

تسببت مياه الأمطار الغزيرة في غرق موقع بناء مطار اسطنبول الجديد، والذي تم افتتاحه بشكل جزئي بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في 29 أكتوبر الماضي، كما أغرقت
مياه الأمطار تكشف زيف أسطورة مطار اسطنبول وتغرق تحفة أردوغان الفنية
  • 3683
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

تسببت مياه الأمطار الغزيرة في غرق موقع بناء مطار اسطنبول الجديد، والذي تم افتتاحه بشكل جزئي بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في 29 أكتوبر الماضي، كما أغرقت المياه مساكن العمال في ظل الطقس السيء الذي تعيشه تركيا حاليًا.

وقبل فترة من افتتاحه، اعتصم عمال المطار داخل مساكنهم، مطالبين بتحسين ظروف العمل والإيواء، غير أن قوات الأمن اعتدت على العمال المعتصمين واعتقلت العديد منهم؛ ليتم لاحقًا حبس بعضهم وإخلاء سبيل البعض الآخر.

على الصعيد الآخر أصابت موجة من الأمطار والثلوج عدة مناطق بمنطقة مرمرة؛ حيث تسببت الأمطار في انهيار سقف منزل ليعيش المواطنون لحظات صعبة بفعل جداول المياه.

وفي اسطنبول أنقذت فرق الإطفاء 12 مواطنًا بينهم 6 أطفال احتجزتهم مياه جدول أيازأغا داخل المنزل.

وأطلق المطار الجديد على نفسه لقب "مطار أخضر"، إذ سيكون صديقًا للبيئة، بفضل خدمات إعادة التدوير وتقنيات استغلال مياه الأمطار، إلا أن الحقيقة أن المطار تسبب في إزالة الغابات من المنطقة بشكل كامل، ما أدى إلى مزيد من التلوث، بحسب مجموعات بيئية نقلت عليها شبكة "سي إن إن".

يأتي ذلك فيما لقي المطار إشادة من قبل بعض المؤيدين للمشروع والذين وصفوه بـ"التحفة الفنية" والذي يمهد لمرحلة جديدة من التطور والنمو الاقتصادي.

كما أثار المشروع أيضًا الكثير من الجدل، بعد انتشار اتهامات مثيرة للقلق حول ظروف العمل السيئة على الموقع والتي أدت إلى موت العديد من العمّال أثناء البناء.

ويأمل الفريق بأن يصبح المطار الجديد أحد أكثر المطارات ازدحامًا في العالم خلال السنوات القليلة المقبلة، ما سيحسن الاقتصاد التركي، ويولّد وظائف جديدة، ولكن، حتى الآن، يبقى الوقت وحده من يحدد ما إذا كانت ستكون بدايات المشروع الجديد ناجحة، أم إذا كان سيشهد المزيد من التأخير.

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك