Menu
رسميًّا.. هدنة دائمة في القامشلي السورية والإثنين موعد عودة الأهالي

أعلنت قوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا «الأسايش» التوصل إلى هدنة دائمة في القامشلي بضمانة القوات الروسية وقوات سوريا الديمقراطية (قسد).
وطلبت الأسايش في بيان ممن يرغب بالعودة من أهالي "حي طي" الذين خرجوا من منازلهم، أن يراجع نقاطها الأمنية "لتأمين دخولهم والتأكد من سلامة ممتلكاتهم" وذلك بدءًا من يوم غد الإثنين.

وقالت الأسايش في البيان إن حماية الأهالي "من واجباتنا وأولوياتنا"، وأضافت أن أهالي "حي طي" جزء أساسي من مدينة القامشلي، وعاهدتهم "ببذل الغالي والنفيس في الحفاظ على حياتهم آمنة كريمة".

وكانت المدينة شهدت هدنة استمرت منذ السابعة من مساء أمس الأول حتى العاشرة صباح أمس، بعد أيام على مواجهات عنيفة وتبادل اتهامات بالتصعيد، بين قوات الأسايش وقوات الدفاع الوطني المدعومة من دمشق.

وإثر الاشتباكات التي بدأت بمقتل أحد أفراد الأسايش واستمرت منذ مساء 20 من الشهر الجاري، تمكنت تلك القوات من دخول الحي والسيطرة عليه بعد مغادرة قوات الدفاع الوطني.

2021-10-06T18:36:00+03:00 أعلنت قوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا «الأسايش» التوصل إلى هدنة دائمة في القامشلي بضمانة القوات الروسية وقوات سوريا الديمقراطية (قسد). وطلبت الأسايش في بي
رسميًّا.. هدنة دائمة في القامشلي السورية والإثنين موعد عودة الأهالي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رسميًّا.. هدنة دائمة في القامشلي السورية والإثنين موعد عودة الأهالي

بضمانة روسيا و«قسد»..

رسميًّا.. هدنة دائمة في القامشلي السورية والإثنين موعد عودة الأهالي
  • 74
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 رمضان 1442 /  25  أبريل  2021   10:10 م

أعلنت قوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا «الأسايش» التوصل إلى هدنة دائمة في القامشلي بضمانة القوات الروسية وقوات سوريا الديمقراطية (قسد).
وطلبت الأسايش في بيان ممن يرغب بالعودة من أهالي "حي طي" الذين خرجوا من منازلهم، أن يراجع نقاطها الأمنية "لتأمين دخولهم والتأكد من سلامة ممتلكاتهم" وذلك بدءًا من يوم غد الإثنين.

وقالت الأسايش في البيان إن حماية الأهالي "من واجباتنا وأولوياتنا"، وأضافت أن أهالي "حي طي" جزء أساسي من مدينة القامشلي، وعاهدتهم "ببذل الغالي والنفيس في الحفاظ على حياتهم آمنة كريمة".

وكانت المدينة شهدت هدنة استمرت منذ السابعة من مساء أمس الأول حتى العاشرة صباح أمس، بعد أيام على مواجهات عنيفة وتبادل اتهامات بالتصعيد، بين قوات الأسايش وقوات الدفاع الوطني المدعومة من دمشق.

وإثر الاشتباكات التي بدأت بمقتل أحد أفراد الأسايش واستمرت منذ مساء 20 من الشهر الجاري، تمكنت تلك القوات من دخول الحي والسيطرة عليه بعد مغادرة قوات الدفاع الوطني.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك