Menu
مطاعم «كنتاكي» تعتذر رسميًا عن الإعلان المسيء للمرأة

اعتذرت سلسلة مطاعم كنتاكي (كيه. إف. سي) عن إعلان أطلقته في أستراليا بعد دعوات من جماعة محلية بمقاطعتها؛ بسبب الإعلان الذي وصفته بأنه «ينطوي على تمييز على أساس الجنس»، وتبلغ مدة الإعلان 15 ثانية، ويظهر الإعلان صبيين، يحملقان في جسد امرأة، وبدأ بثه على التلفزيون الأسترالي قبل 3 أسابيع، كما تم وضعه على قناة كنتاكي على يوتيوب.

واجتذب الإعلان حتى الآن 60 ألف مشاهدة على يوتيوب وعددًا من الاستنكارات والإعجاب، وقال متحدث باسم إدارة منطقة جنوب الهادي في الشركة «نعتذر إن كنا أسأنا لأي شخص بإعلاننا الأخير». لم تكن نيتنا رسم صورة نمطية للنساء وللفتيان بشكل سلبي.

ووصف البعض الإعلان على تويتر بأنه «هزلي»، وقالوا إن الشركة لا تحتاج للاعتذار، لكن جماعة (كوليكتيف شاوت) المعنية بمكافحة «تسليع المرأة» دانت الإعلان، وقالت إنه «تراجع لعهد سادت فيه صور نمطية بالية وعفا عليها الزمن...».

وقالت متحدثة باسم الجماعة «مثل تلك الإعلانات ترسخ لأفكار خاطئة، مثل أننا لا يمكننا توقع أفضل من ذلك من الفتيان».

2020-09-24T19:39:16+03:00 اعتذرت سلسلة مطاعم كنتاكي (كيه. إف. سي) عن إعلان أطلقته في أستراليا بعد دعوات من جماعة محلية بمقاطعتها؛ بسبب الإعلان الذي وصفته بأنه «ينطوي على تمييز على أساس ا
مطاعم «كنتاكي» تعتذر رسميًا عن الإعلان المسيء للمرأة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مطاعم «كنتاكي» تعتذر رسميًا عن الإعلان المسيء للمرأة

بعد اتساع دعوات تطالب بمقاطعتها..

مطاعم «كنتاكي» تعتذر رسميًا عن الإعلان المسيء للمرأة
  • 1240
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 جمادى الأول 1441 /  22  يناير  2020   09:31 ص

اعتذرت سلسلة مطاعم كنتاكي (كيه. إف. سي) عن إعلان أطلقته في أستراليا بعد دعوات من جماعة محلية بمقاطعتها؛ بسبب الإعلان الذي وصفته بأنه «ينطوي على تمييز على أساس الجنس»، وتبلغ مدة الإعلان 15 ثانية، ويظهر الإعلان صبيين، يحملقان في جسد امرأة، وبدأ بثه على التلفزيون الأسترالي قبل 3 أسابيع، كما تم وضعه على قناة كنتاكي على يوتيوب.

واجتذب الإعلان حتى الآن 60 ألف مشاهدة على يوتيوب وعددًا من الاستنكارات والإعجاب، وقال متحدث باسم إدارة منطقة جنوب الهادي في الشركة «نعتذر إن كنا أسأنا لأي شخص بإعلاننا الأخير». لم تكن نيتنا رسم صورة نمطية للنساء وللفتيان بشكل سلبي.

ووصف البعض الإعلان على تويتر بأنه «هزلي»، وقالوا إن الشركة لا تحتاج للاعتذار، لكن جماعة (كوليكتيف شاوت) المعنية بمكافحة «تسليع المرأة» دانت الإعلان، وقالت إنه «تراجع لعهد سادت فيه صور نمطية بالية وعفا عليها الزمن...».

وقالت متحدثة باسم الجماعة «مثل تلك الإعلانات ترسخ لأفكار خاطئة، مثل أننا لا يمكننا توقع أفضل من ذلك من الفتيان».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك