Menu
تضم 50 مقاتلًا.. كتيبة «دواعش» تعيد التذكير بدعم إردوغان للإرهاب

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، أن كتيبة من المرتزقة تضم نحو 50 عنصرًا يترأسها مسؤول في تنظيم «داعش الإرهابي، من ريف حمص الشرقي في سوريا، انضمت للقتال إلى جانب مليشيات طرابلس في ليبيا»، التي يقودها فايز السراج.

وشغل قائد الكتيبة المرسلة إلى ليبيا منصبًا أمنيًّا في ما كان يسمى «ولاية حمص»، وبايع جبهة النصرة التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة الإرهابي، واتجه إلى مناطق الاحتلال التركي في عفرين السورية، بحسب المرصد، ثم توجه للقتال في ليبيا مع 49 مقاتلًا من التنظيم كمرتزقة.

ووفق مدير المرصد رامي عبدالرحمن، فإن حكومة تركيا تحاول الخلاص من عبء عناصر داعش في مناطق سيطرتها في سوريا عبر نقلهم إلى ليبيا، وأضاف عبدالرحمن أنه تم نقل عناصر من داعش يحملون الجنسية التونسية من سوريا إلى ليبيا أيضًا.

وتعليقًا على قيام تركيا بإرسال إرهابيين إلى ليبيا، جدد المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، التحذير مما تقوم به الحكومة التركية، برئاسة رجب إردوغان، عبر إرسال مزيد من الإرهابيين لزعزعة الاستقرار والأمن القومي ليس في ليبيا فقط، لكن في عدة دول إقليمية.

اقرأ أيضًا:

قيادي بـ"جبهة النصرة": شيخ قطري على علاقة بالتنظيم.. وسليمان يحمل لنا الأموال
قوات موالية لأردوغان تقصف المدنيين بترهونة الليبية وسط صمت دولي

2020-05-29T13:00:06+03:00 أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، أن كتيبة من المرتزقة تضم نحو 50 عنصرًا يترأسها مسؤول في تنظيم «داعش الإرهابي، من ريف حمص الشرقي في سوريا، انضمت ل
تضم 50 مقاتلًا.. كتيبة «دواعش» تعيد التذكير بدعم إردوغان للإرهاب
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


تضم 50 مقاتلًا.. كتيبة «دواعش» تعيد التذكير بدعم إردوغان للإرهاب

المرصد السوري: تم نقلها من عفرين إلى ليبيا..

تضم 50 مقاتلًا.. كتيبة «دواعش» تعيد التذكير بدعم إردوغان للإرهاب
  • 535
  • 0
  • 0
فريق التحرير
6 شوّال 1441 /  29  مايو  2020   01:00 م

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة، أن كتيبة من المرتزقة تضم نحو 50 عنصرًا يترأسها مسؤول في تنظيم «داعش الإرهابي، من ريف حمص الشرقي في سوريا، انضمت للقتال إلى جانب مليشيات طرابلس في ليبيا»، التي يقودها فايز السراج.

وشغل قائد الكتيبة المرسلة إلى ليبيا منصبًا أمنيًّا في ما كان يسمى «ولاية حمص»، وبايع جبهة النصرة التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة الإرهابي، واتجه إلى مناطق الاحتلال التركي في عفرين السورية، بحسب المرصد، ثم توجه للقتال في ليبيا مع 49 مقاتلًا من التنظيم كمرتزقة.

ووفق مدير المرصد رامي عبدالرحمن، فإن حكومة تركيا تحاول الخلاص من عبء عناصر داعش في مناطق سيطرتها في سوريا عبر نقلهم إلى ليبيا، وأضاف عبدالرحمن أنه تم نقل عناصر من داعش يحملون الجنسية التونسية من سوريا إلى ليبيا أيضًا.

وتعليقًا على قيام تركيا بإرسال إرهابيين إلى ليبيا، جدد المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، التحذير مما تقوم به الحكومة التركية، برئاسة رجب إردوغان، عبر إرسال مزيد من الإرهابيين لزعزعة الاستقرار والأمن القومي ليس في ليبيا فقط، لكن في عدة دول إقليمية.

اقرأ أيضًا:

قيادي بـ"جبهة النصرة": شيخ قطري على علاقة بالتنظيم.. وسليمان يحمل لنا الأموال
قوات موالية لأردوغان تقصف المدنيين بترهونة الليبية وسط صمت دولي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك