Menu
دفعة معنوية من مجلس الوزراء لـ المنظومة الصحية نثق في قدراتكم

جدد مجلس الوزراء خلال اجتماعه، اليوم الثلاثاء، عبر تقنية "الاتصال المرئي"، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ثقته الكبيرة في كفاءة المنظومة الصحية وقدراتها المتطورة، بفضل ما وفّرته لها القيادة الرشيدة من دعم مادي ومعنوي، وما استثمرته الدولة في بنيتها التحتية على مدى سنوات.

وبين المجلس أن هذه الملابسات مكّنت المنظومة الصحية من الاستجابة السريعة والعالية للتحديات التي فرضتها الجائحة، وتقديم الرعاية الصحية للجميع على الرغم من الأوضاع الاستثنائية التي سببتها، مقدّرًا ما يقوم به الممارسون الصحيون من مهمات أسهمت في حفظ الأرواح، ومؤكدًا أن وطنهم لن ينسى لهم تلك التضحيات.

وتابع مجلس الوزراء مراحل العودة إلى الأوضاع الطبيعية بشكل تدريجي في جميع مناطق المملكة القائمة على التباعد الاجتماعي، مشددًا على المواطنين والمقيمين بضرورة متابعة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لمواجهة جائحة كورونا، وعلى أهمية قيام الأجهزة الرقابية والجهات المختصة بمتابعة تطبيقها ميدانيًّا، بما يسهم في حماية صحة الجميع وتقليل أعداد المصابين.

كشف وزير الإعلام المكلف، الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن اجتماع المجلس (الذي تم اليوم الثلاثاء، عبر تقنية "الاتصال المرئي، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز) استعرض مجمل التقارير والمستجدات ذات الصلة بجائحة كورونا (كوفيد 19) على المستويين المحلي والعالمي، والحالات المسجلة في المملكة.

واطمأن مجلس الوزراء على ما يقدم للحالات المسجلة محليًّا من خدمات الرعاية الصحية الشاملة والعناية الطبية. مجددًا تأكيد خادم الحرمين الشريفين بأن صحة المواطن والمقيم وسلامتهما في رأس اهتماماته، في ظل ما يواجه العالم من جائحة صحية واقتصادية، استدعت حلولًا عاجلة لمواجهتها، وما أعرب عنه الملك من أمله في الجميع اتخاذ إجراءات السلامة التي أقرتها ضوابط الحدّ من تفشي هذه الجائحة وكبح انتشارها.

ونوّه مجلس الوزراء بالدعم الكبير من خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي ولي العهد، للقطاعات المعنية، مما جعل قدراتها وجاهزيتها في أفضل مستوياتها، وبما تم اتخاذه من احترازات مبكرة للسيطرة على وتيرة انتشار الفيروس والاستعداد له، ونشر الثقافة والوعي في المجتمع، والحفاظ على النظام الصحي، ومضاعفة القدرة الاستيعابية للمختبرات وغرف العناية الحرجة، وأجهزة التنفس الصناعي.

وأوضح الوزير القصبي، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية (واس) مجلس الوزراء أكد دعم المملكة للجهود التي يبذلها التحالف العالمي للقاحات والتحصين في حماية الأرواح وتقليل مخاطر انتشار الأوبئة، وأن تخصيص المملكة خلال مشاركتها في قمة التحالف العالمي للقاحات والتحصين (عن بعد)، مبلغ (مئة وخمسين مليون) دولار من إجمالي المبلغ الذي تعهدت به المملكة في القمة الاستثنائية لقادة دول مجموعة العشرين، يأتي امتدادًا لمسيرة المملكة وجهودها الإنسانية العالمية المتواصلة .

اقرأ أيضا:

مجلس الوزراء يعتمد 15 قرارًا.. تفويضات وتعيينات وترقيات جديدة

2020-06-09T18:23:40+03:00 جدد مجلس الوزراء خلال اجتماعه، اليوم الثلاثاء، عبر تقنية "الاتصال المرئي"، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ثقته الكبيرة في كفاءة المنظومة
دفعة معنوية من مجلس الوزراء لـ المنظومة الصحية نثق في قدراتكم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


دفعة معنوية من مجلس الوزراء لـ"المنظومة الصحية": نثق في قدراتكم

ثمّن ما وفّرته القيادة الرشيدة من دعم ماديّ ومعنويّ..

دفعة معنوية من مجلس الوزراء لـ"المنظومة الصحية": نثق في قدراتكم
  • 1377
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 شوّال 1441 /  09  يونيو  2020   06:23 م

جدد مجلس الوزراء خلال اجتماعه، اليوم الثلاثاء، عبر تقنية "الاتصال المرئي"، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ثقته الكبيرة في كفاءة المنظومة الصحية وقدراتها المتطورة، بفضل ما وفّرته لها القيادة الرشيدة من دعم مادي ومعنوي، وما استثمرته الدولة في بنيتها التحتية على مدى سنوات.

وبين المجلس أن هذه الملابسات مكّنت المنظومة الصحية من الاستجابة السريعة والعالية للتحديات التي فرضتها الجائحة، وتقديم الرعاية الصحية للجميع على الرغم من الأوضاع الاستثنائية التي سببتها، مقدّرًا ما يقوم به الممارسون الصحيون من مهمات أسهمت في حفظ الأرواح، ومؤكدًا أن وطنهم لن ينسى لهم تلك التضحيات.

وتابع مجلس الوزراء مراحل العودة إلى الأوضاع الطبيعية بشكل تدريجي في جميع مناطق المملكة القائمة على التباعد الاجتماعي، مشددًا على المواطنين والمقيمين بضرورة متابعة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لمواجهة جائحة كورونا، وعلى أهمية قيام الأجهزة الرقابية والجهات المختصة بمتابعة تطبيقها ميدانيًّا، بما يسهم في حماية صحة الجميع وتقليل أعداد المصابين.

كشف وزير الإعلام المكلف، الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن اجتماع المجلس (الذي تم اليوم الثلاثاء، عبر تقنية "الاتصال المرئي، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز) استعرض مجمل التقارير والمستجدات ذات الصلة بجائحة كورونا (كوفيد 19) على المستويين المحلي والعالمي، والحالات المسجلة في المملكة.

واطمأن مجلس الوزراء على ما يقدم للحالات المسجلة محليًّا من خدمات الرعاية الصحية الشاملة والعناية الطبية. مجددًا تأكيد خادم الحرمين الشريفين بأن صحة المواطن والمقيم وسلامتهما في رأس اهتماماته، في ظل ما يواجه العالم من جائحة صحية واقتصادية، استدعت حلولًا عاجلة لمواجهتها، وما أعرب عنه الملك من أمله في الجميع اتخاذ إجراءات السلامة التي أقرتها ضوابط الحدّ من تفشي هذه الجائحة وكبح انتشارها.

ونوّه مجلس الوزراء بالدعم الكبير من خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي ولي العهد، للقطاعات المعنية، مما جعل قدراتها وجاهزيتها في أفضل مستوياتها، وبما تم اتخاذه من احترازات مبكرة للسيطرة على وتيرة انتشار الفيروس والاستعداد له، ونشر الثقافة والوعي في المجتمع، والحفاظ على النظام الصحي، ومضاعفة القدرة الاستيعابية للمختبرات وغرف العناية الحرجة، وأجهزة التنفس الصناعي.

وأوضح الوزير القصبي، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية (واس) مجلس الوزراء أكد دعم المملكة للجهود التي يبذلها التحالف العالمي للقاحات والتحصين في حماية الأرواح وتقليل مخاطر انتشار الأوبئة، وأن تخصيص المملكة خلال مشاركتها في قمة التحالف العالمي للقاحات والتحصين (عن بعد)، مبلغ (مئة وخمسين مليون) دولار من إجمالي المبلغ الذي تعهدت به المملكة في القمة الاستثنائية لقادة دول مجموعة العشرين، يأتي امتدادًا لمسيرة المملكة وجهودها الإنسانية العالمية المتواصلة .

اقرأ أيضا:

مجلس الوزراء يعتمد 15 قرارًا.. تفويضات وتعيينات وترقيات جديدة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك