Menu

«النقل» تعرض خطة إعادة الحركة المرورية إلى طبيعتها بعد «الأمطار الأخيرة»

فرق الصيانة تسحب التجمعات وتصلح الانهيارات

عرضت وزارة النقل خريطة الطرق التي تم فتحها من خلال فرق الصيانة التابعة لها لمعالجتها لإعادة الحركة المرورية في أسرع وقت وضمان سلامة مرتاديها. وأضافت الوزارة عب
«النقل» تعرض خطة إعادة الحركة المرورية إلى طبيعتها بعد «الأمطار الأخيرة»
  • 404
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

عرضت وزارة النقل خريطة الطرق التي تم فتحها من خلال فرق الصيانة التابعة لها لمعالجتها لإعادة الحركة المرورية في أسرع وقت وضمان سلامة مرتاديها.

وأضافت الوزارة عبر موقعها الرسمي، أن فرق الصيانة تسحب تجمعات مياه الأمطار وتصلح الانهيارات في بعض الطرق، وتُعالج تساقط الصخور في تبوك والجوف والمدينة المنورة وحائل والحدود الشمالية بشكل فوري، بتعاون الأجهزة الأمنية، لرفع مستوى السلامة بإغلاق وتحويل الحركة للطرق السالكة إلى حين معالجة المتضررة، وفقًا للموقع الرسمي للوزارة.

وتابع وكيل الوزارة للتشغيل وصيانة الطرق المهندس طارق الشامي ميدانيًّا، المواقع المتضررة في بعض المناطق، ووجه بسرعة الانتهاء من الإصلاحات وتوفير كل وسائل السلامة الضامنة لسلامة مستخدمي الطريق، وعودة حركة السير، ووقف على آلية العمل في منطقة تبوك، وقام بجولة على طرق تبوك -البديعة وعقبة- ضربة وشواق وضباء، وحقل البدع، وجسر المعرش.

وشملت أعمال المعالجة إزالة الصخور المتساقطة على عقبة الخريطة الواقعة على طريقي، تبوك - ضباء وعقبة - شرما، إضافة إلى رفع تجمعات مياه الأمطار مع  طريق تبوك - القليبة تيماء، وصيانة الطرق الترابية التي تأثرت كطريقي، السرو والنقيب.

 كما وقف وكيل الوزارة للتشغيل وصيانة الطرق على كل المواقع التي تأثرت جراء هطول الأمطار الغزيرة على منطقة المدينة المنورة؛ للتأكد من جاهزية مقاولي الصيانة ومباشرتهم المواقع، خاصة مع استعداد فرع الوزارة قبل هطول الأمطار بصيانة واختبار المضخات، عند تقاطعات الطرق إضافة إلى تهذيب جميع مجاري الأودية وتنظيف الجسور والعبارات على الطرق السريعة والمزدوجة والمفردة.

وكلف فرع الوزارة بمنطقة الجوف، المقاول المنفذ بوضع وسائل السلامة وسرعة إعادة تأهيل طريق زراعي تأثر بمياه الأمطار ومعالجته بما يضمن تأمينه من الانجرافات مستقبلًا ومعالجة انجرافات جزئية على الطرق الزراعية الأخرى، وتم التعامل الفوري معها بتكثيف عوامل السلامة المرورية ومعالجة بعضها في حينه.

وفي الحدود الشمالية استنفرت فرق الصيانة؛ لرفع تجمعات المياه من الطرق التي تأثرت بالحالة المطرية، كطريق قرية السليمانية، كما تدفقت المياه المتجمعة نتيجة السيول المنقولة من جميع العبارات الموجودة من المحطة «29+000» إلى المحطة «32+000»، ولا يوجد ما يعيق حركة السير، كما يجري العمل على متابعة كامل الطرق وإمكانية تجمع المياه من مناطق بعيدة، مع المرور على كل العبارات والتأكد من تصريفها للمياه، وانتهاء أعمال سحب تجمعات المياه من داخل مدينة عرعر.

وباشرت فرق الصيانة في منطقة حائل الطرق المتضررة؛ جراء هطول الأمطار، بسحب تجمعات المياه من طرق الحائط - الشملي، وحائل - القصيم، والمعرش، والرقب - العيثمة، والشملي - الحائط – الحويط، والسليمي، والبعايث، وذلك حتى عودة الحركة المرورية إلى تلك الطرق. 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك