Menu
3 خطوات مهمة يحسمها الاتفاق التجاري الأمريكي الصيني اليوم

توقع الولايات المتحدة والصين، الاتفاق التجاري المرحلي بينهما، اليوم الأربعاء، عبر خطوات تستهدف تهدئة الحرب التجارية القائمة بين البلدين منذ نحو عامين، ويتضمن الاتفاق إلغاء أو تخفيف بعض الرسوم العقابية التي تفرضها الولايات المتحدة على السلع الصينية، في حين تلتزم الصين بإنهاء إلزام الشركات الأجنبية بالكشف عن تقنياتها مقابل السماح لها بالعمل في السوق الصينية بحسب الممثل التجاري الأمريكي.

ووفقًا للاتفاق ستلتزم الصين بزيادة وارداتها من المنتجات الأمريكية بمقدار 200 مليار دولار على الأقل خلال العامين المقبلين، ولم يكشف أي من الجانبين الأمريكي أو الصيني عن التفاصيل الكاملة للاتفاق، وفي الوقت نفسه فإن الاتفاق المرحلي الأول الذي سيتم توقيعه اليوم، سيبقي على الرسوم الأمريكية على كمية قيمتها 370 مليار دولار من السلع الصيني، في حين سيخفض بعض الرسوم من 15% 7.5 %.

ولم يتضح حتى الآن موعد إجراء المفاوضات حول اتفاق «المرحلة الثانية»، ولا موعد بدء الرفع المتبادل للرسوم العقابية على منتجات البلدين، ويقول محللون إن بعض أشد الموضوعات صعوبة في العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، لم يتم حلها حتى الآن، وقالت جنيفر هيلمان خبير التجارة في مجلس العلاقات الخارجية بنيويورك: «من غير المحتمل أن نرى علاجًا للمشكلات الهيكلية مع الصين من خلال بنود هذا الاتفاق»، وتشير هيلمان إلى استخدام بكين للدعم من أجل مساندة الشركات التي تغرق الأسواق، وخفض أسعار المنتجات الصينية في تلك الأسواق.

إلى ذلك ذكرت وكالة «بلومبرج» للأنباء، أنَّه من المرجَّح أن تظل الرسوم الحالية المفروضة على بضائع صينية تستوردها الولايات المتحدة وقيمتها مليارات الدولارات، سارية إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية، ونقلت الوكالة عن مصادر مطلعة لم تكشف عنها أنَّ أي خطوة لتخفيض تلك الرسوم تتوقف على التزام بكين بشروط المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري.

وأضافت المصادر أنَّ الجانبين يدركان أنَّ الولايات المتحدة ستراجع التقدم المحرز، وربما تدرس إجراء تخفيضات إضافية على الرسوم الجمركية التي تطال ما قيمته 360 مليار دولار من واردات لأمريكا قادمة من الصين، خلال فترة لا تقل عن 10 أشهر من توقيع المرحلة الأولى من الاتفاق في البيت الأبيض، الأربعاء.

وتهدف فترة المراجعة، التي ليس من المتوقع أن يتم تحديدها في نص الاتفاق، إلى منح إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقتًا للتحقق من التزام الصين بشروط الاتفاق.

وذكر مسؤولون في وقت سابق أنهم سيصدرون نص الاتفاق المؤلف من 86 صفحة بالتزامن مع التوقيع، ونفوا وجود خطة لإجراء مزيدٍ من التخفيض على الرسوم.

اقرأ أيضا:

بلومبرج: الرسوم المفروضة على بضائع الصين قد تبقى لما بعد الانتخابات الأمريكية

2020-08-13T13:38:03+03:00 توقع الولايات المتحدة والصين، الاتفاق التجاري المرحلي بينهما، اليوم الأربعاء، عبر خطوات تستهدف تهدئة الحرب التجارية القائمة بين البلدين منذ نحو عامين، ويتضمن ال
3 خطوات مهمة يحسمها الاتفاق التجاري الأمريكي  الصيني اليوم
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

3 خطوات مهمة يحسمها الاتفاق التجاري الأمريكي - الصيني.. اليوم

عبر توقيع أولى مراحله بعد مخاض صعب..

3 خطوات مهمة يحسمها الاتفاق التجاري الأمريكي - الصيني.. اليوم
  • 210
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 جمادى الأول 1441 /  15  يناير  2020   09:53 ص

توقع الولايات المتحدة والصين، الاتفاق التجاري المرحلي بينهما، اليوم الأربعاء، عبر خطوات تستهدف تهدئة الحرب التجارية القائمة بين البلدين منذ نحو عامين، ويتضمن الاتفاق إلغاء أو تخفيف بعض الرسوم العقابية التي تفرضها الولايات المتحدة على السلع الصينية، في حين تلتزم الصين بإنهاء إلزام الشركات الأجنبية بالكشف عن تقنياتها مقابل السماح لها بالعمل في السوق الصينية بحسب الممثل التجاري الأمريكي.

ووفقًا للاتفاق ستلتزم الصين بزيادة وارداتها من المنتجات الأمريكية بمقدار 200 مليار دولار على الأقل خلال العامين المقبلين، ولم يكشف أي من الجانبين الأمريكي أو الصيني عن التفاصيل الكاملة للاتفاق، وفي الوقت نفسه فإن الاتفاق المرحلي الأول الذي سيتم توقيعه اليوم، سيبقي على الرسوم الأمريكية على كمية قيمتها 370 مليار دولار من السلع الصيني، في حين سيخفض بعض الرسوم من 15% 7.5 %.

ولم يتضح حتى الآن موعد إجراء المفاوضات حول اتفاق «المرحلة الثانية»، ولا موعد بدء الرفع المتبادل للرسوم العقابية على منتجات البلدين، ويقول محللون إن بعض أشد الموضوعات صعوبة في العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، لم يتم حلها حتى الآن، وقالت جنيفر هيلمان خبير التجارة في مجلس العلاقات الخارجية بنيويورك: «من غير المحتمل أن نرى علاجًا للمشكلات الهيكلية مع الصين من خلال بنود هذا الاتفاق»، وتشير هيلمان إلى استخدام بكين للدعم من أجل مساندة الشركات التي تغرق الأسواق، وخفض أسعار المنتجات الصينية في تلك الأسواق.

إلى ذلك ذكرت وكالة «بلومبرج» للأنباء، أنَّه من المرجَّح أن تظل الرسوم الحالية المفروضة على بضائع صينية تستوردها الولايات المتحدة وقيمتها مليارات الدولارات، سارية إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية، ونقلت الوكالة عن مصادر مطلعة لم تكشف عنها أنَّ أي خطوة لتخفيض تلك الرسوم تتوقف على التزام بكين بشروط المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري.

وأضافت المصادر أنَّ الجانبين يدركان أنَّ الولايات المتحدة ستراجع التقدم المحرز، وربما تدرس إجراء تخفيضات إضافية على الرسوم الجمركية التي تطال ما قيمته 360 مليار دولار من واردات لأمريكا قادمة من الصين، خلال فترة لا تقل عن 10 أشهر من توقيع المرحلة الأولى من الاتفاق في البيت الأبيض، الأربعاء.

وتهدف فترة المراجعة، التي ليس من المتوقع أن يتم تحديدها في نص الاتفاق، إلى منح إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وقتًا للتحقق من التزام الصين بشروط الاتفاق.

وذكر مسؤولون في وقت سابق أنهم سيصدرون نص الاتفاق المؤلف من 86 صفحة بالتزامن مع التوقيع، ونفوا وجود خطة لإجراء مزيدٍ من التخفيض على الرسوم.

اقرأ أيضا:

بلومبرج: الرسوم المفروضة على بضائع الصين قد تبقى لما بعد الانتخابات الأمريكية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك