Menu


للمرة الثانية خلال أسبوع.. الاحتلال ينكل بالأسرى في سجن ريمون

عبثت بمحتويات القسم

  أعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية أنّ قوات شرطة الاحتلال الإسرائيلية ووحدات القمع الخاصة اقتحمت قسم "1" في سجن ريمون، واعتدت على الأسرى ونكَّلت بهم،
للمرة الثانية خلال أسبوع.. الاحتلال ينكل بالأسرى في سجن ريمون
  • 80
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

  أعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية أنّ قوات شرطة الاحتلال الإسرائيلية ووحدات القمع الخاصة اقتحمت قسم "1" في سجن ريمون، واعتدت على الأسرى ونكَّلت بهم، وعبثت بمحتويات القسم.
 

وأفاد بيانٌ صادر عن الهيئة (حكومية)، أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية، بأنّ المئات من أفراد شرطة الاحتلال الإسرائيلي وقوات القمع التابعة لإدارة السجون اقتحمت القسم الذي يضم 120 أسيرًا من مختلف الفصائل، في الساعة الخامسة فجرًا (بالتوقيت المحلي).
 
وأضاف البيان أنّ إدارة السجن نقلت جميع الأسرى في القسم إلى سجون جلبوع، ومجدو، ونفحة، والنقب.
 
وكرّرت القوات الإسرائيلية اقتحام هذا السجن لأكثر من مرة خلال شهر ديسمبر الجاري، آخرها كان قبل نحو أسبوع عندما اعتدت على الأسرى في قسم 4، بالإضافة إلى العبث بالمحتويات.
 
وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين قد أعلنت - أمس السبت - أنّ عدد الفلسطينيين المعتقلين في السجون الإسرائيلية بلغ نحو ستة آلاف معتقل، إضافةً إلى 23 معتقلًا آخرين من الأردن وسوريا.
 
وقالت الهيئة - في تقرير لعام 2018 صدر أمس - إنّ هؤلاء المعتقلين يتوزعون على 22 سجنًا داخل إسرائيل، موضحةً أنّ من بينهم 250 طفلًا و54 امرأة و27 صحفيًّا وثمانية نواب من المجلس التشريعي الفلسطيني، كما يخضع 450 من المعتقلين للاعتقال الإداري، أي أنّهم مُحتجزون دون قرار من المحكمة.
 
وحسب الهيئة، فإنّ 87% من مجموع المعتقلين الفلسطينيين من الضفة الغربية، وقرابة 8% من مدينة القدس، و5% من قطاع غزة.
 
وتطالب السلطة الفلسطينية بإطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين، وبخاصةً الذين تحتجزهم إسرائيل قبل اتفاقية أوسلو، فيما يتهم الاحتلال، السلطة بتوفير الدعم لهؤلاء المعتقلين، وصرف رواتب لهم لقاء كل شهر يمضونه في السجون الإسرائيلية، وتطالب بوقف هذا الدعم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك