Menu
متفوقة على روسيا.. السعودية أكبر مصدر عالمي للنفط إلى الصين

أفادت بيانات حكومية، اليوم الأربعاء، بأن السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم؛ حيث تفوقت على روسيا لتحتفظ بمكانتها كأكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في 2020، مشيرةً إلى أن طلب الصين على النفط، ظل قويًّا في العام الماضي، على الرغم من أن جائحة كوفيد–19 قوَّضت الطلب على الوقود في بقية الأنحاء.

واشترت الصين (أكبر مستورد للنفط في العالم) 542.4 مليون طن من النفط الخام في 2020 (10.85 مليون برميل يوميًّا) وهو ما يمثل زيادة 7.3% على أساس سنوي، وفقًا للعربية.

وبلغت شحنات النفط السعودية السنوية إلى الصين 84.92 مليون طن في 2020 (نحو 1.69 مليون برميل يوميًّا) بزيادة 1.9% على أساس سنوي، وفقًا لبيانات من الإدارة العامة للجمارك الصينية.

وجاءت روسيا في المركز الثاني بفارق طفيف بشحنات بلغت 83.57 مليون طن (1.67 مليون برميل يوميًّا) بزيادة 7.6%، عن 2019، حسبما أظهرت البيانات.

وفي ديسمبر، بلغت الإمدادات السعودية 6.94 مليون طن بانخفاض 0.8% عنها قبل عام، بينما بلغت الكميات الروسية 6.2 مليون طن الشهر الماضي، بانخفاض 15.7% على أساس سنوي.

وارتفعت واردات الصين من الولايات المتحدة إلى ثلاثة أمثالها في العام الماضي مقارنةً بعام 2019؛ إذ كثفت الشركات مشترياتها بموجب اتفاق تجاري مع واشنطن، بينما بلغت الواردات من الولايات المتحدة إجمالًا 19.76 مليون طن في 2020 (نحو 394 ألف برميل نفط يوميًّا). وفي ديسمبر بلغت 3.6 مليون طن.

ولحقت السعودية بالركب كمورد منذ نوفمبر؛ إذ أجرت تخفيضات كبيرة في الأسعار لجذب العملاء، وبهذا تخطت روسيا التي كانت متصدرة لمعظم 2020 بفعل لوجستيات أكثر مرونةً، ولكونها أكثر قربًا من الناحية الجغرافية لشركات التكرير الصينية.

اقرأ أيضًا:

الأمير فيصل بن فرحان: تعاون السعودية وروسيا وراء استقرار أسواق النفط

2021-11-06T12:33:14+03:00 أفادت بيانات حكومية، اليوم الأربعاء، بأن السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم؛ حيث تفوقت على روسيا لتحتفظ بمكانتها كأكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في 2020، مشيرة
متفوقة على روسيا.. السعودية أكبر مصدر عالمي للنفط إلى الصين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

متفوقة على روسيا.. السعودية أكبر مصدر عالمي للنفط إلى الصين

الشحنات بلغت 84.92 مليون طن في 2020

متفوقة على روسيا.. السعودية أكبر مصدر عالمي للنفط إلى الصين
  • 689
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 جمادى الآخر 1442 /  20  يناير  2021   11:52 ص

أفادت بيانات حكومية، اليوم الأربعاء، بأن السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم؛ حيث تفوقت على روسيا لتحتفظ بمكانتها كأكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في 2020، مشيرةً إلى أن طلب الصين على النفط، ظل قويًّا في العام الماضي، على الرغم من أن جائحة كوفيد–19 قوَّضت الطلب على الوقود في بقية الأنحاء.

واشترت الصين (أكبر مستورد للنفط في العالم) 542.4 مليون طن من النفط الخام في 2020 (10.85 مليون برميل يوميًّا) وهو ما يمثل زيادة 7.3% على أساس سنوي، وفقًا للعربية.

وبلغت شحنات النفط السعودية السنوية إلى الصين 84.92 مليون طن في 2020 (نحو 1.69 مليون برميل يوميًّا) بزيادة 1.9% على أساس سنوي، وفقًا لبيانات من الإدارة العامة للجمارك الصينية.

وجاءت روسيا في المركز الثاني بفارق طفيف بشحنات بلغت 83.57 مليون طن (1.67 مليون برميل يوميًّا) بزيادة 7.6%، عن 2019، حسبما أظهرت البيانات.

وفي ديسمبر، بلغت الإمدادات السعودية 6.94 مليون طن بانخفاض 0.8% عنها قبل عام، بينما بلغت الكميات الروسية 6.2 مليون طن الشهر الماضي، بانخفاض 15.7% على أساس سنوي.

وارتفعت واردات الصين من الولايات المتحدة إلى ثلاثة أمثالها في العام الماضي مقارنةً بعام 2019؛ إذ كثفت الشركات مشترياتها بموجب اتفاق تجاري مع واشنطن، بينما بلغت الواردات من الولايات المتحدة إجمالًا 19.76 مليون طن في 2020 (نحو 394 ألف برميل نفط يوميًّا). وفي ديسمبر بلغت 3.6 مليون طن.

ولحقت السعودية بالركب كمورد منذ نوفمبر؛ إذ أجرت تخفيضات كبيرة في الأسعار لجذب العملاء، وبهذا تخطت روسيا التي كانت متصدرة لمعظم 2020 بفعل لوجستيات أكثر مرونةً، ولكونها أكثر قربًا من الناحية الجغرافية لشركات التكرير الصينية.

اقرأ أيضًا:

الأمير فيصل بن فرحان: تعاون السعودية وروسيا وراء استقرار أسواق النفط

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك