Menu
«إيرباص» تشارك في المعرض السعودي الدولي للطيران

تشارك «إيرباص» العملاق العالمي لصناعة الطائرات، في المعرض السعودي الدولي للطيران، الذي تستضيفه المملكة في الفترة بين الثاني عشر حتى الرابع عشر من شهر مارس الجاري.

ومن المقرر أن تستعرض الشركة الرائدة في صناعة الطائرات مجموعة من التكنولوجيات المتطورة في المعرض الدولي، الذي يقام في مطار الثمامة الدولي بالعاصمة الرياض.  

وقالت الشركة في بيان، نقل عنه موقع «تريد أرابيا»، اليوم الأحد، إن «المملكة العربية السعودية تعد واحدة من أكبر أسواق الطيران في منطقة الشرق الأوسط، وتمكنت من بناء قطاع طيران جدير بالإعجاب، بحيث أصبح عنصرًا رئيسًا في الخطة التي اعتمدتها المملكة للتنمية الاقتصادية وتنويع الدخل».

وأكد البيان «التزام (إيرباص) بدعم تلك الخطوة»، لافتًا إلى أنها وقَّعت عددًا من اتفاقات الشراكة الاستراتيجية بالمملكة، ساهمت بشكل كبر في تطور الصناعة المحلية عبر توفير الخبرات والخدمات والمنتجات، التي تلبي الأهداف الاستراتيجية لشركائها بالسعودية، وأيضًا في السوق الذي يتميز بالتنافسية الكبيرة.

وخلال المعرض الدولي، تقوم «إيرباص» بعرض نموذج من طائرة «A330neo»، وهي الإضافة الأحدث إلى عائلة طائرات «إيرباص» العائلية ذات بدن واسع، والتي تأتي مع مواد متطورة، وأجنحة محسنة، إلى جانب استخدام محركات عالية الأداء.

كما تستعرض «إيرباص» مجموعة من طائراتها المروحية، بينها « H160»، المبتكرة ذات مدى متوسط، والتي تعد أكثر هدوءًا وأكثر تطورًا من حيث احترام البيئة؛ حيث يعتمد تصميم الطائرة المروحية بالكامل على إضافة قيمة جديدة للمشترين من حيث الأداء والتنافسية الاقتصادية والأمان والراحة.

أما قطاع «إيرباص للدفاع والفضاء»، فيستعرض نموذجًا من « A330 Multi Role Tanker Transport»، وهي طائرة نقل للتزود الجوي بالوقود الأكثر حداثة وتستخدم للأغراض العسكرية، ويتم استخدامها وطلبها في 12 دولة بينها السعودية والإمارات.

وأخيرا، تستعرض «إيرباص» مجسمًا من القمر الصناعي «وون ويب»، الذي يسعى إلى غلق الفجوة التكنولوجية بين البلدان المتقدمة والبلدان النامية، عبر توفير وصول إلى خدمات الإنترنت على نطاق موسع عالميًا.

ومن جهتها، تستعرض شركة الخطوط السعودية الوطنية طائرتها «إيرباص A320»، والتي تعد الطائرة- ذات بدن ضيق- الأشهر في العالم.

2019-03-10T18:21:23+03:00 تشارك «إيرباص» العملاق العالمي لصناعة الطائرات، في المعرض السعودي الدولي للطيران، الذي تستضيفه المملكة في الفترة بين الثاني عشر حتى الرابع عشر من شهر مارس الجار
«إيرباص» تشارك في المعرض السعودي الدولي للطيران
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«إيرباص» تشارك في المعرض السعودي الدولي للطيران

تقدم مجموعة من التكنولوجيات المتطورة..

«إيرباص» تشارك في المعرض السعودي الدولي للطيران
  • 229
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 رجب 1440 /  10  مارس  2019   06:21 م

تشارك «إيرباص» العملاق العالمي لصناعة الطائرات، في المعرض السعودي الدولي للطيران، الذي تستضيفه المملكة في الفترة بين الثاني عشر حتى الرابع عشر من شهر مارس الجاري.

ومن المقرر أن تستعرض الشركة الرائدة في صناعة الطائرات مجموعة من التكنولوجيات المتطورة في المعرض الدولي، الذي يقام في مطار الثمامة الدولي بالعاصمة الرياض.  

وقالت الشركة في بيان، نقل عنه موقع «تريد أرابيا»، اليوم الأحد، إن «المملكة العربية السعودية تعد واحدة من أكبر أسواق الطيران في منطقة الشرق الأوسط، وتمكنت من بناء قطاع طيران جدير بالإعجاب، بحيث أصبح عنصرًا رئيسًا في الخطة التي اعتمدتها المملكة للتنمية الاقتصادية وتنويع الدخل».

وأكد البيان «التزام (إيرباص) بدعم تلك الخطوة»، لافتًا إلى أنها وقَّعت عددًا من اتفاقات الشراكة الاستراتيجية بالمملكة، ساهمت بشكل كبر في تطور الصناعة المحلية عبر توفير الخبرات والخدمات والمنتجات، التي تلبي الأهداف الاستراتيجية لشركائها بالسعودية، وأيضًا في السوق الذي يتميز بالتنافسية الكبيرة.

وخلال المعرض الدولي، تقوم «إيرباص» بعرض نموذج من طائرة «A330neo»، وهي الإضافة الأحدث إلى عائلة طائرات «إيرباص» العائلية ذات بدن واسع، والتي تأتي مع مواد متطورة، وأجنحة محسنة، إلى جانب استخدام محركات عالية الأداء.

كما تستعرض «إيرباص» مجموعة من طائراتها المروحية، بينها « H160»، المبتكرة ذات مدى متوسط، والتي تعد أكثر هدوءًا وأكثر تطورًا من حيث احترام البيئة؛ حيث يعتمد تصميم الطائرة المروحية بالكامل على إضافة قيمة جديدة للمشترين من حيث الأداء والتنافسية الاقتصادية والأمان والراحة.

أما قطاع «إيرباص للدفاع والفضاء»، فيستعرض نموذجًا من « A330 Multi Role Tanker Transport»، وهي طائرة نقل للتزود الجوي بالوقود الأكثر حداثة وتستخدم للأغراض العسكرية، ويتم استخدامها وطلبها في 12 دولة بينها السعودية والإمارات.

وأخيرا، تستعرض «إيرباص» مجسمًا من القمر الصناعي «وون ويب»، الذي يسعى إلى غلق الفجوة التكنولوجية بين البلدان المتقدمة والبلدان النامية، عبر توفير وصول إلى خدمات الإنترنت على نطاق موسع عالميًا.

ومن جهتها، تستعرض شركة الخطوط السعودية الوطنية طائرتها «إيرباص A320»، والتي تعد الطائرة- ذات بدن ضيق- الأشهر في العالم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك