Menu

بمشاركة الصين وروسيا والهند.. «قمة بريكس» تنتقد الإجراءات الحمائية

جددت دعم النظام التجاري المتعدد الأطراف

جددت دول مجموعة بريكس التي تضم أكبر الاقتصادات الناشئة في العالم «الصين وروسيا والهند وجنوب إفريقيا والبرازيل»، اليوم الجمعة، دعمها التعددية والتجارة الحرة، لكن
بمشاركة الصين وروسيا والهند.. «قمة بريكس» تنتقد الإجراءات الحمائية
  • 20
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

جددت دول مجموعة بريكس التي تضم أكبر الاقتصادات الناشئة في العالم «الصين وروسيا والهند وجنوب إفريقيا والبرازيل»، اليوم الجمعة، دعمها التعددية والتجارة الحرة، لكنها انتقدت الإجراءات الحمائية.

وأكدت دول المجموعة، عبر إعلان مشترك في ختام القمة التي استمرت يومين في برازيليا عاصمة البرازيل، «الأهمية الأساسية للتجارة الدولية القائمة على قواعد الشفافية وغير التمييزية والمفتوحة والحرة والشاملة».

وجاء في الإعلان، بحسب وكالة الأنباء الألمانية: «لا نزال ملتزمين بالحفاظ على النظام التجاري المتعدد الأطراف وتعزيزه، وفي مركزه منظمة التجارة العالمية، ومن الأهمية بمكان أن يتجنب جميع أعضاء منظمة التجارة العالمية الإجراءات الحمائية من جانب واحد، التي تتعارض مع روح وقواعد منظمة التجارة العالمية».

وقالت المجموعة إنها «تدرك أهمية إصلاح منظمة التجارة العالمية الضروري لضمان فاعلية وأهمية المنظمة وقدرتها على مواجهة التحديات الحالية والمستقبلية بشكل أفضل». وتناول الإعلان الحاجة الملحة إلى تعزيز وإصلاح النظام المتعدد الأطراف، بما في ذلك الأمم المتحدة ومنظمة التجارة العالمية وصندوق النقد الدولي وغيرها من المنظمات الدولية.

وقالت المجموعة إنها لا تزال ملتزمة بجعل المنظمات أكثر شموليةً وديمقراطيةً وتمثيلًا، من خلال زيادة مشاركة الأسواق الناشئة والبلدان النامية في صنع القرار الدولي، فيما وقع إعلان برازيليا الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ورئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوسا، ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، والرئيس الصيني تشي جين بينج.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك