Menu


«الداعم اليتيم» .. أمير قطر يخالف العرب ويؤيد أردوغان

تساؤلات حول تنسيق محتمل بين الأتراك والإرهابيين

لم يكذب أمير قطر تميم بن حمد التوقعات، وسارع مساء أمس الأربعاء، بإجراء اتصال هاتفي بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ليدعمه في عدوانه على الأراضي السورية. وخالف
«الداعم اليتيم» .. أمير قطر يخالف العرب ويؤيد أردوغان
  • 2242
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

لم يكذب أمير قطر تميم بن حمد التوقعات، وسارع مساء أمس الأربعاء، بإجراء اتصال هاتفي بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ليدعمه في عدوانه على الأراضي السورية.

وخالف أمير قطر الموقف العربي المندد بالعدوان التركي على الأراضي السورية، معطيًا تحالفه مع أردوغان الأولوية، ما اعتبرته وسائل إعلام عربية ثمنًا للحماية التي وفرتها أنقرة لنظامه المتهم بدعم الإرهاب.

وفي حين بدا أردوغان محاصرًا من قبل معظم دول العالم الرافضة للعدوان على سوريا، اختار أمير قطر أن يكون الوحيد الذي يظهر كداعم لحليفه التركي، ما أثار تساؤلات حول تنسيق محتمل بين جماعات إرهابية تنشط بشمال سوريا وتدعمها الدوحة من جهة، والجيش التركي الذي سيطر بالفعل على عدد من القرى التركية وهجر أهلها من الجهة الثانية.

وقالت وكالة الأنباء القطرية (قنا)، أن الأمير تميم بن حمد بن خليفة، أجرى اتصالًا هاتفيًّا بالرئيس التركي ، تناول مستجدات الأحداث في سوريا، عقب إطلاق تركيا عملية عسكرية في شرق الفرات.

وقالت الوكالة: «ناقش زعيما البلدين آخر التطورات الإقليمية والدولية، لاسيما مستجدات الأحداث في سوريا».

وجاء الاتصال، بالتوازي مع الإدانات العربية الواسعة  للعدوان التركي، الذي يهدد سلامة الأراضي السورية.

ومن المقرر أن  يعقد مجلس الجامعة العربية، بعد غد السبت، اجتماعًا طارئًا لبحث تداعيات العدوان التركي على الشمال السوري.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك