Menu
عضو بـ«هيئة كبار العلماء»: رفع اليدين في الدعاء ومسح الوجه بهما «مستحب»

أوضح عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة، الشيخ الدكتور عبد السلام السليمان، فتوى حكم رفع اليدين حال الدعاء ومسح الوجه بهما بعد الدعاء، مؤكدًا أنه من أسباب القبول وهو أمر مستحب.

وقال الشيخ عبد السلام السليمان في فيديو للرئاسة العامة للبحوث أن رفع اليدين من أسباب قبول الإجابة وهو أمر مستحب، وهناك مواضع لم يرد فيها رفع الدعاء كالدعاء بعد الفريضة وخطبة الجمعة إلا عند الاستسقاء.

وفيما يخص مسح الوجه باليدين بعد الدعاء، أشار الشيخ السليمان إلى ورود أحاديث بذلك ولا حرج من فعله لكن تركه أولى.

وأشار إلى حديث النبي صلى الله عليه وسلم: (إن ربكم حيي كريم يستحي من عبده إذا رفع يديه إليه أَن يردهما صفرا)، مبينًا أن ذلك يدل على أن المسلم يرفع يديه عند الدعاء في المواضع التي يشرع بها رفع اليدين.

وذكر أن المواضع التي لم يرفع فيها النبي (صلي الله عليه وسلم) يديه عند الدعاء، هي ما بعد الصلاة المفروضة أو عند الدعاء في خطبة الجمعة، إلا عند الاستسقاء فكان يرفع يديه، موضحًا أن الأحاديث الثابتة عن النبي، لم يذكر فيها رفع اليدين بعد صلاة النافلة، لذلك ذهب بعض أهل العلم إلى أنه لا حرج من رفعهما بشرط ألا يداوم على ذلك بعد كل نافلة.

شاهد الفيديو

اقرأ أيضًا:

صديق أسرة «الخياط»: الملك عبدالعزيز كان يبكي عند قراءة الشيخ عبدالله القرآن أمامه

الشيخ صالح الفوزان يوضح حكم تبييت النية لصيام كل يوم من رمضان

2021-09-20T15:15:50+03:00 أوضح عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة، الشيخ الدكتور عبد السلام السليمان، فتوى حكم رفع اليدين حال الدعاء ومسح الوجه بهما بعد الدعاء، مؤكدًا أنه من أسبا
عضو بـ«هيئة كبار العلماء»: رفع اليدين في الدعاء ومسح الوجه بهما «مستحب»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

عضو بـ«هيئة كبار العلماء»: رفع اليدين في الدعاء ومسح الوجه بهما «مستحب»

الشيخ عبدالسلام سليمان أكد أنهما من أسباب القبول..

عضو بـ«هيئة كبار العلماء»: رفع اليدين في الدعاء ومسح الوجه بهما «مستحب»
  • 3001
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 رمضان 1442 /  21  أبريل  2021   03:15 م

أوضح عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة، الشيخ الدكتور عبد السلام السليمان، فتوى حكم رفع اليدين حال الدعاء ومسح الوجه بهما بعد الدعاء، مؤكدًا أنه من أسباب القبول وهو أمر مستحب.

وقال الشيخ عبد السلام السليمان في فيديو للرئاسة العامة للبحوث أن رفع اليدين من أسباب قبول الإجابة وهو أمر مستحب، وهناك مواضع لم يرد فيها رفع الدعاء كالدعاء بعد الفريضة وخطبة الجمعة إلا عند الاستسقاء.

وفيما يخص مسح الوجه باليدين بعد الدعاء، أشار الشيخ السليمان إلى ورود أحاديث بذلك ولا حرج من فعله لكن تركه أولى.

وأشار إلى حديث النبي صلى الله عليه وسلم: (إن ربكم حيي كريم يستحي من عبده إذا رفع يديه إليه أَن يردهما صفرا)، مبينًا أن ذلك يدل على أن المسلم يرفع يديه عند الدعاء في المواضع التي يشرع بها رفع اليدين.

وذكر أن المواضع التي لم يرفع فيها النبي (صلي الله عليه وسلم) يديه عند الدعاء، هي ما بعد الصلاة المفروضة أو عند الدعاء في خطبة الجمعة، إلا عند الاستسقاء فكان يرفع يديه، موضحًا أن الأحاديث الثابتة عن النبي، لم يذكر فيها رفع اليدين بعد صلاة النافلة، لذلك ذهب بعض أهل العلم إلى أنه لا حرج من رفعهما بشرط ألا يداوم على ذلك بعد كل نافلة.

شاهد الفيديو

اقرأ أيضًا:

صديق أسرة «الخياط»: الملك عبدالعزيز كان يبكي عند قراءة الشيخ عبدالله القرآن أمامه

الشيخ صالح الفوزان يوضح حكم تبييت النية لصيام كل يوم من رمضان

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك