Menu
بيان مصري: إعادة فتح القضايا الخلافية حول سد النهضة خلال 48 ساعة

اتفق وزراء الري في كل من السودان ومصر وإثيوبيا فى نهاية جولة، اليوم الإثنين، من المفاوضات الخاصة بملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، على قيام اللجان الفنية والقانونية بمناقشة النقاط الخلافية خلال اليومين المقبلين (4 و5 أغسطس) في مسارين متوازيين وعرض المخرجات في الاجتماع الوزاري، الخميس المقبل، بحسب بيان صادر عن وزارة الري المصرية، عبر صفحتها على موقع  فيسبوك.

وكانت المفاوضات الخاصة بملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، برعاية الاتحاد الإفريقي ورئاسة جنوب إفريقيا وبمشاركة وزراء الري لكل من إثيوبيا ومصر والسودان قد استؤنفت ظهر اليوم الإثنين، حسبما أفادت وكالة أنباء السودان الرسمية (سونا).

وأبدى وزير الموارد المائية والري المصري محمد عبد العاطي خلال كلمته في الاجتماع، اعتراض مصر على الإجراء الأحادي لملء سد النهضة دون التشاور والتنسيق مع دول المصب مما يلقي بدلالات سلبية توضح عدم رغبة إثيوبيا في التوصل لاتفاق عادل كما أنه إجراء يتعارض مع اتفاق إعلان المبادئ، بحسب بيان وزارة الري المصرية.

وأكد عبد العاطي أهمية سرعة التوصل لاتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة بحيث يتم التوافق حول كل نقطة من النقاط الخلافية، مؤكدا أنه بناء على القمة المصغرة فإن التفاوض الحالي سيكون حول ملء وتشغيل سد النهضة فقط وأن التفاوض حول المشروعات المستقبلية سيكون في مرحلة لاحقة بعد التوصل لاتفاق سد النهضة.

وأعاد الوفد السوداني تأكيد موقفه الداعي لضرورة التوقيع على اتفاق بين الدول الثلاث يؤمن سلامة سد الروصيرص وتبادل سلس للمعلومات في هذا المجال وبما يتماشى مع مقتضيات القانون الدولي.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد قد اعلن الشهر الماضي أن بلاده أكملت المرحلة الأولى من ملء سد النهضة، وهو محل نزاع بين إثيوبيا ودولتي المصب السودان ومصر.

2020-12-07T09:34:15+03:00 اتفق وزراء الري في كل من السودان ومصر وإثيوبيا فى نهاية جولة، اليوم الإثنين، من المفاوضات الخاصة بملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، على قيام اللجان الفنية والقانون
بيان مصري: إعادة فتح القضايا الخلافية حول سد النهضة خلال 48 ساعة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بيان مصري: إعادة فتح القضايا الخلافية حول سد النهضة خلال 48 ساعة

في مسارين متوازيين وعرض المخرجات الخميس المقبل

بيان مصري: إعادة فتح القضايا الخلافية حول سد النهضة خلال 48 ساعة
  • 495
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 ذو الحجة 1441 /  03  أغسطس  2020   11:09 م

اتفق وزراء الري في كل من السودان ومصر وإثيوبيا فى نهاية جولة، اليوم الإثنين، من المفاوضات الخاصة بملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، على قيام اللجان الفنية والقانونية بمناقشة النقاط الخلافية خلال اليومين المقبلين (4 و5 أغسطس) في مسارين متوازيين وعرض المخرجات في الاجتماع الوزاري، الخميس المقبل، بحسب بيان صادر عن وزارة الري المصرية، عبر صفحتها على موقع  فيسبوك.

وكانت المفاوضات الخاصة بملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي، برعاية الاتحاد الإفريقي ورئاسة جنوب إفريقيا وبمشاركة وزراء الري لكل من إثيوبيا ومصر والسودان قد استؤنفت ظهر اليوم الإثنين، حسبما أفادت وكالة أنباء السودان الرسمية (سونا).

وأبدى وزير الموارد المائية والري المصري محمد عبد العاطي خلال كلمته في الاجتماع، اعتراض مصر على الإجراء الأحادي لملء سد النهضة دون التشاور والتنسيق مع دول المصب مما يلقي بدلالات سلبية توضح عدم رغبة إثيوبيا في التوصل لاتفاق عادل كما أنه إجراء يتعارض مع اتفاق إعلان المبادئ، بحسب بيان وزارة الري المصرية.

وأكد عبد العاطي أهمية سرعة التوصل لاتفاق حول ملء وتشغيل سد النهضة بحيث يتم التوافق حول كل نقطة من النقاط الخلافية، مؤكدا أنه بناء على القمة المصغرة فإن التفاوض الحالي سيكون حول ملء وتشغيل سد النهضة فقط وأن التفاوض حول المشروعات المستقبلية سيكون في مرحلة لاحقة بعد التوصل لاتفاق سد النهضة.

وأعاد الوفد السوداني تأكيد موقفه الداعي لضرورة التوقيع على اتفاق بين الدول الثلاث يؤمن سلامة سد الروصيرص وتبادل سلس للمعلومات في هذا المجال وبما يتماشى مع مقتضيات القانون الدولي.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد قد اعلن الشهر الماضي أن بلاده أكملت المرحلة الأولى من ملء سد النهضة، وهو محل نزاع بين إثيوبيا ودولتي المصب السودان ومصر.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك