Menu
«أوبك» تحظر المصافحة والعناق داخل مقرها في فيينا بسبب كورونا

شهد الاجتماع المقرر لوزراء «أوبك»، والمقرر انعقاده في فيينا؛ لاتخاذ قرار بشأن سياسة إنتاج النفط، حظر المصافحة والعناق، تزامنًا مع الاستعدادات الجارية على مستوى العالم؛ بشأن مواجهة فيروس كورونا. 

والمعتاد بوصول وزراء «أوبك» لفيينا، أن يصاحب اجتماعاتهم التعبير عن العلاقات الأخوية بين الرجال المسؤولين عن ثلث إمدادات الخام العالمية، ولكن هذه المرة صدرت تعليمات صارمة: لا للمصافحة ولا للعناق، واغسلوا أياديكم كثيرًا، وفق رويترز.

وعند دخول الوزراء والوفود مقر منظمة «أوبك» في العاصمة النمساوية؛ تستقبلهم لوحة كُتب عليها «تجنبوا الالتصاق.. تجنبوا المصافحة والعناق».

 ولتفادي أي سوء فهم، وُضعت لوحة لشخصين يعانقان وعليها علامة خطأ كبيرة باللون الأحمر. وكإجراء احترازي إضافي، تقرر تقُليص عدد الوفود المشاركة في اجتماعات فيينا، ومنع الصحفيين من دخول مقر «أوبك».

وخارج المقر، كان عدد الصحفيين الذين يتجمعون بشكل اعتيادي حول الوزراء أقل من المعتاد بشكل ملحوظ. وقبل دخول مقر المنظمة اليوم الأربعاء، جرى فحص درجة حرارة وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، وعدد من وزراء ووفود «أوبك».

وقال مصدر لـ«رويترز» من داخل المقر: إذا وصل أي شخص مقر «أوبك»، وكانت درجة حرارته أعلى من 37.5 درجة مئوية، سيُصدر إنذارًا.

ولكن لم يلتزم جميع مسؤولي أوبك بالتوجيهات بعدم التلامس. فظهر الأمين العام للمنظمة محمد باركيندو في صور صدرت- يوم الأربعاء- يصافح الوزير الروسي والنيجيري تيميبري سيلفا أمام الكاميرا؛ غير أن آخرين كانوا أكثر حذرًا، فقال مندوب لدى أوبك «أبلغت الناس أنني لن أصافحهم».

اقرا أيضًا:

فيروس كورونا يزور إسرائيل ويجبر الآلاف على البقاء في منازلهم

للوقاية من كورونا.. تعليم الداير يتراجع عن تفعيل «البصمة» في المدارس

 

2020-10-24T13:39:44+03:00 شهد الاجتماع المقرر لوزراء «أوبك»، والمقرر انعقاده في فيينا؛ لاتخاذ قرار بشأن سياسة إنتاج النفط، حظر المصافحة والعناق، تزامنًا مع الاستعدادات الجارية على مستوى
«أوبك» تحظر المصافحة والعناق داخل مقرها في فيينا بسبب كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«أوبك» تحظر المصافحة والعناق داخل مقرها في فيينا بسبب كورونا

ألزمت الوزراء المشاركين بفحص درجات حرارتهم..

«أوبك» تحظر المصافحة والعناق داخل مقرها في فيينا بسبب كورونا
  • 20
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 رجب 1441 /  04  مارس  2020   06:32 م

شهد الاجتماع المقرر لوزراء «أوبك»، والمقرر انعقاده في فيينا؛ لاتخاذ قرار بشأن سياسة إنتاج النفط، حظر المصافحة والعناق، تزامنًا مع الاستعدادات الجارية على مستوى العالم؛ بشأن مواجهة فيروس كورونا. 

والمعتاد بوصول وزراء «أوبك» لفيينا، أن يصاحب اجتماعاتهم التعبير عن العلاقات الأخوية بين الرجال المسؤولين عن ثلث إمدادات الخام العالمية، ولكن هذه المرة صدرت تعليمات صارمة: لا للمصافحة ولا للعناق، واغسلوا أياديكم كثيرًا، وفق رويترز.

وعند دخول الوزراء والوفود مقر منظمة «أوبك» في العاصمة النمساوية؛ تستقبلهم لوحة كُتب عليها «تجنبوا الالتصاق.. تجنبوا المصافحة والعناق».

 ولتفادي أي سوء فهم، وُضعت لوحة لشخصين يعانقان وعليها علامة خطأ كبيرة باللون الأحمر. وكإجراء احترازي إضافي، تقرر تقُليص عدد الوفود المشاركة في اجتماعات فيينا، ومنع الصحفيين من دخول مقر «أوبك».

وخارج المقر، كان عدد الصحفيين الذين يتجمعون بشكل اعتيادي حول الوزراء أقل من المعتاد بشكل ملحوظ. وقبل دخول مقر المنظمة اليوم الأربعاء، جرى فحص درجة حرارة وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، وعدد من وزراء ووفود «أوبك».

وقال مصدر لـ«رويترز» من داخل المقر: إذا وصل أي شخص مقر «أوبك»، وكانت درجة حرارته أعلى من 37.5 درجة مئوية، سيُصدر إنذارًا.

ولكن لم يلتزم جميع مسؤولي أوبك بالتوجيهات بعدم التلامس. فظهر الأمين العام للمنظمة محمد باركيندو في صور صدرت- يوم الأربعاء- يصافح الوزير الروسي والنيجيري تيميبري سيلفا أمام الكاميرا؛ غير أن آخرين كانوا أكثر حذرًا، فقال مندوب لدى أوبك «أبلغت الناس أنني لن أصافحهم».

اقرا أيضًا:

فيروس كورونا يزور إسرائيل ويجبر الآلاف على البقاء في منازلهم

للوقاية من كورونا.. تعليم الداير يتراجع عن تفعيل «البصمة» في المدارس

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك