Menu
الأمير محمد بن ناصر يهنئ طلبة جامعة جازان الناجحين والخريجين

هنَّأ الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان، طلاب وطالبات جامعة جازان الناجحين والخريجين لهذا العام.

وقال الأمير، في تصريح بمناسبة انتهاء اختبارات الفصل الدراسي الثاني: نعتز بطلبة جامعة جازان، الذين عكسوا الصورة المشرفة لأبناء الوطن بعطائهم وحرصهم على التعلم والتزود بالعلوم والمهارات؛ رغم الظروف الاستثنائية، التي فرضتها جائحة كورونا.

ونوه أمير منطقة جازان بدعم مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء لأبنائنا وبناتنا؛ ليشاركوا في مسيرة العمل والبناء الوطني، مضيفًا أن جامعة جازان وعلى مدى 15 عامًا أسهمت بفاعلية في بناء الإنسان وخدمة المجتمع وتنمية المكان.

وأوضح أمير منطقة جازان، أن الجامعة واكبت بإدارتها وأساتذتها وطلبتها التحول السريع للتعليم عن بُعد، بعد تعليق الدراسة حفاظًا على الصحة العامة، ووجه شكره لوزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ لمتابعته ودعمه لقطاع التعليم ولرئيس الجامعة الأستاذ الدكتور مرعي بن حسين القحطاني لجهوده في الرقي بالجامعة ولأعضاء هيئة التدريس وللطلبة ولأولياء أمورهم، الذين كانوا سندًا وعونًا لأبنائهم في مسيرتهم الجامعية.

كما هنَّأ الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان، طلاب وطالبات جامعة جازان الناجحين والخريجين لهذا العام.

وقال بمناسبة انتهاء اختبارات الفصل الدراسي الثاني: لطلاب وطالبات جامعة جازان مكانة خاصة فهم عماد المستقبل وشباب الحاضر للوطن ولمنطقة جازان، وقد أثبتوا بإصرارهم وعزيمتهم مقدرهم على تجاوز الصعاب والتحديات بمواصلة تعليمهم عن بُعد؛ رغم تعليق الدراسة احترازيًا لمواجهة جائحة كورونا.

وأشاد نائب أمير منطقة جازان بالدعم والرعاية، التي يحظى بها شباب وشابات الوطن من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء- حفظهما الله- ليواصلوا بالعلم والعمل صناعة التقدم السعودي ومسيرة البناء والتطوير لوطننا الغالي والعزيز، مضيفًا أن جامعة جازان ركيزة أساسية في عملية التنمية والبناء، التي تعيشها منطقة جازان.

ونوه بالجهود الكبيرة، التي بذلتها الجامعة للتحول للتعليم عن بُعد؛ رغم الكثير من التحديات، التي تغلبت عليها بفضل الله ثم بفضل الدعم، الذي يحظى به التعليم من القيادة الرشيدة، ووجه شكره لوزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ للنجاح الكبير، الذي تحقق في عملية التحول للتعليم عن بعد، ولرئيس الجامعة الأستاذ الدكتور مرعي بن حسين القحطاني لعمله الدؤوب في تطوير الجامعة، ولأعضاء هيئة التدريس وللطلبة، ولأولياء أمورهم، الذين أسهموا في صناعة النجاح بمساندة أبنائهم في مسيرتهم الجامعية.

يُذكر أن أكثر من 45 ألف طالب وطالبة أدوا اختباراتهم إلكترونيًا، وبلغ إجمالي الاختبارات الإلكترونية أكثر من 223 ألف اختبار، كما يتخرج هذا العام من جامعة جازان 9600 خريج وخريجة.

2020-10-17T05:30:58+03:00 هنَّأ الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان، طلاب وطالبات جامعة جازان الناجحين والخريجين لهذا العام. وقال الأمير، في تصريح بمناسبة انتهاء اختبارات
الأمير محمد بن ناصر  يهنئ طلبة جامعة جازان الناجحين والخريجين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الأمير محمد بن ناصر يهنئ طلبة جامعة جازان الناجحين والخريجين

بمناسبة انتهاء اختبارات الفصل الدراسي الثاني..

الأمير محمد بن ناصر  يهنئ طلبة جامعة جازان الناجحين والخريجين
  • 30
  • 0
  • 0
علي الجريبي
23 رمضان 1441 /  16  مايو  2020   12:45 ص

هنَّأ الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان، طلاب وطالبات جامعة جازان الناجحين والخريجين لهذا العام.

وقال الأمير، في تصريح بمناسبة انتهاء اختبارات الفصل الدراسي الثاني: نعتز بطلبة جامعة جازان، الذين عكسوا الصورة المشرفة لأبناء الوطن بعطائهم وحرصهم على التعلم والتزود بالعلوم والمهارات؛ رغم الظروف الاستثنائية، التي فرضتها جائحة كورونا.

ونوه أمير منطقة جازان بدعم مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء لأبنائنا وبناتنا؛ ليشاركوا في مسيرة العمل والبناء الوطني، مضيفًا أن جامعة جازان وعلى مدى 15 عامًا أسهمت بفاعلية في بناء الإنسان وخدمة المجتمع وتنمية المكان.

وأوضح أمير منطقة جازان، أن الجامعة واكبت بإدارتها وأساتذتها وطلبتها التحول السريع للتعليم عن بُعد، بعد تعليق الدراسة حفاظًا على الصحة العامة، ووجه شكره لوزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ لمتابعته ودعمه لقطاع التعليم ولرئيس الجامعة الأستاذ الدكتور مرعي بن حسين القحطاني لجهوده في الرقي بالجامعة ولأعضاء هيئة التدريس وللطلبة ولأولياء أمورهم، الذين كانوا سندًا وعونًا لأبنائهم في مسيرتهم الجامعية.

كما هنَّأ الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان، طلاب وطالبات جامعة جازان الناجحين والخريجين لهذا العام.

وقال بمناسبة انتهاء اختبارات الفصل الدراسي الثاني: لطلاب وطالبات جامعة جازان مكانة خاصة فهم عماد المستقبل وشباب الحاضر للوطن ولمنطقة جازان، وقد أثبتوا بإصرارهم وعزيمتهم مقدرهم على تجاوز الصعاب والتحديات بمواصلة تعليمهم عن بُعد؛ رغم تعليق الدراسة احترازيًا لمواجهة جائحة كورونا.

وأشاد نائب أمير منطقة جازان بالدعم والرعاية، التي يحظى بها شباب وشابات الوطن من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء- حفظهما الله- ليواصلوا بالعلم والعمل صناعة التقدم السعودي ومسيرة البناء والتطوير لوطننا الغالي والعزيز، مضيفًا أن جامعة جازان ركيزة أساسية في عملية التنمية والبناء، التي تعيشها منطقة جازان.

ونوه بالجهود الكبيرة، التي بذلتها الجامعة للتحول للتعليم عن بُعد؛ رغم الكثير من التحديات، التي تغلبت عليها بفضل الله ثم بفضل الدعم، الذي يحظى به التعليم من القيادة الرشيدة، ووجه شكره لوزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ للنجاح الكبير، الذي تحقق في عملية التحول للتعليم عن بعد، ولرئيس الجامعة الأستاذ الدكتور مرعي بن حسين القحطاني لعمله الدؤوب في تطوير الجامعة، ولأعضاء هيئة التدريس وللطلبة، ولأولياء أمورهم، الذين أسهموا في صناعة النجاح بمساندة أبنائهم في مسيرتهم الجامعية.

يُذكر أن أكثر من 45 ألف طالب وطالبة أدوا اختباراتهم إلكترونيًا، وبلغ إجمالي الاختبارات الإلكترونية أكثر من 223 ألف اختبار، كما يتخرج هذا العام من جامعة جازان 9600 خريج وخريجة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك