Menu
بوتين يوجه رسالة تحذيرية: سنرد بطريقة قاسية وسريعة على أي استفزازات

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في رسالته السنوية إلى الجمعية الفيدرالية، الأربعاء، إنه يأمل ألا يفكر أحد في تجاوز الخط الأحمر في العلاقات مع روسيا، مضيفًا: «موسكو سترد بطريقة قاسية وسريعة على أي استفزازات خارجية بعد الشكوى من استمرار حصول أعمال غير ودية ضدها دون جدوى».

وأوضح بوتين أن روسيا هي من تحدد أين سيكون ذلك الخط الأحمر في كل حالة وفق طبيعتها.

وشدد الرئيس الروسي على أن «منظمي أي استفزازات سيندمون على أفعالهم بالشكل الذي لم يندموا عليه على شيء لفترة طويلة».

وأضاف: «روسيا بلد ودي ومنفتح على الأصدقاء الحقيقيين، لكن في حال عدم رغبة أحدهم بإجراء حوار واختياره لهجة التعجرف، حينها ستجد روسيا دائما طريقة للدفاع عن موقفها».

وتابع: «الأعمال غير الودية ضد روسيا لا تتوقف، إننا نتصرف في هذا الصدد بأقصى درجات ضبط النفس، في كثير من الأحيان لا نرد على الأفعال غير الودية فحسب بل وعلى الوقاحة الصريحة أيضًا».

وتطرق بوتين لمسألة العقوبات، فقال: «يبدو أن الجميع اعتاد فعلا ممارسة فرض عقوبات غير قانونية بدوافع سياسية، ومحاولات لفرض الإرادة على الآخرين بالقوة، لكن هذه الممارسة تتدهور الآن إلى شيء أكثر خطورة، كمحاولة تنظيم انقلاب في بيلاروسيا، ومحاولة اغتيال رئيس هذا البلد».

اقرأ أيضًا:

روسيا تحذر واشنطن من عواقب فرض العقوبات وتستدعي السفير الأمريكي

«بلومبرج»: روسيا تفقد أصدقاءها المقربين في شرق أوروبا

2021-08-23T09:41:50+03:00 قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في رسالته السنوية إلى الجمعية الفيدرالية، الأربعاء، إنه يأمل ألا يفكر أحد في تجاوز الخط الأحمر في العلاقات مع روسيا، مضيفًا: «م
بوتين يوجه رسالة تحذيرية: سنرد بطريقة قاسية وسريعة على أي استفزازات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بوتين يوجه رسالة تحذيرية: سنرد بطريقة قاسية وسريعة على أي استفزازات

خلال خطابه السنوي أمام الجمعية الفيدرالية..

بوتين يوجه رسالة تحذيرية: سنرد بطريقة قاسية وسريعة على أي استفزازات
  • 275
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 رمضان 1442 /  21  أبريل  2021   02:59 م

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في رسالته السنوية إلى الجمعية الفيدرالية، الأربعاء، إنه يأمل ألا يفكر أحد في تجاوز الخط الأحمر في العلاقات مع روسيا، مضيفًا: «موسكو سترد بطريقة قاسية وسريعة على أي استفزازات خارجية بعد الشكوى من استمرار حصول أعمال غير ودية ضدها دون جدوى».

وأوضح بوتين أن روسيا هي من تحدد أين سيكون ذلك الخط الأحمر في كل حالة وفق طبيعتها.

وشدد الرئيس الروسي على أن «منظمي أي استفزازات سيندمون على أفعالهم بالشكل الذي لم يندموا عليه على شيء لفترة طويلة».

وأضاف: «روسيا بلد ودي ومنفتح على الأصدقاء الحقيقيين، لكن في حال عدم رغبة أحدهم بإجراء حوار واختياره لهجة التعجرف، حينها ستجد روسيا دائما طريقة للدفاع عن موقفها».

وتابع: «الأعمال غير الودية ضد روسيا لا تتوقف، إننا نتصرف في هذا الصدد بأقصى درجات ضبط النفس، في كثير من الأحيان لا نرد على الأفعال غير الودية فحسب بل وعلى الوقاحة الصريحة أيضًا».

وتطرق بوتين لمسألة العقوبات، فقال: «يبدو أن الجميع اعتاد فعلا ممارسة فرض عقوبات غير قانونية بدوافع سياسية، ومحاولات لفرض الإرادة على الآخرين بالقوة، لكن هذه الممارسة تتدهور الآن إلى شيء أكثر خطورة، كمحاولة تنظيم انقلاب في بيلاروسيا، ومحاولة اغتيال رئيس هذا البلد».

اقرأ أيضًا:

روسيا تحذر واشنطن من عواقب فرض العقوبات وتستدعي السفير الأمريكي

«بلومبرج»: روسيا تفقد أصدقاءها المقربين في شرق أوروبا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك