Menu
السودان يطلب استبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن «يونيسفا»

جددت وزيرة خارجية السودان، مريم الصادق المهدي، طلب حكومة بلادها باستبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن بعثة حفظ السلام في منطقة آبيي (يونيسفا) بقوات أخرى؛ نظرًا إلى المتغيرات الراهنة على صعيد العلاقات مع إثيوبيا وفقدان قواتها صفة الحيادية وهي شرط أساسي لإنجاز مهام البعثة.

جاءت تصريحات المهدي خلال لقائها في الخرطوم الاثنين بمدير الإدارة السياسية بمكتب مساعد الأمين العام للأمم المتحدة جراهام ميتلاند والوفد المرافق له للتباحث حول بعثة اليونيسفا ومنطقة آبيي، حسبما أفادت وكالة أنباء السودان (سونا).

وخلال اللقاء، ثمنت وزيرة الخارجية السودانية الدور الكبير الذي تقوم به بعثة اليونيسفا لحفظ السلام في منطقة أبيي، موضحة الجهود التي تقوم بها حكومة السودان لحل الخلاف حول المنطقة مع دولة جنوب السودان الشقيقة وديًا، وذلك عبر تفعيل دور الآليات المشتركة لمراقبة الحدود واللجنة السياسية الأمنية المشتركة وفتح المعابر بين البلدين.

ومنذ نوفمبر الماضي، توترت العلاقات بين السودان وإثيوبيا مع إعلان الخرطوم استعادة مناطق على الحدود مع إثيوبيا استولى عليها مزارعون إثيوبيون تحت حماية مليشيات تابعة لقبيلة الأمهرا لأكثر من 25 سنة. وتتهم أديس أبابا الجيش السوداني بالتوغل في أراضٍ متنازع عليها واستهدافه مدنيين إثيوبيين.

وتشهد العلاقات بين البلدين توترًا على خلفية سد النهضة الإثيوبي بسبب رفض أديس أبابا طلب القاهرة والخرطوم بالتوقيع على اتفاق ملزم حول ملء وتشغيل السد.

2021-07-31T04:58:53+03:00 جددت وزيرة خارجية السودان، مريم الصادق المهدي، طلب حكومة بلادها باستبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن بعثة حفظ السلام في منطقة آبيي (يونيسفا) بقوات أخرى؛ نظرًا
السودان يطلب استبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن «يونيسفا»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

السودان يطلب استبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن «يونيسفا»

السودان يطلب استبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن «يونيسفا»
  • 406
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 ذو القعدة 1442 /  22  يونيو  2021   12:38 ص

جددت وزيرة خارجية السودان، مريم الصادق المهدي، طلب حكومة بلادها باستبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن بعثة حفظ السلام في منطقة آبيي (يونيسفا) بقوات أخرى؛ نظرًا إلى المتغيرات الراهنة على صعيد العلاقات مع إثيوبيا وفقدان قواتها صفة الحيادية وهي شرط أساسي لإنجاز مهام البعثة.

جاءت تصريحات المهدي خلال لقائها في الخرطوم الاثنين بمدير الإدارة السياسية بمكتب مساعد الأمين العام للأمم المتحدة جراهام ميتلاند والوفد المرافق له للتباحث حول بعثة اليونيسفا ومنطقة آبيي، حسبما أفادت وكالة أنباء السودان (سونا).

وخلال اللقاء، ثمنت وزيرة الخارجية السودانية الدور الكبير الذي تقوم به بعثة اليونيسفا لحفظ السلام في منطقة أبيي، موضحة الجهود التي تقوم بها حكومة السودان لحل الخلاف حول المنطقة مع دولة جنوب السودان الشقيقة وديًا، وذلك عبر تفعيل دور الآليات المشتركة لمراقبة الحدود واللجنة السياسية الأمنية المشتركة وفتح المعابر بين البلدين.

ومنذ نوفمبر الماضي، توترت العلاقات بين السودان وإثيوبيا مع إعلان الخرطوم استعادة مناطق على الحدود مع إثيوبيا استولى عليها مزارعون إثيوبيون تحت حماية مليشيات تابعة لقبيلة الأمهرا لأكثر من 25 سنة. وتتهم أديس أبابا الجيش السوداني بالتوغل في أراضٍ متنازع عليها واستهدافه مدنيين إثيوبيين.

وتشهد العلاقات بين البلدين توترًا على خلفية سد النهضة الإثيوبي بسبب رفض أديس أبابا طلب القاهرة والخرطوم بالتوقيع على اتفاق ملزم حول ملء وتشغيل السد.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك