Menu
إثيوبيا تتعنت في «سد النهضة».. ومصر: سنتحرك لمواجهة أي ضرر مائي

أكَّد وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الثلاثاء، أنَّ بلاده لن تقبل بأيّ ضرر مائي يقع على مصر أو السودان فيما يتعلّق بسد النهضة الإثيوبي، وذلك بعد الاجتماعات التي عُقدت، في كينشاسا، بين مصر والسودان وإثيوبيا.

وقال شكري، اليوم الثلاثاء، إنَّ مصر ستتحرك إذا لحق بها أيّ ضرر مائي جراء سد النهضة. مشيرًا إلى أن لدى بلاده سيناريوهات مختلفة لحماية أمنها المائي.

وشدَّد شكري على أن مصر لم تَلْمَس إرادة سياسية جدية لدى إثيوبيا لحل عقدة سد النهضة المتواصل منذ سنوات، لافتًا إلى أنَّ الإطار السابق للتفاوض أثبت عقمه رغم محاولة مصر تقديم إطار جديد.

وأشار إلى أنّه لم يحرز أي تقدم في نهاية هذه الجولة حول ذلك الملف الشائك والعالق منذ سنوات، مضيفًا أن إثيوبيا تعنتت رغم المرونة التي أبدتها القاهرة والخرطوم.

وفي وقت سابق، قالت وزارة الخارجية المصرية إنَّ المفاوضات التي عقدت في كينشاسا حول سد النهضة لم تحقق تقدمًا ولم تفض لاتفاق حول إعادة إطلاق المفاوضات.

اقرأ أيضًا:

مصر: موقف إثيوبيا معيق وسيؤدي لتعقيد أزمة سد النهضة وزيادة الاحتقان في المنطقة

2021-09-25T12:17:00+03:00 أكَّد وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الثلاثاء، أنَّ بلاده لن تقبل بأيّ ضرر مائي يقع على مصر أو السودان فيما يتعلّق بسد النهضة الإثيوبي، وذلك بعد الاجتماع
إثيوبيا تتعنت في «سد النهضة».. ومصر: سنتحرك لمواجهة أي ضرر مائي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إثيوبيا تتعنت في «سد النهضة».. ومصر: سنتحرك لمواجهة أي ضرر مائي

القاهرة تؤكد وجود سيناريوهات مختلفة..

إثيوبيا تتعنت في «سد النهضة».. ومصر: سنتحرك لمواجهة أي ضرر مائي
  • 1534
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 شعبان 1442 /  06  أبريل  2021   05:42 م

أكَّد وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الثلاثاء، أنَّ بلاده لن تقبل بأيّ ضرر مائي يقع على مصر أو السودان فيما يتعلّق بسد النهضة الإثيوبي، وذلك بعد الاجتماعات التي عُقدت، في كينشاسا، بين مصر والسودان وإثيوبيا.

وقال شكري، اليوم الثلاثاء، إنَّ مصر ستتحرك إذا لحق بها أيّ ضرر مائي جراء سد النهضة. مشيرًا إلى أن لدى بلاده سيناريوهات مختلفة لحماية أمنها المائي.

وشدَّد شكري على أن مصر لم تَلْمَس إرادة سياسية جدية لدى إثيوبيا لحل عقدة سد النهضة المتواصل منذ سنوات، لافتًا إلى أنَّ الإطار السابق للتفاوض أثبت عقمه رغم محاولة مصر تقديم إطار جديد.

وأشار إلى أنّه لم يحرز أي تقدم في نهاية هذه الجولة حول ذلك الملف الشائك والعالق منذ سنوات، مضيفًا أن إثيوبيا تعنتت رغم المرونة التي أبدتها القاهرة والخرطوم.

وفي وقت سابق، قالت وزارة الخارجية المصرية إنَّ المفاوضات التي عقدت في كينشاسا حول سد النهضة لم تحقق تقدمًا ولم تفض لاتفاق حول إعادة إطلاق المفاوضات.

اقرأ أيضًا:

مصر: موقف إثيوبيا معيق وسيؤدي لتعقيد أزمة سد النهضة وزيادة الاحتقان في المنطقة

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك